أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية ودور اليسار في المرحلة الراهنة - ملف 1 ايار 2004 - حمدى حسين - لجنة التنسيق لحقوق و الحريات النقابية .. هل يمكن ان تكون النواة لاتحاد عمالى حر و مستقل ؟














المزيد.....

لجنة التنسيق لحقوق و الحريات النقابية .. هل يمكن ان تكون النواة لاتحاد عمالى حر و مستقل ؟


حمدى حسين
الحوار المتمدن-العدد: 823 - 2004 / 5 / 3 - 07:43
المحور: الحركة العمالية والنقابية ودور اليسار في المرحلة الراهنة - ملف 1 ايار 2004
    


فى عام 2001 و قبل بداية انتخابات الدورة النقابية 2001-2006 تم تأسيس لجنة التنسيق للحقوق و الحريات النقابية كمنبر يعمل على تعميق و تنمية الوعى الحقوقى للعمال .. و زيادة الاتصال و الارتباط للمهتمين بالحقوق الاقتصادية و الاجتماعية و يحول دون تفتيت جهودهم او تعارضها , و يدفع الجميع للتمسك بالافاق الضرورية و اللازمة لضمان الحقوق الاساسية للانسان و تطورها و فى القلب منها الحريات و الحقوق النقابية ... و قد جاءت مبادرة التأسيس بعد حلقة نقاشية دعى اليها مركز هشام مبارك للقانون و مركز دراسات و برامج التنمية البديلة ... ناقشت اوضاع الحريات النقابية و كيفية دعمها و دفعها للامام و قد واكبت هذه المناقشة جهودا اخرى عديدة لمنظمات و قوى سياسية و مراكز معنية بالحقوق و الحريات النقابية اسفرت جميعها عن تكوين لجنة التنسيق للحقوق و الحريات النقابية و التى حظيت باستجاة واسعة و سريعة من كل المهتمين فى هذا المجال وقد تجاوز عددها الأن 150 قيادة عمالية حقيقية من العديد من المواقع و المناطق العمالية الصناعية القديمة و الحديثة ... اجتمعوا طوال ثلاث سنوات حتى الان يناقشون و يتباحثون , يعقدون الندوات و المؤتمرات فى العديد من المحافظات , يشاركون فى التظاهرات سواء كانت ضد النظام المصرى بسبب ما يعانيه العمال و الكادحين من ابناء الشعب المصرى او ضد العدو الامريكى و الصهيونى و حلفائهم من الانظمة العربية بسبب ما تعانيه الشعوب العربية و فى القلب منها شعبى فلسطين و العراق ... يرفعون القضايا العمالية و يكسبونها للعديد من القادة باحقيتهم فى المشاركة الانتخابية لعضوية النقابات العامة و اللجان النقابية و ضرورة اشراف القضاء الكامل على الاتحاد العام و النقابات العامة و كذا اللجان النقابية ... حصلوا على احكام بحل الاتحاد العام الحالى و توابعه .... شكلوا سكرتارية لهم بالانتخاب الحر المباشر الديمقراطى وذلك لتسيير العمل اليومى للجنة بحكمة و تحلت ايضا السكرتارية و اعضاء اللجنة بالصبر الجميل امام اكاذيب و مهاترات تشنها اقلام مشبوهة على اللجنة و اعضائها و المشاركين فيها من المراكز الشريفة .... اصدروا نشرة خاصة بهم لتكون لسان حال للجنة تصدوا و مازالوا يتصدون لكافة القضايا و المشاكل التى تعانى منها الطبقة العاملة المصرية و اخرها قضية التأمينات الاحتماعية ... يرفضون سياسة صندوق النقد و البنك الدولى بمصر و العالم العربى و يواجهون اثارها السيئة ... يساندون و يدعمون الشعب الفلسطينى و الشعب العراقى ضد اعداء البشر الصهاينة و الامريكان ... بعد هذا العرض الا يدفعنا هذا الى التفكير فى ان يكون هؤلاء العمال القادة اعضاء لجنة التنسيق و عيرهم ممن يريد من العمال المشاركة ان يكونوا النواة لتشكيل اتحاد عمالى حر و مستقل و ان يعلن ذلك فى عيد العمال القادم 2005 بعد فترة من المناقشة الجادة ؟؟

و لنا فى مبادىء و مواثيق القوانين و القرارات الدولية بشأن الحريات النقابية معين قانونى لذلك ... فلنفكر و لنتناقش بهدوء و روية حول هذا الامر دون تسرع و عراك فكلنا واحد امام عدو واحد لن ننتصر عليه الا اذا انتزعنا حريتنا و لن ننتزعها الا اذا توحدنا

يا عمال مصر .... اتحدوا

حمدى حسين

نقابى مصرى و عضو سكرتارية لجنة التنسيق للحقوق و الحريات و النقابية





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- عمنا - طه سعد عثمان - ... شكراً
- إتحاد للشغيلة المصريين - دعوة للتأمل و التفكر
- مناضل اخر . . افتقدناه - - - -
- التنظيم النقابى ... و الخيارات المطروحة


المزيد.....




- الكشف عن أسباب الشعور الغريب الذي ينتاب طياري -F35- الأمريكي ...
- إسرائيل تستخدم أراضي الضفة مكبا للنفايات
- مجلة فرنسية: الأمير الذي يمكنه تغيير كل شيء
- أبوظبي وحزب الإصلاح.. تحالف جديد باليمن؟
- مقتنيات منزلية تقتلنا بصمت!
- الولايات المتحدة تعاقب أوروبا مرتين
- تباين بصحف عربية بشأن دعوة أمريكية لتحالف دولي ضد إيران
- 5 قتلى على الأقل وعشرات الجرحى في هجوم مسلح على كنيسة في باك ...
- من هو راهول غاندي؟
- -الأبيض- الإماراتي يطارد لقب -خليجي23-


المزيد.....

- الطبقة العاملـة والعمل النقابي في فلسطين ودور اليسار في المر ... / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية ودور اليسار في المرحلة الراهنة - ملف 1 ايار 2004 - حمدى حسين - لجنة التنسيق لحقوق و الحريات النقابية .. هل يمكن ان تكون النواة لاتحاد عمالى حر و مستقل ؟