أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميرآل بروردا - إديولوجية الانبعاث ..














المزيد.....

إديولوجية الانبعاث ..


ميرآل بروردا

الحوار المتمدن-العدد: 2755 - 2009 / 8 / 31 - 18:22
المحور: الادب والفن
    


سيولد هذا المساء ..
ستولد من رحم الشيطان خرافة الملائكة و ينبعث الإله بعباءته النورانية على العباد ..
سيولد الشر و يولد الملفى الموزاييك بالأشرار ..
سأولد أنا و يولد مني الموت كما حبيبٍ طفولي بأنياب ..
فلتنبعث الحياة من رحم المكيدة نحو الحياة و لتجتمع السكرات على بابٍ ثمل باليقين ..
إنه الانبعاث الميمون إنه الانبعاث ..
ماذا أتلو على مصلاة الجحيم المرتقب فنائي .. و أي كتاب
سأنشد العهر زمناً للسلام و أتلو على مراتب المستحيل ترانيم قلقي الهاذي كمحمومٍ بموت الأشياء ..
إنه الانبعاث الميمون ..
إنه الانبعاث ..
من بقايا زبدي ملكموت الأرق و من بقاياي فلتولد السماء ..
هات الدلو المخروم و لنملئ الحكاية بماء قضيبي ..
ولتولد ..
فلتولد الحكاية هذا المساء ..
إنها الأشلاء الممزقة على عتبات الأشلاء ..
فلنتلمس إذاً فجراً من غروب المكيدة على طريق النفاق المزدوج ..
و لنتحين فرصة الخلاص بخلاص من الحياة ..
هاتيك السفسطات وقع المنتهى على سلم الخطيئة ..
و هاتيك هي عذابات الموتى في شجن الطفولة عبر هذر البحر ..
و المقاربة زورق الأمنية بشراع ممزق ..
إذاً هاهو الانبعاث مجدداً يعلن الانبعاث ..
سيولد الخير جنيناً مشوهاً كما حلمٍ يتيم ..
و ليلد المنتهى بأجل المساء ..
نامٍ أنت يا غصن السفرجل على وريقات الذكرى ..
و الدفلى تحكي قصص الزيتون لشجرة اللوز الصغيرة ..
أما أنت يها التراب السكران بعناق الماء و الهواء .. أناشيد الكآبة في مسمع الأمل
إنه انبعاث الضياء اختلال الورق و قطيعة الزمن مع الزمن ..
فلأمت إذاً هذا المساء و لانبعث كخيط الفجر ولهاً برحيل السواد ..
إنه انبعاث الموت كلما أولد من رحم المكيدة ..
إنه انبعاث الانبعاث .
الحسكة
24/8/2009






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,557,362,319
- قراءاتٌ لزمن الضباب الحلقة-21
- سورية ..!؟ شعبٌ يموت و مصيرٌ مبهم
- المعارضة السورية: شعبٌيترقب و تاريخٌ لن يرحم .. (2)
- المعارضة السورية : شعبٌ يترقب و تاريخٌ لن يرحم ( 1)
- قراءاتٌ لزمن الضباب .. الحلقة ( 20)
- الحرية بين العقلية المؤامراتية و القولبة الفكرية ( 2-3-4-5)
- الحرية بين العقلية المؤامراتية و القولبة الفكرية ..(1/5)
- قراءاتٌ لزمن الضباب ( الحلقات 1-18)
- قراءاة لواقع العلاقات الكوردية - العربية و مستقبلها
- دراسة موجزة لتاريخ الكورد وكوردستان
- قراءة لزمن الضباب ..
- اليتيم ..!؟
- البلاء ..
- مكاشفاتٌ عمياء ..
- نسرين .. بوحٌ للريح
- هكاري .. فردوس الإله
- برفقةِعطر امرأة ...
- مدنٌ مهجورة ...
- الأبيل ...
- النزف الأخير ...


المزيد.....




- الفنانة المصرية لبلبة تكشف عن الحالة الصحية للزعيم عادل إمام ...
- أوبرا وفعاليات ثقافية روسية متنوعة في السعودية (فيديو)
- وكالة -تاس- تقيم معرضا للصور الفوتوغرافية في الرياض
- مجلس الحكومة يصادق الخميس على مشروع قانون مالية 2020
- أوبرا وفعاليات ثقافية متنوعة روسية في السعودية (فيديو)
- الكندية مارغريت آتوود والنيجيرية برناردين إيفاريستو تتقاسمان ...
- وهم بصري نشره الممثل سميث يخبرك أي جانب في دماغك هو المسيطر ...
- بعد الخطاب الملكي.. مجلس النواب يعقد ندوة حول القطاع البنكي ...
- أسطورة أم بلطجي.. ما علاقة السينما المصرية بجرائم الشارع؟
- طبيح ينفي اقتراح لشكر اسمه كوزير للعدل في الحكومة


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميرآل بروردا - إديولوجية الانبعاث ..