أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خالد الكساسبه - كلمات ل (عمان) من ارض (الغربة)














المزيد.....

كلمات ل (عمان) من ارض (الغربة)


خالد الكساسبه
الحوار المتمدن-العدد: 2631 - 2009 / 4 / 29 - 08:55
المحور: الادب والفن
    


وحيد غريب، جسدي غربي المحيط وروحي شرقي المحيط .
غربتي تقتلني ، مثلما المسافات البعيدة تقتلني .
بعد ثلاثة عشرا عاما من الغربة لا املك شيئا الا نفسي ، لا اعرف ان كنت لا زالت املك نفسي ، بعد ثلاثة عشر عاما من الغربة خسرت كل شيء، ادفع ما اقترفت يدي لام تركتها ، لزوجة شردتها عن اهلها، لطفلة انجبتها وحيدة بلا اشقاء .
وحيدا الا من ضلعي الاغلى من اضلعي: زوجتي وابنتي ، اعيش وسط الغابات والبحيرات والاغراب.
وحيدا الا من طيف ماض يجرنا الى البعيد من الايام ، ايام الشباب والنشوة والمستقبل الذي كنا نعتقد بانه يوما ما لا محالة قادم ، وحيدا الا من تبغ وثمالة اعيش ارنو ليوم يجمعني ب عمان ، وادي اليابس ، دبين ،زي وشيحان ، ارنو ليوم يجمعني بوادي رم ،جبل اللويبدة ، جبل الحسين ، ارنو ليوم يعيد لعمان عمان .
واعود سبعة عشر عاما الى الوراء واتذكر سيارة من نوع (فوكس وايجن) اضطررنا عماد حجاج،ناصر قمش، بسام بدارين وانا لدفعها على انغام موسيقى اسبانية لم نفهم كلماتها في رحلة يومية الى وسط البلد لنقضم (البزر) الذي اشتريناه من محمص بسمان خشية ان نقضم اسناننا غضبا من عوز وفقر قبل ان نثمل على صوت خالد فخيذة الذي وجد ضالته في الدين بعد بحث مضني ،يغني :(ويش تريد تصير سمك في المي، طير في السما) ، وقهقهات صبايا قابلناهن منذ لحظات.
هنا في ارض الصقيع انظر من نافذة منزلي في نيوجرسي فارى (عمان )واصعد للتلةالمطلة على (بحيرة البلوط) فارى (بركة البيبسي) وعندما اعود الى الواقع يصدمني صوت وردة الجزائرية منشدا (مليت انا مليت من الغربة) .
وتجرنا الذكريات الى عرس شعبي في احد احياء عمان الفقيرة يبدأ بالسيمفونية الخالدة (ليلة حب) لام كلثوم، ومخبر بين الصحو واللا صحو مثلنا ياتي ل مائدتنا ويقول :احكوا ما تشائوون ولكن في دواخلكم.
في احد معارض نيويورك تمعنت ب اللوحة الجميلة: نافذة خشبية بلون السماء ، تتوسط جدار من طين ، يعلوها سلم مصنوع من خشب البلوط مزين بالورود والياسمين فاسرح بعيدا واتذكر (عمان)واتذكر (نيسان) الذي كان فرحنا،وجعنا، طريقنا الى (الحرية) (نيسان) شهر الكذب الذي كان زمن كشف الحقيقة.
عندما تترك وطنك ،بيتك ابدا لن تشعر بالاستقرار، تظل مثل بدوى رحال تبحث عن الماء او ما يشبه الماء ، وعندما تظن انك قد اقتربت من الماء تكتشف انه ليس سوى سراب.
في عمان الجديدة الصدق اضحى هراء و الحرية اصبحت ترفا و الصحافيون يعلمون ان مدراء المخابرات والوزراء ينزاحون فيبدأون تصفية الحسابات.
في عمان اليوم يدعو الملك مراسلي كبريات الصحف والفضائيات ويقول (لا لحبس الصحفيين) ، وبعد اسابيع يوقف( المدعي العام) فايز الاجراشي ،ويضرب( الدرك العام )ياسر ابو هلالة ،ويضرب (الجهل العام )احمد التميمي
في عمان القديمة وحيث المرأة في كانت سيدة منزل لاموظفة كانت تمتلك الوقت الكافي للعنايه بنفسها الا انها زحمة الحياة لم تعد تعطها الوقت الكافي فكان اللجوء لبنطال (الجينز) بدل الفساتين الربيعية وسكرتيرات يصرفن راتبهن الشهري الذي لا يتجاوز المائة وخمسين دينارا على المكياج والباصات.
عمان الجديدة اصبحن مثل بيروت شرقية وغربية وناطحات السحاب لا تكون الا في (الشميساني) اما المقابر فمكانها في ( سحاب) والمولا ت لا تكون الا في (عبدون ) اما الحسبة فهي في (الوحدات).
ايا عمان استحلفك بآلهة (فيلادلفيا )و(عمون) ان تحافظي على عذريتك لا تخوننيني مع الاغراب الذين استباحوا ارضك منجما ينحتون منه ثرواتهم ووكرا يشبعون فيه غرائزهم .
ايا عمان لا تفرطي بشرفك من اجل استثماراتهم ولا تحاولي تجميل جسدك لارضاء غرورهم انت جميلة كما كنت بدون ناطحات سحاب واندية مساج ومولات ومطاعم وجبات سريعة انت جميلة باسواقك ومطاعمك الشعبية لاترتدي اقنعة الزيف والعهر التي يريدون ان يلبسوك اياها لا تتعطري لهم ابق على رائحة عرق ابنائك الكادحين ارتدي فساتين الفرح ولكن لا تبيعي جسدك لمن يدفع اكثر.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,012,663,915
- طبخة السلام جاهزة ولكن
- (هبة نيسان) الاردنية في ذكراها العشرين
- (جيهان) التي كشفت تخاذلنا
- الاردن (وطن للفلسطيينيين) ام (وطن الفلسطينيين)
- انشودة (الموت)
- الاردن بين الملكية الدستورية والمطلقة
- محاكمة دولية ل(الديكتاتوريين)
- السلام يحتاج قادة حقيقيين راغبين ب (المصافحة)
- والجنس - حاجه انسانيه
- عيد الحب -- ليس مجرد ورده حمراء
- اكثر من طعام -اكثر من شراب
- بورصة (الحياة)
- انه ديننا مثلما هو دينكم فلا تسرقو الاسلام منا


المزيد.....




- أزمة خاشقجي.. مثقفو المملكة يمسكون العصا من الوسط
- فنانة سعودية لـ-سبوتنيك-: فتياتنا يملكن القدرة على المواجهة ...
- مسؤول سعودي كبير يقدم رواية جديدة لمقتل خاشقجي
- كاني ويست يفاجئ كاردشيان بطريقة مميزة ورومانسية (فيديو)
- مسؤول سعودي كبير يقدم رواية جديدة لمقتل خاشقجي
- نيويورك تايمز تنشر مقالا باللغة العربية: ترامب ينبطح أمام أم ...
- مغردون يبحثون عن المطربة المصرية آمال ماهر
- بمناسبة عيد ميلادها.. كيم كاردشيان في صورة برفقة محمد كريم
- بلافريج: تصريح العثماني لا يعنينا وسلوكات مستشاري المصباح لا ...
- ممثل أسترالي يقاضي صحيفة اتهمته بالتحرش


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خالد الكساسبه - كلمات ل (عمان) من ارض (الغربة)