أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اراء في عمل وتوجهات مؤسسة الحوار المتمدن - محفوظ مديان - أنترنيت السلحفاة‏














المزيد.....

أنترنيت السلحفاة‏


محفوظ مديان

الحوار المتمدن-العدد: 2755 - 2009 / 8 / 31 - 03:46
المحور: اراء في عمل وتوجهات مؤسسة الحوار المتمدن
    


يعتبر الأنترنيت ، واحدا من أبرز، وأعظم تجليات الحضارة البشرية المعاصرة ، وأصبح مقياس تقدم أي بلد من بلدان العالم ، هو بمدى تعامل مؤسساته وأطره وهيئاته ومستشفياته بهده الشبكة العجيبة، وما يتوفر لديه من بنية تحتية تدعم هدا القطاع الخلاّق.


وكالعادة ، فإن الشركات المزودة لهده الخدمة في المغرب ، قد تعاملت مع الأنترنيت ، بكل توجس، ووسواس ، وريبة، وشك ، وعدائية مستفحلة. وصار لكل منهم أسبابه الخاصة في سياسة التعاطي الغريب، المبهم، السادج، معه كالحجب والمنع والتشفير، والتعثيم...إضافة إلى تبني سياسات التبئيس والملل، ما تجعل اللهات وراء اللقمة المغمسة بالدل والمهانة والعار، هي الهدف الأسمى لعشرات المغاربة ، ومن الجدير دكره ، في وقته، أن الأنترنيت يعتبره، كثيرون، ترفا وبطرا ورفاهية لا لزوم لها في ظل المناخات الإفقارية السائدة ، الأمر الدي إنعكس سلبا على قدرة الناس على الإبحار في تلافيفها وثناياها الانهائية.وعلى سبيل المثال، فقد حدث معي ولا زال أنه مجرد أن يفتح موقع أحس بسعادة غامرة تخامرني ، ودلك لأننا، وبكل بساطة، ضحايا أحد الشركات المزودة للنت، ونترفع عن دكر إسمها في هدا المقام الرفيع، فهو ليس مهما من هده الناحية، وليس غايتنا التشهير بها ، بقدر الكشف عن تلك الشركات المخادعة المتخادلة.

لا شيء يشق على النفس، مثل تلك المظاهر الإستعراضية والوصلات الإشهارية التي نراها يوميا، في وسائل الإعلام، والتي تتحدث عن أنترنيت بسرعة البرق ، والتي تندرج ضمن سباق الإستقطاب بين الشركات المتنافسة لكسب أي مشترك جديد.


غير أن الواقع يدحض كل هدا الإشهار المتلفز الأجوف. ومن ينظر لواقعنا، ووفقا للمعطيات الواقعية، والمحصلات الراهنة الموضوعية، والمالات المرحلية، والموجعات اليومية، سيرى حقائق ماثلة ودامغة وقاهرة، لا يمكن القفز من فوقها وتجاوزها، بحال، ولا شك أن عدم معالجتها سيؤدي إلى إستفحالها.كما أن هناك هواجس، وربما كوابيس، وأفكار جديدة تتوالد ، وحالات سخط ، وغضب، وشجب، وإستنكار، من قلب مخاضات لم يعد من المجدي إنكارها أو التغاضي عنها بشعارات ويافطات لدغدغة عواطف العملاء والمتعاملين ودراويش الأوطان المحقونين بهدا الإشهار المعسول في وسائل الإعلام ، وإغرائهم به الدي هو في واقع الامر سوى مسرحية هزلية.


كما لا أفهم بدات السياق، تشحيح صبيب سرعة النت، في هدا الشهر المبارك، بالظبط ، ويعتقد أن الغاية من تقزيم السرعة، هنا ، ناهيكم، عن التقطيع، وفضلا، عن الحجب ، طبعا، هي تكتيك غير بريئ ، وممنهج ، وربما تقف ورائه أسباب أخرى...

وأرجو أن لا يقولن أحد، وكما يردد البعض، إن الظغط على الشبكة هو السبب الدي يجعل النت تسير بسرعة السلحفاة.


في ضوء، ما هو قائم، وموجود، نتمنى، بنويانا الصادقة ، وقضايانا العادلة ، أن تشفق علينا الشركات المزودة للنت بسرعة مقبولة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,562,625,772
- تأشيرة -الباك- مقايضة الأساتذة ل-نقطة- بالمال البنون _ نموذج ...
- غزة في ظلال نتانياهو‏
- حقيقة البوليساريو وخرافة الدولة
- أوكامبوا و البشير


المزيد.....




- أعمال شغب وهتافات تطالب برحيل الحكومة في بيروت بعد خطاب الحر ...
- نيران وشغب في أعقاب خطاب الحريري بوسط بيروت
- دبلوماسيون بريطانيون يزورون مواطنهم المتهم بالتجسس في روسيا ...
- "جول لابز" تقرر تعليق بيع سجائر إلكترونية بعد تسجي ...
- "جول لابز" تقرر تعليق بيع سجائر إلكترونية بعد تسجي ...
- تواصل الاحتجاجات ببرشلونة وإلغاء رحلات وقطع طرق تؤدي لفرنسا ...
- -سامسونغ- تطلق تحديثا لعلاج ثغرة خطيرة في هواتف -غلاكسي-
- رفع العلم السوري عند نقطة التفتيش الحدودية مع تركيا في عين ا ...
- بعد إلغاء حفلها في المملكة... نيكي ميناج تتغزل في السعوديين ...
- البنتاغون: القوات الأمريكية لن تشارك في إقامة المنطقة الآمنة ...


المزيد.....

- الفساد السياسي والأداء الإداري : دراسة في جدلية العلاقة / سالم سليمان
- تحليل عددى عن الحوار المتمدن في عامه الثاني / عصام البغدادي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اراء في عمل وتوجهات مؤسسة الحوار المتمدن - محفوظ مديان - أنترنيت السلحفاة‏