أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - هشام اعبابو - مرض الملك عاش الملك














المزيد.....

مرض الملك عاش الملك


هشام اعبابو

الحوار المتمدن-العدد: 2755 - 2009 / 8 / 31 - 08:34
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي
    


هي سابقة أن يعلن الديوان الملكي المغربي عن مرض ألم بالرجل الأول في البلد الملك و قائد القوات المسلحة الملكية و أمير المؤمنين
هي سابقة إذن بكل المقاييس عندما قرأت الحبر و الذي نشر على وكالة المغرب العربي للأنباء الوكالة الرسمية للبلد و التي إن أعلن فيها أي خبر كانت له مصداقية و رسمية فوجئت كباقي المتتبعين.
هل أنا في بلدي المغرب أم في المملكة المتحدة تساءلت,منذ أن ولجت معهد الصحافة و الإعلام وأساتذتنا يرعبوننا بالثالوث المقدس في المغرب و الذي كلما امتنع الصحافي المغربي عن الكتابة عنه كلما سلم من أخطبوط المتابعة القانونية,هذا التلوث المقدس يتكون من الوحدة الترابية للمملكة و الدين الإسلامي و الملك,بحيث لا يسمح لأي كان الكتابة أو انتقاد أحد أساسات هذا الثالوث
كما كان الحديث عن أخبار صحة الملوك المغاربة كما هو الشأن في الدول العربية الأخرى من أخطر الأمور و التي قد تجعلك خلف الشمس و في غياهب السجون الجهنمية
فلم يكن يتجرأ أحد عن نشر خب مرص مليك أو رئيس عربي,فملوك و رؤساء العرب أشداء حتى على المرض أقوياء لا يأتيهم المرض بل يهبهم كما تهابهم شعوبهم
قاعدة خرج عنها المغرب في عهد محمد السادس حيث سمح لوسائل الإعلام بنشر مرض ألم به,لأنه يريد إشراك مواطنيه فرحه و قرحه غضبه و سروره معطيا بذلك معنا آخر لثورة ملك و شعب مغربية جديدة أساسها الصراحة و النزاهة و الشفافية ..مرض زاد من حب المغاربة لملكهم المتجدد و الثائر على كل ما هو متزمت و راكد و مظلم,
مرض الملك محمد السادس و عاش الملك محمد السادس..








كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,566,548,215
- بنت بلادي نلتمس منك العذر..
- حكايا الطاكسي الأبيض---- المدونة الطرقية الجديدة ---
- حكايا الطاكسي الأبيض---- الزوجة المعذبة ---
- فنانات عربيات مستنسخات
- طاكسياتنا الحمراء...
- ** أمثال القرن 21 المغربية **
- مطاعم الشركات تقتل..
- جمعيات محاربة الإيدز أم محاربة البشر
- الخبر في الصحافة الإلكترونية
- كذب المنجمون...
- كانوا معروفون أصبحوا منسيون..- الفنان الطاهر جيمي-
- النظام المصري ممياء محنطة...
- خادمات معتقلات في لبنان..
- حرب باردة في زمن الإحتباس الحراري
- لا إعلام بدون ديمقراطية
- دموع حياتي...
- كل انتخابات أمريكية و أنتم بألف خير...
- يوميات هشام اعبابو- في مركز للمكالمات -
- يوم الجمعة
- الديمقراطية الإنقلابية الموريتانية


المزيد.....




- فيديو حصري لأكبر انسحاب للقوات الأمريكية من سوريا
- استمرار الاحتجاجات في تشيلي.. وارتفاع عدد القتلى إلى 10 أشخا ...
- اتهامات متبادلة بخرق وقف إطلاق النار بين تركيا والأكراد
- تونس ..-النهضة- تحسم أمرها وتتشبث برئاسة الحكومة
- الخارجية الإيرانية: طهران ترفض إنشاء تركيا مواقع عسكرية تابع ...
- الأكاديمية العراقية لمكافحة الفساد تنظم ورشة لدعم الشفافية و ...
- الإمارات تشهد احتفالات كبيرة قبل عام من انطلاق إكسبو دبي 202 ...
- ما هي الإصلاحات التي ستعلن عنها الحكومة اللبنانية؟ وهل ترضي ...
- الإمارات تشهد احتفالات كبيرة قبل عام من انطلاق إكسبو دبي 202 ...
- قد يرفضه للمرة الرابعة.. البرلمان البريطاني يصوت اليوم على ا ...


المزيد.....

- قراءة في الوضع السياسي الراهن في تونس / حمة الهمامي
- ذكرى إلى الأمام :أربعون سنة من الصمود والاستمرارية في النضال / التيتي الحبيب
- الحزب الثوري أسسه – مبادئه - سمات برنامجه - حزب الطليعة الدي ... / محمد الحنفي
- علاقة الريع التنظيمي بالفساد التنظيمي وبإفساد العلاقة مع الم ... / محمد الحنفي
- الطبقة العاملة الحديثة والنظرية الماركسية / عبد السلام المودن
- الانكسارات العربية / إدريس ولد القابلة
- الطبقة العاملة الحديثة و النظرية الماركسية / عبدالسلام الموذن
- أزمة الحكم في تونس، هل الحل في مبادرة “حكومة الوحدة الوطنية“ / حمه الهمامي
- حول أوضاع الحركة الطلابية في المغرب، ومهام الوحدة.. / مصطفى بنصالح
- تونس ، نداء القصرين صرخة استمرار ثورة الفقراء. / بن حلمي حاليم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - هشام اعبابو - مرض الملك عاش الملك