أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف 1 ايار 2009 - اثار وانعكاس الازمة الاقتصادية العالمية على الطبقة العاملة والفئات الفقيرة وسبل مواجهتها؟ - اتحاد المجالس والنقابات العمالية في العراق - الأول من أيار رمز التضامن والتلاحم الطبقي بين العمال في العالم














المزيد.....

الأول من أيار رمز التضامن والتلاحم الطبقي بين العمال في العالم


اتحاد المجالس والنقابات العمالية في العراق
الحوار المتمدن-العدد: 2633 - 2009 / 5 / 1 - 08:19
المحور: ملف 1 ايار 2009 - اثار وانعكاس الازمة الاقتصادية العالمية على الطبقة العاملة والفئات الفقيرة وسبل مواجهتها؟
    


العمال في العراق والعالم يحتفلون بيومهم التاريخي في الأول من أيار، يوم التلاحم الطبقي على امتداد قارات العالم.
لأكثر من قرن من الآن، يحتفل العمال بهذا اليوم، يوم ضحى العمال في شيكاكَو بحياتهم في مواجهة الراسماليين، كل الأعراق والجنسيات والأمم بلا تمييز لوني أو عرقي أو ديني أو قومي. العمال ومعهم التحرريون ودعاة المساواة والمدنية، يرفعون في هذا اليوم راية واحدة، راية المساواة، مقاومة الظلم والتمييز، رفض الحروب والاقتتال بين البشر، مقاومة الاستغلال؛ يرفعون رايتهم بوجه قوى الاستعباد والاستغلال، أصحاب المليارات ممثلي الرأسمال. لقد قدم العمال على امتداد صراعهم ضد الاستغلال، التضحيات الجسيمة وواجهوا المعتقلات والقتل والتشريد في كل انحاء العالم.
منذ ست سنوات يحيي العمال في العراق يوم الأول من أيار في ظل أوضاع مأساوية لم يشهدها المجتمع مسبقاً؛ ست سنوات من الاحتلال والاقتتال، ألا أنها ورغم مصاعبها لم تمنع العمال من تنظيم أنفسهم ومواجهة سياسات السلطات ورفع مطالبهم بجرأة وإصرار رغم القرارات المعادية للعمال، مثل الاستمرار على قوانين وقرارات النظام السابق التي تمنع التنظيم في القطاع العام، أو فرض اتحاد واحد واعتباره الاتحاد الرسمي والشرعي والذي يمثل سياسة السلطات.
العمال في العراق يواجهون شانهم شان العمال في العالم تحديات الأزمة العالمية التي دفعت إلى البطالة ملايين العمال.
وآثارها المخربة والخطيرة ستلقي بثقلها على العمال في العراق اكثر فاكثر كما تركت آثارها على العالم. إن العمال في العراق مدعوون أكثر من أي وقت مضى لتنظيم صفوفهم ومواجهة سياسات التعطيل المتعمد للصناعات، التهديد بالخصخصة، فرض قوانين السوق وأوامر صندوق النقد والبنك الدولي.
ليس للعمال مصلحة في التقسيمات التي تفرضها القوى السياسية على أساس اللغة أو الدين أو المذهب، فهم بالتالي من سيواجه التقسيم والتشتت والنزاعات.
ليس للعمال في العراق مصلحة في إخضاع البلاد لسياسة المؤسسات الرأسمالية الابتزازية مثل صندوق النقد والبنك الدولي، فهم مدعوون لمواجهة هذه السياسات التي ترمي إلى تجويع الجماهير.
ليس للعمال مصلحة في فرض القوانين والأعراف التي تقمع المرأة وتستعبدها، إن من مصلحة العمال، نساءَ ورجالا إن يكونوا من دعاة المساواة الحقوقية والاجتماعية بين البشر، ومنع التمييز على أساس الجيندر.
ليس للعمال مصالح تتعارض مع مصالح ملايين الكادحين وسائر جماهير المجتمع، إن مصالحهم تتعارض مع المستغلين، مع الاحتلال، مع السياسات المعادية للحريات العامة والحريات السياسية.
ليس للعمال في أي بلد مصالح متعارضة مع عمال باقي البلدان، فهم يتضامنون ويشاركون رفاقهم العمال في قضاياهم وأهدافهم، كما يقف اليوم عمال أمريكا وبريطانيا ضد الحرب والاحتلال ويساندون العمال في العراق في قضاياهم ومطالبهم، إن من يسعى إلى زرع الشقاق والكراهية القومية هم طبقة الرأسماليين، صناع الحروب، خالقو الأزمات والمحرضين ليل نهار عبر وسائل إعلامهم إلى إحياء النزاعات وخلق الفتن، لصرف أنظار العمال والعالم عن جوهر الصراع الطبقي، وإشعال الحروب والنزاعات بين البشر.
إن قيام مجتمع متمدن، عصري، إنساني، متحرر في العراق، غير ممكن بدون تدخل العمال في رسم المصير السياسي للمجتمع.
عاش الأول من أيار رمز التحرر والتلاحم الطبقي العالمي
عاشت المساواة
اتحاد المجالس والنقابات العمالية في العراق
نيسان- ابريل 2009





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- حول مرور ست سنوات على الاحتلال
- نطالب بتعليق عضوية العراق في منظمة العمل الدولية ILO
- الاتفاقية بين أمريكا والسلطات العراقية تأبيد الهيمنة ومصادرة ...
- تضامنوا مع عمال الناصرية للمطالبة بحقوقهم المشروعة
- نحو اضراب شامل في عموم البلاد واعتصامات في مواقع العمل
- نحو إضراب شامل في عموم البلاد واعتصامات في مواقع العمل
- عمال زراعيون بلا أرض
- ندين تدخل الحكومة العراقية في شؤون العمال
- بيان المركز الأعلامي لأتحاد المجالس والنقابات العمالية في ال ...
- بيان اندماج الاتحادات العمالية في العراق
- تحقيق مطالب عمال النفط مرهون باستمرار واتساع اضرابهم
- تحقيق مطالبنا العادلة مطلب فوري لا يحتمل اي تاخيراو تأجيل
- عمال المطابع مهددون بالبطالة الجماعية
- الاتحاد الوطني الكردستاني يعتقل المزيد من الناشطين
- قتل العمال العزل امتداد للجرائم الإرهابية وصفحة من الحرب الط ...
- جماهير العراق تتظاهر ضد قرارات السلطات برفع أسعار الوقود،الج ...
- الانتخابات المقبلة امتداد وتكملة لنفس المسار السياسي السابق
- القوات الامريكية تعتقل العاملين في كهرباء المسيب العاملون في ...
- إقرار الدستور المقترح تقويض لمدنية المجتمع و إعلان للحرب الط ...
- حول مطالب عمال الصناعات الميكانيكية في الاسكندرية


المزيد.....




- طائرة من دون طيار ترصد نزوح آلاف الروهينغا من ميانمار
- برج إيفل يطفئ أنواره تضامنا مع الصومال
- بوحيرد في السفارة المصرية بالجزائر في ذكرى حرب أكتوبر
- -داغديزل- الروسية تطور غواصة ومروحية جديدتين
- سقوط عاصمة الخلافة الداعشية في سوريا
- قضية جنائية تطال كاتب السيرة الذاتية لبوتين
- نتنياهو: لن نسمح بقواعد إيرانية بسوريا
- مصر.. إحالة قاتل القس القبطي إلى محكمة الجنايات
- مادورو: الانتخابات في فنزويلا رسالة لترامب
- هجمات لطالبان على أهداف حكومية تسفر عن مقتل 69 شخصا على الأق ...


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - ملف 1 ايار 2009 - اثار وانعكاس الازمة الاقتصادية العالمية على الطبقة العاملة والفئات الفقيرة وسبل مواجهتها؟ - اتحاد المجالس والنقابات العمالية في العراق - الأول من أيار رمز التضامن والتلاحم الطبقي بين العمال في العالم