أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي محمد البهادلي - استجواب المسؤولين














المزيد.....

استجواب المسؤولين


علي محمد البهادلي

الحوار المتمدن-العدد: 2702 - 2009 / 7 / 9 - 08:12
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


استجواب المسؤولين
بين المبدأية والبراغماتية
إلى زمن ليس بالبعيد كنا نحلم أن يمثل كبار المسؤولين والوزراء أمام البرلمان لغرض المساءلة والاستجواب ومن ثم محاسبة المقصرمنهم قضائياً ؛ بسبب تمرد بعض الوزراء على البرلمان أو بسبب التوافقات بين الكتل السياسية التي كانت تحول دون ذلك ، لكن بما أن ذلك أصبح حقيقة ماثلة للعيان بعد استجواب وزير التجارة ومن ثم توقيفه ، لا بدَّ لنا من أن نقف ازاءعملية الاستجواب ودوافعها ، فالشعب سعيد جداً لمحاسبة المفسدين والقضاء على أوكار الفساد المالي والإداري في مفاصل الدولة كافة ، فما قام به البرلمان هو من صميم عمله إذ إن مهمتيه الرئيستين هما : تشريع القوانين ومراقبة السلطة التنفيذية ، لكننا نتساءل : هل الدعوات التي تنادي باستجواب هذا الوزيرأو ذاك هي نابعة من مبدأ وقناعة أم وراء الأكمة ما وراءها ؟!!
أقول : إن هناك بعض الدعوات غير مبدأية ، ويمكن أن نصفها بالبراغماتية ، إذ إن بعض القوى السياسية تريد أن تمنح نفسها وسام شرف مكافحة الفساد ومن ثم استغلاله ورقة رابحة في الانتخابات البرلمانية المقبلة ، وهناك من يريد أن يصفي حسابه مع الحكومة المركزية والحزب الذي ينتمي إليه رئيسها ؛ بسبب موقفه الداعي إلى تقوية المركز والحدِّ من الصلاحيات المفرطة التي أعطاها الدستور للأقاليم ، أما البعض الآخرفيريد أن يصفي حسابه مع الوزير الفلاني ؛ لأنه وقف حجر عثرة في طريق توقيع عقود .... مع الشركات الأجنبية ، فتعددت الأسباب وقضية الاستجواب واحدة .
أما الشعب العراقي فيريد أن يرى من سرق قوته وتلاعب في مشاريع الإعمار ومن ساهم بشكل أوبآخر في تفشي البطالة و تردي الخدمات وسوءها ... الشعب العراقي يريد الاستجواب" بغير الحقيقة لم يُطبَعِ" كما قال الشاعر الجواهري ، ومن دون الرتوش السياسية التي تحاول بعض القوى أن تطبع عملية الاستجواب بها .
فما أجمل أن يكون لدينا برلمان يراقب ويحاسب الحكومة ، ليس لأجل شيء غير مراقبة سير وتطبيق القوانين من قبل وزارات ومؤسسات الدولة كافة .
أخيراً بما أن الأغلبية في مجلس النواب ذات طابع إسلامي نذكرهم بقوله ( تعالى ) : (( ولا يجرمنَّكم شنئان قوم على أن لا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى )) .
فالتنافس السياسي والخصومات ينبغي أن لا تجعلهم يتجاوزون مبدأ العدل والإنصاف ويكيلون الاتهامات إلى هذا وذاك ؛ لأن ذلك مخالف لحكم الشريعة الإسلامية والعقل السليم.
فالإسلام أوجب إنصاف الناس حتى الأعداء منهم فكيف من هو شريك في الدين والوطنية والعملية السياسية ، فالله يأمر بالعدل ولا يرضى بالظلم والتشهير بالآخرين .






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,468,022,557
- قانون الاحزاب متى يبصر النور
- الكرة الان في ملعب النزاهة
- النظام الرئاسي الطريق الامثل لمحاربة الفساد


المزيد.....




- سفير طهران في بريطانيا: ناقلة النفط الإيرانية تغادر جبل طارق ...
- تحالف المعارضة السوداني يحدد أعضاءه الخمسة في مجلس السيادة
- خطأ في نظام السلامة يتسبب في إغلاق وحدة محطة نووية روسية
- رجل يقتل نادلاً بمطعم في باريس لتأخره في تقديم شطيرة
- تحالف المعارضة السوداني يحدد أعضاءه الخمسة في مجلس السيادة
- خطأ في نظام السلامة يتسبب في إغلاق وحدة محطة نووية روسية
- في مصر.. الطائرات الورقية رزق للكبار وفرحة للصغار
- ردا على انتهاكات الأقصى.. الأردن يستدعي سفير إسرائيل
- بعد تصريح باكستاني... أفغانستان تتهم -إسلام آباد- بـ-سوء الن ...
- نتنياهو يهدد بشن حملة عسكرية واسعة على غزة


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي محمد البهادلي - استجواب المسؤولين