أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - ماجد ساوي - ميزان الافكار !!














المزيد.....

ميزان الافكار !!


ماجد ساوي

الحوار المتمدن-العدد: 2643 - 2009 / 5 / 11 - 05:04
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


للتمييز بين الفكرة الصحيحة والخاطئة اعرض طريقة علمية مجربة وهي اقرب منها للوسيلة العملية منا للنظرية الفلسفية ولشدة بساطتها لن نجد فيها – حقا- اي فلسفة .

ميزان الصدق والكذب يفصل الامور الى حقيقة وخيال فيكون الكذب محض امر خيالي لا واقع له ويكون الصدق محض حقيقة ترى بالعين كما ترى الشمس وهذا الميزان بالاستناد للحقيقة والخيال يجعل النظر الى اي فكرة مهما كانت نظرا فاحصا فتجد انها فكرة خيالية او فكرة حقيقية , لكن كيف نميز الخيال من الحقيقة لنعرف الصدق من الكذب في افكارنا وبالتالي الصحيح من الخاطىء ؟

لنعد الى وقت ولادة الافكار ونطرح السؤال التالي كيف تولد الفكرة ؟ ولنفكر قليلا وسنجد ان الخيال يأتي بافكار خيالية فنحن نفكر في امر ما خيالي وتاتينا منه فكرة خيالية كتخيل جمل يطير مثلا ونستورد هذه الفكرة من الخيال الى العقل وتصبح مجرد فكرة في الذهن وربما بعد سنوات نعيد استدعاء الفكرة ونقول لاحدهم ان الجمل يطير فيندهش متعجبا ولربما قال انه جمل بجناحين !! .

الافكار التي تاتي من الحقيقة الينا هي افكار صحيحة اما التي تاتينا من الخيال فهي خاطئة وللتوضيح اقول اننا في التفكير نجنح الى خلق الافكار لحاجة العقل اليها في عملياته الذهنية وكلما اخفقنا في انتاج الافكار اخفق العقل في التفكير والعقل يعامل الافكار المنتجة على انها حقائق ولا يهمه ان جاءت من مصادر خيالية او مصادر حقيقية .

الافكار الصحيحة لا تاتينا الا اذا كنا في حالة اللاتفكير – التامل – لان العقل يكون وقتها معطلا للخيال ولا يتعامل الا مع مخزونه الفكري اي الذاكرة ولا يقوم بعمليات انتاج المشاهد في واقع مفترض اي لا يتخيل وجهاز المحاكاة العقلي متوقف , هنا كل فكرة نخرج بها هي صحيحة مائة في المائة .

اذا وجدت فكرة ما سمعتها او قراتها من غيرك يوما ما في الواقع الخيالي العقلي فهي مائة في المائة فكرة خاطئة , وللتأكد من ذلك ستجد ان لن تبقى لحظة واحد في عمليات العقل الذهنية الحقيقية وسوف تتهشم وتتكسر وتتبخر في اول عملية عقلية .






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,553,599,414
- الاجتماع البشري - رؤية فقط !
- النظام القائم على الدين
- الحكم العقلي
- المصطلح والمعنى .. وطرق شتى !
- في الخلاف السني الشيعي ..!
- خطابُ التخوينْ والتفكير ! (2)
- خطابُ التخوينْ والتفكير ! (3)
- خطابُ التخوينْ والتفكير !
- الشرْ وما لا نراه ْ ..!
- بينْ فِرعونْ وإبليسْ ..!
- القصيدة العربية نشيدا ً
- الكَمَالْ لله - كَمَا يُقَالْ -


المزيد.....




- هل تقضي مصالح واشنطن على مبادرة عمران خان في مهدها؟
- الأجهزة الأمنية السورية تتسلم تباعا أحياء حلب الشمالية من -ا ...
- بالصور... حريق يلتهم كنيسة مارجرجس في مصر
- وحدات من الجيش السوري تتحرك نحو عين العرب -كوباني- الحدودية ...
- حريق ضخم يلتهم أجزاء كبيرة من كنيسة مارجرجس الأثرية بالقاهرة ...
- قوات سوريا الديمقراطية تتهم تركيا والفصائل المتحالفة معها با ...
- شاهد.. حريق في كنيسة جنوبي القاهرة
- ماذا تعرف عن الرئيس التونسي الجديد ؟
- ويلفريد كانون وزاها يسجلان لكوت ديفوار في شباك الكونغو
- اللجنة الإعلامية  للاتحاد الرياضي للجامعات تعقد اجتماعها الأ ...


المزيد.....

- العمل والملكية.. في التوازن التاريخي للديموقراطية الاجتماعية / مجدى عبد الهادى
- امرسون وإعادة بناء البراغماتية / عمر إحسان قنديل
- الرسائل الرمزية الصامتة في المدرسة: الوظيفة الاستلابية للمنه ... / علي أسعد وطفة
- الهيبة قوة عملية أيضاً / عبدالحميد برتو
- بصمات الأرواح / طارق أحمد حسن
- البيان الفلسفي الفدرالي / حفيظ بودى
- العود الأبدي ديانة مشركة وميتافيزيقا مادية ؟بعض التساؤلات حو ... / الحسن علاج
- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- العلاج بالفلسفة / مصطفي النشار
- مجلة الحرية العدد 3 / محمد الهلالي وآخرون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - ماجد ساوي - ميزان الافكار !!