أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - حواس محمود - الكرد والفكر الديمقراطي














المزيد.....

الكرد والفكر الديمقراطي


حواس محمود

الحوار المتمدن-العدد: 2757 - 2009 / 9 / 2 - 08:12
المحور: القضية الكردية
    


بين الكرد والفكر الديمقراطي علاقة ود ومحبة حميمية ، وهذا لم يأت من لاشيئ هنالك عوامل موضوعية واقعية وتاريخية وسياسية ودينية أدت الى اتخاذ الغالبية العظمى من النخبة الفكرية الكردية من الفكر الديمقراطي منهجا نظريا ومسلكيا في حياتهم اليومية وتفكيرهم المستقبلي

تاريخيا قسم الكرد ضمن تقسيمات المنطقة واتفاقية سايكس بيكو في القرن المنصرم بحيث أنهم ألحقوا بدول وشعوب أخرى وتعرضوا للإبادات المتعددة ناهيك عن الإضطهادات المتعددة من دول تزعم أنها إسلامية وهذا ماشكل لديها حافزا للخروج من التفكير الديني لحل للمشكلة الكردية إضافة الى ممارسات القو ميين من العرب والفرس والى حد قليل الترك بحق الكرد ، الذين يرفعون أيضا شعارات إسلامية أدى الى ابتعاد الكرد عن النهج الإسلامي وشعر الكرد يالأسى والخيبة من خذلان الإسلاميين لهم وهم يتذكرون صلاح الدين الأيوبي الذي أسدى خدمة جليلة للعرب والمسلمين أما بالنسبة للأسباب الواقعية والسياسية ، فإن توق الكرد للديمقراطية للخلاص من الفكر القوموي الشوفيني هو أس الحراك السياسي والثقافي الكردي في المرحلة الراهنة ، نحن نتلمس زخما ديمقراطيا هائلا يطبع المشهد السياسي والثقافي الكردي الذي يلقي بظلاله التنويرية الكبرى على عموم شعوب المنطقة بينما نرى ضعفا ديمقراطيا واضحا عند الشعوب المتعايشة مع الكرد ونخبتها ( الشعوب المتعايشة)

الكرد شعب حالة تعرضت للقمع والتنكيل والاعتقالات والتشريد والمنفى هذه الحالة شكلت بذرة ديمقراطية ولا زالت تنبؤ بزخم وثورة ديمقراطية عارمة ستشهدها المناطق الكردية وستؤثر بارتداداتها وانعكاساتها الديمقراطية على الشعوب المجاورة وعلى المنطقة ككل

ما يلحظ من الهيئات والمؤسسات الدولية التعاطي مع الموضوع الكردي بشيئ من الحذر وهذا خطأ كبير لأن هذا الحذر يحد من التوسع الديمقراطي في المنطقة فكرا وممارسة

نحن نرى معظم جمعيات حقوق الإنسان والمثقفين والسياسيين والنشطاء هم من الكرد، إذن هناك حالة لم يتم تسليط الضوء عليها حتى الآن

والمسؤولية هي مسؤولة الهيئات والمنظمات الدولية لإيلاء هذا الجانب المزيد من الاهتمام والرعاية لأن هناك معملا كرديا ضخما ينتج الفكر الديمقراطي النابع من الكبت والقمع والتنكيل فالحاجة ماسة وحقيقية وشغوفة حد العشق للديمقراطية من جانب الكرد ليكن المثال التركي شاهدا حيا على ما نقول انظروا كيف اكتسح حزب التجمع الديمقراطي ( الكردي) أصوات الكرد وفاز بأغلبية المجالس البلدية في كردستان تركيا وقبلها الانتخابات البرلمانية العراقية وتسلم هوشيار زيباري وزارة الخارجية لأكثر من فترة انتخابية وتسلم جلال الطالباني رئاسة الجمهورية العراقية ومن خلال ما ذكر بالشأن العراقي نتوصل لنتيجة مؤداها زيف ادعاءات الشوفينية العربية من انعزالية الكرد أو انفصاليتهم ، وإثبات الكردي مشاركته بالمسيرة الديمقراطية مع أخيه العربي والتركي والفارسي

هذا كله مؤشر واضح لحراك فكري ومسلكي كردي عاشق للديمقراطية للخلاص من ركام القمع التاريخي المتراكم عبر مئات السنين – والمطلوب من قوى المنطقة العربية والإسلامية وبخاصة التي تتعرض للقمع والإلغاء مد يد العون للكرد والاعتراف بحقوقهم القومية المشروعة لأن هذا بحد ذاته يقوي من جبهة الديمقراطيين في المنطقة عموما

سوريا






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,609,058,341
- إشكالية المثقف الكردي والمؤسسة السياسية
- المثقف الاعلامي
- الجواهري آخر العنقود الشعري الكلاسيكي
- جدلية الأنا والآخر ... العرب والأكراد نموذجا
- المشهد الثقافي الكردي مرة أخرى .. الصراخ في أذن النائم !
- العلمانية والدين والدولة والمجتمع
- عندما يشوه الفلسطينيون نضالاتهم بأنفسهم
- مصرع الزرقاوي دلالات واشارات
- تسيييس المثقف وتثقيف السياسي
- التحالف غير المقدس بين دكتاتورية الملالي وجمهورية العسكر الط ...
- المطلوب حلول ناجعة للحوار العربي الكردي
- الاعلام العربي ..الواقع والتحديات
- العمل النهضوي الكردي بين التشرذم السياسي وغياب الارادة الثقا ...
- الثقافة العربية والاشكالية المزدوجة
- أسس بناء فكر كردي معاصر
- الأمن القومي العربي بين النظرية والواقع
- هل الكاتب كائن لا اجتماعي
- المثقف التوليفي
- ظاهرة الفساد الثقافي
- رؤية الواقع بين الايديولوجيا والابيستمولوجيا


المزيد.....




- الخارجية الكويتية: لم نتلق استفسارات من الاتحاد الأوروبي حول ...
- مندوب فلسطين بالأمم المتحدة: بدأنا مشاورات بمجلس الأمن للتصد ...
- الإمارات: مجموعات تضغط لمساعدة السجناء المصابين بفيروس نقص ا ...
- السنغال تدعو الامم المتحدة لمحاربة الإرهاب بفعالية أكثر في ا ...
- حقوق الانسان تطالب الحكومة بوضع حد لإختطاف الناشطين والإعلام ...
- السلطة تتحرك في الأمم المتحدة ضد دعم واشنطن بناء المستوطنات ...
- الحكومة الألمانية: المركز الأممي لتجميع المهاجرين في ليبيا ل ...
- اعتقالات واسعة بالضفة
- الأونروا.. العالم لم يفقد ضميره
- فلتتكثف حملات التضامن مع الأسرى وفي المقدمة المرضى منهم


المزيد.....

- افيستا _ الكتاب المقدس للزرداشتيين_ / د. خليل عبدالرحمن
- عفرين نجمة في سماء كردستان - الجزء الأول / بير رستم
- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم
- الحركة الكردية؛ آفاق وأزمات / بير رستم
- دفاعاً عن مطلب أستقلال كردستان العراق - طرح أولي للبحث / منصور حكمت
- المجتمع المسيّس في كردستان يواجه نظاماً سلطانياً / كاوه حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - حواس محمود - الكرد والفكر الديمقراطي