أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التحزب والتنظيم , الحوار , التفاعل و اقرار السياسات في الاحزاب والمنظمات اليسارية والديمقراطية - حسقيل قوجمان - حوار مع يعقوب ابراهامي 2















المزيد.....


حوار مع يعقوب ابراهامي 2


حسقيل قوجمان

الحوار المتمدن-العدد: 2709 - 2009 / 7 / 16 - 09:10
المحور: التحزب والتنظيم , الحوار , التفاعل و اقرار السياسات في الاحزاب والمنظمات اليسارية والديمقراطية
    


نشر بتاريخ ٣٠/ ٦/ ٢٠٠٩ المقال الثاني ليعقوب حول حسقيل قوجمان. وبدلا من ان يحاول يعقوب تنفيذ الاهداف الثلاثة ايفاء بوعوده لقرائه في المقال السابق تحول الى موضوع جديد هو "هل الماركسية علم؟" . معروف ان حسقيل قوجمان بماركسيته الستالينية التي يعبدها يدعي بان الماركسية علم. واستنادا الى ذلك من المفروض ان يقوم يعقوب الذي لا يتفق مع حسقيل ولا يعبد الماركسية بالبرهنة على ان الماركسية اللاستالينية الحقيقية التي يدعيها يعقوب ابراهامي ولا يؤمن مثل حسقيل بها التي وضعها ماركس وانجلز ولينين ليست علما. وهذا ما كتب يعقوب مقاله في سبيل تحقيقه.
يبدأ يعقوب مقاله بتأكيده على ان حسقيل قوجمان يعتبر في كل مقالاته ان الماركسية علم ويقتبس من حسقيل قوله "على من يدرس الماركسية ان يؤمن بها كعلم" وكما في المقال السابق يعد قراءه بانه سيتناول في حلقة قادمة موضوع التناقض بين "الأيمان و"العلم" ويقول: "سأحاول أن أبين أيضاً أن إصرار قوجمان المتوالي في كل مقالاته , بمناسبة وبغير مناسبة , على "إن الماركسية علم" , إن هو إلا ستار من دخان يخفي وراءه (عن نفسه وعن الأخرين) عقيدة "دينية" بغطاء علماني. يبدو ان جميع وعود يعقوب تبدأ بحرف السين وطبيعي انني انتظر الفرج في ان يحقق يعقوب الاهداف الكبيرة التي يضعها على نفسه بدون حرف السين واذ ذاك استعين بديانتي الماركسية لاناقش ما يأتي به. ولكنه وضع هدف مقاله الثاني هذا اثبات ان الماركسية ليست علما.
هل الماركسية علم؟ الجواب الاول هو: "لن أناقش حسقيل قوجمان في هذا الموضوع لسببين : ألأول هو أن هذا الموضوع الشيق والممتع للغاية يدخل في صلب المواضيع التي تدرس في "فلسفة العلوم" , وليست لي المؤهلات الكافية للأسهام به بصورة جدية (هذا لا يعني أن ليس لي رأي , وسأقوله ). حقا انه جواب شيق وممتع للغاية. فسؤالي اليك يعقوب هو اذا كنت تعرف سلفا انك غير مؤهل حتى لمناقشة الموضوع الذي اخذت على عاتقك تناوله لجهلك في فلسفة العلوم فلماذا اذن وعدت قراءك بمناقشته والبرهنة على ان الماركسية ليست علما وكتبت المقال من اجل تحقيق ذلك؟
السبب الثاني هو أن نقاشاً كهذا يجب أن يستند إلى تعريف متفق عليه لما نعنيه بالكلمات : "علم" , "قانون علمي" , "نظرية علمية" , "برهان علمي" , ألخ . كل محاولاتي لمعرفة ما يعنيه قوجمان بهذه الكلمات باءت بالفشل , حتى صرت أعتقد أنه لا يقيم وزناً لمعنى هذه الكلمات. ولكن بدون تعريف دقيق لهذه المصطلحات , يصبح كل نقاش حول ما إذا كانت الماركسية علماً أم لا نقاشاً لا طائل من ورائه"
جميل جدا. ان جهل حسقيل هو سبب عجز يعقوب عن مناقشة موضوعه. حاول يعقوب ان يعرف ما يعنيه قوجمان بهذه المصطلحات فباءت محاولاته بالفشل. ولكن يعقوب بخلاف حسقيل قوجمان يعرف تعريف هذه المصطلحات ويقيم وزنا لمعناها فلماذا لم يخبر قراءه بتعاريفه هو وبما يعنيه هو بهذه المصطلحات ويستند على تعاريفه هو للبرهنة على ان الماركسية ليست علما؟ ولماذا ينتظر من قوجمان ان يزوده بالتعاريف الدقيقة المتفق عليها وهو لا يبفق معه لكي يستطيع مناقشة ان كانت الماركسية علما ام ليست علما الى درجة ان مجرد النقاش حول الموضوع نقاش لا طائل من ورائه؟
هل الماركسية علم؟ الجواب الثاني " إن الدقة في التعبير ليست من الأمور التي تميز كتابات حسقيل قوجمان بصورة خاصة ." ثم يخاطب قراءه قائلا: "إقرأوا الجملة التالية وقولوا لي ماذا تفهمون منها: "الماء ككل الظواهر الطبيعية حركة" . الماء حركة؟ أية حركة؟ أنا لا أقول إن هذه الجملة عديمة المعنى . بل أقول : أنا لا أفهم ما معناها". شكرا يعقوب على اعترافك الجريء الصريح بعدم فهمك لمعناها. "أو خذوا , على سبيل المثال , جملة أخرى , أقل افتقاراً "إلى بعض الدقة" وأقرب إلى موضوع بحثنا : "الماركسية هي علم دراسة الحركة في الطبيعة وفي جزئها الأنساني , المجتمع". "قوجمان لا يقول : الماركسية هي علم دراسة الحركة في الجزء الأنساني للطبيعة , أي المجتمع . كلا , الماركسية هي علم دراسة الحركة في الجزء الأنساني للطبيعة وفي جزئها اللاأنساني , سواء بسواء , 50% و 50% . الماركسية ليست , كما يعتقد أمثالنا الجهلاء , مجموعة من النظريات والفرضيات في علوم الأقتصاد والأجتماع والتاريخ (نظريات وفرضيات أحدثت إنقلاباً في تاريخ الفكر البشري)"
يا له من برهان رائع على ان الماركسية ليست علما. فأخيرا ينورنا يعقوب بان الجهلاء امثاله يعرفون الماركسية بانها مجموعة من النظريات والفرضيات في علوم الأقتصاد والاجتماع والتاريخ (نظريات وفرضيات أحدثت إنقلاباً في تاريخ الفكر البشري)" فالماركسية في عرفه هي فرضيات في علوم الاقتصاد والاجتماع والتاريخ احدثت انقلابا في تاريخ الفكر البشري ولهذا فهي ليست علما. فكتاب الرأسمال هو فرضية في علم الاقتصاد، والمادية التاريخية هي فرضية في علم التاريخ والصراع الطبقي وحتمية الثورات الاشتراكية هو فرضية في علم المجتمع ولكن هذه الفرضيات (وليست حتى مساهمات) احدثت انقلابا في تاريخ الفكر البشري. اهنؤك يعقوب من كل قلبي على استيعابك لهذه الفرضيات الثلاث التي احدثت انقلابا في تاريخ فكرك البشري رغم انها لم تصبح علما.
وهنا يأخذ يعقوب على نفسه عهدا اخر بحرف السين يحققه في حلقة قادمة يبحث فيها كيف "انه (حسقيل) بعد ان درس" كتاب ستالين حول "المادية الديالكتيكية والتاريحية" يعتقد أنه يعرف عما يجري في معهد الأبحاث الذرية CERN أكثر مما يعرفه علماء المعهد أنفسهم"
هذا الموضوع ايضا موضوع اجبت يعقوب عليه في الحوار المتمدن ولا اريد تكرار الجواب وادعو يعقوب الى الرجوع الى الجواب السابق. اعتقد ان يعقوب باعادته لهذا الاتهام (لا اريد ذكر الاسم الحقيقي لذلك لكي لا اجرح كبرياءه) يشوه الحقيقة عمدا ولا يذكر موضوع النقاش الذي كان عن الفرق بين المادية والمثالية في قضية خلق الكون من لاشيء بالاستفادة من تجربة سيرن.
واخيرا يفي يعقوب بوعده الذي وعدنا به اعلاه فيدلي لنا برايه في الموضوع رغم جهله بفلسفة العلوم فيجيب جوابا مباشرا على السؤال ان كانت الماركسية علما بقوله " فأنا أميل إلى الأعتقاد بأن الماركسية (بشكلها الستاليني على الأقل) ليست علماً لأنها , كما يقول الفيلسوف بوبر Popper , تفتقر إلى أهم ما يميز النظرية العلمية وهي أن تكون قابلة للتفنيد (Refutable أو Falsifiable ) , أي أن يكون بإمكاننا أن نقول : هذه النظرية خاطئة , إذا كانت النتائج العملية (في المختبر أو في الواقع) مغايرة لما تنبأت به النظرية." اليس هذا جوابا علميا رائعا؟ اولا انه يميل الى الاعتقاد براي بوبر، وثانيا ان الماركسية ليست قابلة للتفنيد ولذلك ليست علما. وثالثا ان الماركسية بشكلها الستاليني على الاقل ليست علما فما هو رايه في الماركسية اللاستالينية؟ كيف لا يمكن ان نقول "هذه النظرية خاطئة"؟ ان تاريخ الماركسية منذ نشوئها الى اليوم هو تاريخ نقضها وتحطئتها من قبل العلماء والادباء والكتاب الراسماليين واعوانهم الانتهازيين. فكل ما جاء به لتحقيق الهدف الذي وعد به قراءه في هذا المقال هو انه يميل الاعتقاد براي بوبر.
هنا يأتي يعقوب الى موضوع طال بحثه بيننا هو موضوع القوانين الطيبعية التي لا يستطيع الانسان ان يغيرها او يلغيها او يستبدلها لانها تعمل بالاستقلال عن ارادة الانسان. يأتي بقانون الجاذبية كمثال على علم يمكن تفنيده. "خذوا قانون الجاذبية لنيوتن. هذا قانون علمي لأنه قابل للتفنيد : أقطعوا غصن الشجرة . إذا لم تسقط التفاحة الشهيرة على الأرض فإن هذا يعد تفنيداً لقانون الجاذبية. نظرية الجاذبية لا يمكنها أن تفسر سقوط التفاحة وعدم سقوطها في آن واحد."
حقا انه فهم عظيم لقانون الجاذبية. فقانون الجاذبية هو سقوط التفاحة على راس نيوتن. فاذا لم تسقط التفاحة فهذا تفنيد لقانون الجاذبية. ان يعقوب يحول موضوع سقوط التفاحة على راس نيوتن وهو قد يكون حقيقة او مجرد نكتة الى الاساس في قانون الجاذبية. فاذا قطع غصنا من شجرة تحمل تفاحة ولم تسقط التفاحة فهذا تفنيد لقانون الجاذبية، لان نظرية (وليس قانون) الجاذبية لا يمكنها ان تفسر سقوط التفاحة وعدم سقوطها في آن واحد. اليس هذا علم دقيق لقانون الجاذبية؟ ان يعقوب لا يعلم ان وزن التفاحة وهي على الغصن او على الارض هو مقدار جاذبية الارض على التفاحة. ولا يعلم انه اذا قطع الغصن مع التفاحة فان الغصن والتفاحة اما يقعان على راسه او انه يمسك بالغصن وينزله الى الارض وفي كلا الحالتين فان علم الفيزياء يضع معادلة لحساب الطاقة الناجمة عن نزول الغصن والتفاحة الى الارض نتيجة لقانون الجاذبية. بل ان يعقوب ينسى ان وزنه وهو على الارض هو مقدار الجاذبية الذي يوجهه مركز الارض على جسمه وانه لو كان متسلق جبال ويقيس وزنه فوق قمة الجبل لوجد ان وزنه يقل عن وزنه في السفح وان الفيزياء تستطيع حساب الفرق بين الوزنين استنادا الى قانون الجاذبية. وانه لو كان من رواد الفضاء فعند وجوده في قمر اصطناعي يدور حول الارض تتعادل الجاذبية عليه ويصبح وزنه صفرا. واذا اراد ان يتبول فان البول لن ينزل في المرحاض كما يفعل على الارض بل ينتشر في فضاء المركبة كانتشار جسمه فيه. وعلى علماء الفضاء ان يأخذوا قانون الجاذبية بنظر الاعتبار عند تنظيم تبول الرواد لتجنب انتشار بولهم في فضاء المركبة. ان جاذبية يعقوب تفند بمجرد قطع الغصن بدون ان تسقط التفاحة. اما جاذبية نيوتن فهي كالماركسية تفسر الشيء ونقيضه في آن معا. تفسر نزول البول في المرحاض وعدم نزوله. ولو ان علماء الفضاء "فندوا" قانون الجاذبية عند تنظيمهم لتبول الرواد في الفضاء الخارجي لكانت النتيجة ان يتنفس الرائد بوله. ويريد يعقوب ان يقنع قراءه بان قانون الجاذبية علم لانه يمكن تفنيده بسقوط التفاحة وعدم سقوطها عند قطع الغصن.
وعلى اساس ان الماركسية لا يمكن تفنيدها ولذلك فهي ليست علما يصل يعقوب الى "على هذه التربة نشأت , في عهد ستالين , ملاحقة العلماء السوفييت الذين دافعوا عن نظريات آينشتين "المثالية الرجعية". وهنا ايضا يتجاهل يعقوب عن سبق اصرار وتقصد جواب حسقيل قوجمان على نفس الموضوع ويكرره كما لو انه بحث جديد. ولكن يعقوب يعرف جواب حسقيل ويمكنه الرجوع اليه اذا رغب.
هنا يأخذ يعقوب عهدا اخر يبدأ بحرف السين على عاتقه يضاف الى عهوده السابقة التي ما زلنا ننتظر تحقيقها. "( في حلقة قادمة سنروي كيف أن حسقيل قوجمان يأحذ هذا التعريف للماركسية مأخذ الجد وكيف أنه بعد أن "درس" كتاب ستالين حول "المادية الديالكتيكية والتاريحية" يعتقد أنه يعرف عما يجري في معهد الأبحاث الذرية CERN أكثر مما يعرفه علماء المعهد". ويجدر بيعقوب قبل ان يورط نفسه في هذا الموضوع ان يرجع الى جوابي على ذلك وان يأخذ الجواب على غير عادته بنظر الاعتبار.
وعلى اساس ان قانون الجاذبية هو علم لانه يمكن تفنيده ولا يستطيع تفسير سقوط التفاحة وعدم سقوطها في آن واحد يرى يعقوب "أما الماركسية (الستالينية) فهي تفسر الشئ ونقيضه في آن واحد. عبر عن ذلك حسقيل قوجمان جيداً حين قال: إن قيام الأتحاد السوفييتي وانهياره يبرهنان كلاهما على صحة النظرية الماركسية" ان هذا الموضوع هو الاخر مبحوث بيننا سابقا ولا اريد تكرار الجواب عليه لاني لا اجد جوابا افضل من جوابي السابق عليه. ولكني اشفق على يعقوب. فهو لا يؤيد راي حسقيل قوجمان بان الماركسية تفسر الشيء ونقيضه في آن واحد وهذا كما يفسره يعقوب بانه ماركسية حسقيل قوجمان الستالينية. اي ان ماركسيته اللاستالينية تعتبر انه لا يمكن للماركسية ان تفسر الشيء ونقيضه في آن واحد. وبهذا يبرهن عن دون وعي ان ماركسيته الحقيقية كقانون الجاذبية لا يمكن ان تفسر الشيء ونقيضه في آن واحد ولذلك حسب نظريته او نظرية بوبر يجب ان تكون الماركسية الحقيقية علما لانها قابلة للتفنيد. حقا انه منطق عجيب!
يتساءل يعقوب "وماذا يفعل الستالينيون (يقصد الماركسيين) عندما يجدون إن قوانين النظرية لا تكفي لتفسير الواقع , أو تبرير ما يريدون فعله ؟ "يكتشفون" فجأة قوانين جديدة". وهذا في نظر يعقوب ظاهرة سلبية سيئة. في الحقيقة هذه احدى ميزات الماركسية العظيمة. فحين يجد الماركسيون ان الحلول السابقة ليست كافية لتفسير وضع جديد يدرسون الاوضاع الجديدة ويحللونها ويكتشفون القوانين الجديدة او الحلول الجديدة للتوصل الى التحليل الصحيح للوضع الجديد. وهذه الظاهرة ليست مقصورة على الماركسية وانما هي من ميزات العلوم الطبيعية كلها. فحين يجد علماء الطب ان ما اكتشفوه لم يؤد الى تفسير ظاهرة ما او مرض ما يبحثون عن قوانين او وسائل او طرق او علاجات جديدة لكي يتوصلوا الى الحل او العلاج الصحيح لتلك الحالة، وهذا يصح على النطاق العلمي كله.
في الواقع ان البحث عن قوانين جديدة ليس مقصورا على "الستالينيين" كما يزعم يعقوب. اروع مثال على البحث عن قوانين جديدة تحدد الظروف الجديدة هي اكتشافات لينين لقوانين الامبريالية. فاللينينية اذا كان يعقوب يعتقد بها هي قوانين او ماركسية المرحلة الامبريالية من الراسمالية. ويعلم يعقوب ان في قوانين المرحلة الامبريالية، اي في اللينينية، قوانين تختلف اختلافا جوهريا وحتي يمكن اعتبارها تناقضا مع القوانين التي بحثها ماركس في مرحلة الراسمالية التنافسية.
"على اساس ان الماركسية تكتشف قوانين جديدة لاوضاع جديدة يتوصل يعقوب الى .. هكذا "اكتشف" ستالين "قانون تعاظم الصراع الطبقي كلما تعاظم البناء الأشتراكي" فأعدم خيرة الشيوعيين , وهكذا , مع الفارق , "اكتشف" قوجمان "قانون فناء الضدين" الذي تحدثنا عنه في حلقة سابقة."
لا اكرر جوابي على قانون فناء الضدين لاني لا اجد جوابا افضل من جوابي عليه سابقا. ولكن يعقوب يشير الى ان ستالين "اكتشف" (بين قويسين دلالة على الشك) "قانون تعاظم الصراع الطبقي كلما تعاظم البناء الأشتراكي". ويبدو ان يعقوب لم يعلم لحد اليوم ان انهيار الاتحاد السوفييتي الاشتراكي كان نتيجة لتعاظم الصراع الطبقي وتغلب النقيض الطبقي الراسمالي على النقيض الطبقي العمالي الاشتراكي.
اما عن قضية "اعدم خيرة الشيوعيين " فهذا الموضوع ايضا قد اجبت عليه سابقا ولكن يعقوب كعادته تجاهل الجواب وعرض القضية كأنها موضوع جديد. في الحقيقة كان يعقوب قد كتب لي في رسالة شخصية ان هؤلاء "خيرة الشيوعيين" اعترفوا في المحكمة بجرائمهم ولكنه يعتقد انهم اعترفوا بها من اجل انقاذ حياتهم وتساءل "اليس هناك رحمة؟". لم اعلم ان شخصا يعترف بان منظمته او عصابته عقدت اتفاقا مع المانيا النازية للهجوم على الاتحاد السوفييتي لقاء اهدائها اوكرانيا ثمنا لذلك من اجل انقاذ حياته. ولكن بخارين، الذي يعتبره منتقدو ستالين ومنهم يعقوب اهم ضحايا ستالين، توقع ان يقوم اخرون مثل يعقوب بالدفاع عنه وعن شركائه في الجريمة. لذلك انهى كلمته الاخيرة قبل اصدار الحكم عليه التي من المفروض ان تكون دفاعا عن نفسه بالعبارة التالية: اود ان اشير سلفا بان تروتسكي وحلفائي الاخرين في الجريمة، وكذلك الاممية الثانية ، وخصوصا منذ ان ناقشت ذلك مع نيكولاييفسكي، سيحاولون الدفاع عنا، وخصوصا عني شخصيا. انا ارفض هذا الدفاع لانني اركع امام القطر، امام الحزب، امام الشعب كله. ان شيطانية جرائمي لا يمكن قياسها خصوصا في المرحلة الجديدة من نضال الاتحاد السوفييتي، عسى ان تكون هذه المحاكمة اخر درس قاس، وعسى ان القدرة العظيمة للاتحاد السوفييتي تصبح واضحة للجميع. ليكن واضحا لدى الجميع ان النظرية المعادية للثورة حول الضيق القومي للاتحاد السوفييتي تبقى معلقة في الهواء كخرقة بالية. الكل يدركون القيادة الحكيمة للقطر التي يحققها ستالين.
حول ما يعترض عليه يعقوب من ان الماركسية علم لا يقل دقة عن العلوم الطبيعية سيكون من جملة مواضيع الحلقة القادمة. وسنرى من ذا الذي لم يقرأ كتابا للفيزياء او يحاول حل معادلة رياضية ومن الذي افترى على كارل ماركس.
رباط الفرس: (تعلمت هذه العبارة من ابوسارة) ان يعقوب كتب مقالا عنوانه هل الماركسية علم واعدا قراءه بان يبرهن على انها ليست علما. وبدأ بحثه بانه لا يستطيع نقاش ذلك لسببين. اولا لانه جاهل في فلسفة العلوم وثانيا لانه لا يجد تعريفا متفقا عليه لما يعنيه حسقيل بالمسطلحات : "علم" , "قانون علمي" , "نظرية علمية" , "برهان علمي" , ألخ. (لا ادري لماذا يحتاج يعقوب الى تعريف لهذه المصطلحات من حسقيل قوجمان لكي يبرهن ان الماركسية ليست علما) والنتيجة هي انه لا يحاول ان يبرهن ما وعد به قراءه بان الماركسية ليست علما. ويكتفي بكيل الاتهامات الشخصية الجارحة لحسقيل قوجمان للبرهنة على ان حسقيل قوجمان مخطئ في ظنه ان الماركسية علم.
وفي الختام يفي بوعده لقرائه بان له رايا في ان الماركسية ليست علما فيستنجد في ذلك براي بوبر الذي يعتبر ان العلم يمكن تفنيده وبملاحظة من احد قرائه "( لفت أحد القراء (شكراً لك, محمد) نظري إلى ناحية هامة أخرى تحول دون اعتبار الماركسية علماً , وهي إن العلم بطبيعته موضوعياً , غير منحاز طبقياً , بينما الماركسية بطبيعتها منحازة طبقياً. هذه نظرة هامة الى الموضوع ينبغي دراستها.). وهكذا انقذ نفسه من ورطة انه لا يستطيع حتى مناقشة كون الماركسية علما او ليست علما بميله الى الاعتقاد براي بوبر وشكره لمحمد.
فهل ان العلم موضوعي بطبيعته حقا وغير منحاز طبقيا؟ لا اعرف اين وجد محمد او يعقوب علما اجتماعيا غير منحاز طبقيا في مجتمع طبقي. وينهي يعقوب مقاله بالتفضل بمنح حسقيل قوجمان حق الاعتقاد بان الماركسية علم ويعترف بان كثيرين من خيرة المفكرين (بدون قويسات) يؤيدون حسقيل قوجمان بذلك. ويعلن انه بسبب عدم تتبعه للتطورات الاخيرة ليس بامكانه ان يقرر ما اذا كانت الماركسية علما ام لا. ولكنه مع ذلك يؤكد ان "حسقيل قوجمان هو "المفكر الماركسي" الوحيد في العالم الذي يقول : "إن الماركسية هي علم دقيق لا يقل دقة عن العلوم الطبيعية الأخرى كالفيزياء وغيرها". ولهذا عودة في المقال القادم. وينهي مقاله الذي يعد بالبرهنة على ان الماركسية ليست علما بوضع سؤال جديد لحسقيل قوجمان "هل أن "أيمان" حسقيل قوجمان المطلق بستالين وبالماركسية الستالينية قد أفقده القدرة على التمييز بين الخيال والواقع ؟ نترك ذلك لحلقة قادمة." نضيف جوابه على هذا السؤال الى المهام الكبرى التي وعدنا بحرف السين ان ببحثها في الحلقات القادمة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,685,131,454
- حوار مع يعقوب ابراهامي 1
- من ينسى ماضيه لن يعرف حاضره ولا يؤمن مستقبله
- تعددت الماركسيات والدرب واحد
- تأثير دور الطبقة العاملة على دور الحزب الماركسي (ثانية)
- تأثير دور الطبقة العاملة على دور الحزب الماركسي (اولى)
- صفحات منسية من الانتصار
- مساهمة في الحوار مع الدكتور طارق حجي (اخيرة)
- مساهمة في الحوار مع الدكتور طارق حجي (ثانية)
- مساهمة في الحوار مع الدكتور طارق حجي (اولى)
- خطاب لستالين ينشر لاول مرة
- اول ايار يوم الاعتراف بان عمال العالم طبقة واحدة
- دور الحزب الماركسي في الحركة العمالية
- موقع الطبيب في الاصطفاف الطبقي
- متى يجوز لحزب ماركسي الاشتراك في حكومة؟
- سذاجة طرح الماركسية على التصويت
- الحزب الماركسي حزب الطبقة العاملة فقط
- نقاش مع عبد الحسن حسين يوسف (اخيرة)
- نقاش مع عبد الحسن حسين يوسف (ثانية)
- نقاش مع عبد الحسن حسين يوسف (اولى)
- الصراع الطبقي وتوازن القوى (اخيرة)


المزيد.....




- بوتين يفتتح نصبا تذكاريا في إسرائيل تخليدا لذكرى حصار لينينغ ...
- بوتين يكشف للإسرائيليين عن حقيقة تاريخية صادمة بخصوص لينينغر ...
- شرطة ذي قار تتفق مع العشائر على تشكيل وفد للتفاوض مع المتظاه ...
- انتفـاضة الاتــاوة في تونس-جانفي 2014
- سعيد أنميلي : تعديلات حزب التقدم والاشتراكية بمجلس النواب ته ...
- اليسار… ما بين تحدي الوجود… ومتطلبات النهوض…
- الحركة التقدمية الكويتية: حان الوقت لإنقاذ الكويت قبل أن تتح ...
- المتحدث باسم الصدر يكشف تفاصيل خطيرة جدا عن قنص المتظاهرين
- بيان من عمليات بغداد الى المتظاهرين السلميين
- قطع طريق الديوانية الحمزة بعد تعرض المتظاهرين لاطلاق نار من ...


المزيد.....

- من أجل تثوير عمل الحزب، نص بابلو ميراند* ترجمة مرتضى العبيدي / مرتضى العبيدي
- هل التناقض بين اليساريين والإسلاميين رئيسي أم ثانوي؟ / عبد الرحمان النوضة
- انقسام سبتمبر 1970 / الحزب الشيوعي السوداني
- بصدد حزب البروليتاريا بقلم بابلو ميراندا / ترجمة مرتضى العبي ... / مرتضى العبيدي
- لأول مرة - النسخة العربية من كتاب الأعمال الكاملة للمناضل م ... / ماهر جايان
- من هم القاعديون / سعيد عبو
- تقوية العمل النقابي، تقوية لحزب الطبقة العاملة... / محمد الحنفي
- الشهيد عمر بنجلون، ومقاومة التحريف بوجهيه: السياسي، والنقابي ... / محمد الحنفي
- حزب الطبقة العاملة، وضرورة الحفاظ على هويته الأيديولوجية: (ا ... / محمد الحنفي
- الحزب الثوري أسسه – مبادئه - سمات برنامجه - حزب الطليعة الد ... / محمد الحنفي


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - التحزب والتنظيم , الحوار , التفاعل و اقرار السياسات في الاحزاب والمنظمات اليسارية والديمقراطية - حسقيل قوجمان - حوار مع يعقوب ابراهامي 2