أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - زينب محمد رضا الخفاجي - الى كل من كان في بشتاشان ومازال حيا














المزيد.....

الى كل من كان في بشتاشان ومازال حيا


زينب محمد رضا الخفاجي

الحوار المتمدن-العدد: 2632 - 2009 / 4 / 30 - 10:18
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


في كل مرة نكتب فيها عن بشتاشان... نذكر فيها بمرارة من رحلوا وننسى ان هناك مازال حيا على قيد الموت يتنفس كل يوم المرارة وتعذيب الذات...
كلنا يعرف ان من استشهد هناك .. هو احسن حالا بمراحل ممن بقى ... هناك فرق بين من يعيش في جنان الله كما يحلو له ..واكيدة بانهم يستحقون هذا .. وبين من لم يركب معهم قطار الرحيل ومازال يتالم ويعيش كما فقاعة تمتليء بالقيح كلما مر عليها الزمان.......
استميحكم عذرا شهدائنا في بشتاشان ... ايها الاحياء دوما ... والباقون دوما في دمي وروحي ذكرى مؤلمة لا يمكنني نسيانها ابدا وابعاد شبحها الاسود من بالي... اعذروني لانني في هذا اليوم ساكون مع من بقي منكم يتنفس الهواء الذي اتنفسه انا وبناتي ... وكل اهلي ... ساترككم بسعادتكم ترفلون .... واتوجه لمن يموت كل يوم مئات المرات وليس هناك من يضع يده على المهم ويخفف عنهم ما يجدون ...
ما رايكم سادتي الشهداء ان تاتوا هذا اليوم معي لنخفف عنهم سوية الم فراقكم ومرارة خسارة احلامهم ... ساخذكم معي اليوم في حلمي لتزوروا عالمنا كما زرت العام الماضي جنتكم انا وابنتاي ...
بعد ان عرفت تفاصيل هذه المصيبة وكتبت عنها تعرفت على كثير من الانصار عبر الايميل... وصاروا اصحابي المقربين ... احبهم بقوة ويغمروني بحبهم ... منال علوان ... تغريد حسين ... ابو سعد الرائع (أخو الشهيدة انسام) و....و....و.... القائمة تطول ... وطبعا لا انسى من عرفوني منذ ولدت وترعرت باحضانهم ... مثل عمي الحبيب ستار الخفاجي (ابو ذلفاء) ... وصديقه عمو عبد الامير الحاج...
ساخاطب اولا عمي ستار الذي عانى ومازال يعاني الام كل ما مر ... راعني معرفة انه قد ارتدى الملابس السوداء لثلاث اعوام بعد فقده اخوه سمير الخفاجي (ابو صابرين) ... وايضا لعمو عبد الامير الذي عانى جراحا هناك وفقد اعلى ما يملك عينه ... سلامتكم من كل الم ... روحي فداء لكم ... ليتني اخفف عنكم كلمكم وانسيكم بعض ما حدث ......
ولانني اعرف الكثيرين ولكن باسمائهم الحقيقية وليس الحركية ...ساترك ذكر الاسماء جانبا ... وساخاطب روحكم المتعبة التي مازالت تنزف الى اليوم.....
اقف هنا اليوم ومعي كل من كان معكم هناك ... لنحتضنكم جميعا بقلوبنا ... وليتها تتسع لالامكم .... كما وسعت قلوبكم هموم العراق....
جئتكم بمن رحل عنكم هناك في جبل قنديل منذ 26 عاما ... اعرف ان القلب ما عاد ذاك القلب وتغيرت ملامح الوجه والروح ... احس ان التوقد الذي حملته روحكم اختفى الى حيث لا رجعة ... ولسان حالكم يعاتب ارض الطواحين التي سلبت منكم احبابكم وشبابكم سعادتكم امالكم احلامكم ... هذه الارض التي طحنت المـوت ثم وزعته بالمجان على الانصار ... هناك من مات جسده والاخرون ضيعوا بريق الروح هناك .......
ها انا ومن معي ممن فقدتم هناك جئنا نمد ايدينا لكم ....
انسوا الحزن الذي تعودتموه كل تلك السنين في هذا اليوم...
وتعالوا نحتفل معهم بسعادتنا ... وعيدنا واملنا بغد افضل ....
هذه يدي لكم هاتوا اياديكم وتعالوا نغني ونسعد وننسى كل الالم...
لكم العز والفخر شهدائنا والسعادة لمن هم حولي الان...



المحبة والفخورة بكم دوما
زينب الخفاجي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,467,771,525
- صبرٌ لألفٍ وليلة
- حنين مشيبه... لحناء قلبي
- قمر ككل ذكور الأرض
- اقرب طريق لقلبي .. سمعي وأذني
- بيضة ديك بصفارين...لوطني
- أغيد بنصر كفي
- صار للدمع صهيل
- مثقف جداً... وذكية
- أقترب سأهمس بأذنك
- عيد حجيج فازوا بالقرعة
- صمتاً سيد الكذب
- عاجل...اعتراف سمكة عورة
- أحببتك...وكفى
- يدان للتصفيق لطفولتي... لا للضجر
- متزوجون أو غير متزوجين...تلك هي المشكلة
- متزوجون أو غير متزوجون...تلك هي المشكلة
- إليك يا ستار
- سبع نساء في اسبوع
- سأرفع ضدك حرف ال...لا
- دبة حميسة....تاكل هريسة


المزيد.....




- شاهد: معرض يحيي ذكرى الزعيم السوفييتي لينين بطريقة مبتكرة
- الشيوعي الأردني ينعي الرفيق “أبو عزمي”
- الشرطة الأمريكية تعتقل 18 شخصا في مظاهرات نظمها اليمين المتط ...
- الولايات المتحدة.. اعتقال 18 شخصا في مظاهرات نظمها اليمين ال ...
- اعتقال ما لا يقل عن 13 شخصا في بورتلاند خلال مظاهرات لأنصار ...
- أصحاب المليارات حجزوا.. هل يحتكر الأغنياء السفر للفضاء؟ 
- في الذكرى الثانية لرحيلة ..د. رفعت السعيد في حوار مصور :اليس ...
- الاحتلال الإسرائيلي يستهدف المزارعين والصيادين الفلسطينيين ف ...
- تظاهرات احتجاجية للحزب الشيوعي في موسكو
- بورتلاند تتأهب لمظاهرات لليمين واليسار وسط مخاوف من أعمال عن ...


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - زينب محمد رضا الخفاجي - الى كل من كان في بشتاشان ومازال حيا