أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ماجد الحيدر - شكسبير- شعر






















المزيد.....

شكسبير- شعر



ماجد الحيدر
الحوار المتمدن-العدد: 2590 - 2009 / 3 / 19 - 10:29
المحور: الادب والفن
    


راقداً على أرائك الغمام
أتلمس عناقيد الحكمة الدانيات
أرشف العسل من حباتها
وأطل في رثاء
على العالم الخرب
هناك في القاع البعيد
فيشجيني المشهد الغبي
والفوضى القديمة
والموسيقى .. آهٍ من تلكم الألحان الناشزة
....
حنين قديم يغمرني
أنزل مغالباً غثياني، وخفق قلبي الوجل
أسأل عن السيد ها هنا
فيجيب ألف من القائمين : أنا هو!
أبحث عمن سطّر الملهاة الساذجة
فيشيرون للمدى، للهواء الذي في الأعالي
ويربتون أكتافي:
لا تتعب ناظريك. هو شيء لا يُرى !
...
اهبط السلالم المتربة
الى حيث النظارةِ اللاغطين
المنهمكين في شدِّ الأحذية
وتبادلِ أعواد الثقاب
ونزعِ السراويل
والمشي على الرؤوس..
فتتقاذفني الأكف :
اطردوا الغريب
اطردوا الغريب

وعلى الرصيف الموحل
ينحني عليَّ عجوز ثمل
ينفحني نصف ما بجيبه
من تبغٍ ودراهم
ويهمس في أذني
أنا وأنت غريبان ها هنا
لقد جُنَّ الجميع
لقد جن الجميع
أصيح وراءه .. أناديه فلا يلتفت
ويمضي
مترنحا.. باكيا.. ضاحكا..
وتردد الجدران:
لقد جن الجميع
لقد جن الجميع






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,630,254,948
- أغنيةٌ الى تمثالي
- راشديات الثقافة.... وثقافة الراشديات-الحلقة الأولى
- وداعاً مكتبتي الشهيدة... مرحباً مكتبتي الجديدة!
- مِن أدب الأطفال الكُردي..من سيُنزِلُ السكينةَ... على قلبِ مر ...
- وا ابن رشداه.. اقد أحرقوا كتبي!
- المسجد بيت الله
- ضحك كالبكاء...ليش ما صرت حرامي؟!
- مريم
- الحُلَّةُ الغَرّاء في مُراسَلةِ الرؤساء...الرسالة الخامسة ال ...
- تأخرتَ جداً
- ضحكٌ كالبكاء خبر عاجل : مؤتمر الوحدة الإسلامية يرجئ مشاوراته ...
- رباعيات
- بين الأدب الساخر.. والتهريج الرخيص.. أكثر من خيطٍ رفيع
- ترجمةُ الشعرِ... مهنةُ المجانين !
- الرجل .. الذي.. عقر.. الناقة
- مزامير راكوم الدهماء
- وما الفائدة؟؟
- ماجد الحيدر...ما بين ديالى ودهوك جسر من الحلم أعبره كل مساء
- شتاء
- الرسالة الرابعة الى رئس الجمهورية


المزيد.....




- «مهرجان الشارقة الدولى» يسابق الزمن لأجل مستقبل أفضل للأطفال ...
- " المحرك " .. في معرض الموسيقى الدولي " WOMEX "
- فيلم إماراتى يُطلق مهرجان أبوظبى السينمائى لأول مرة.. وسينم ...
- كاريكاتير أسامة علي
- بالفيديو.. موقف كوميدي خلال تدريبات عسكرية للجيش الهولندي
- فوز الأديب والمربي سهيل ابراهيم عيساو بجائزة الأبداع لعام ...
- «هيئة قصور الثقافة» تسعى لإقامة مكتبات داخل الجامعات بخصم 50 ...
- بعد أداء كوتشر المتواضع... كرستوفر بيل يجرب حظوظه في أداء شخ ...
- مثقفون عراقيون: ليست وزارة ثقافة.. بل ورشة محاصصة! -
- الاتصالات تدعو شركات النقال لتسهيل عملية التصويت لدعم الفنان ...


المزيد.....

- طقوس للعودة / السيد إبراهيم أحمد
- أبناء الشيطان / محمود شاهين
- لا مسرح في الإسلام . / خيرالله سعيد
- قصة السريالية / يحيى البوبلي
- -عزازيل- يوسف زيدان ثلاث مقالات مترجمة عن الفرنسية / حذام الودغيري
- بعض ملامح التناص في رواية -الرجل المحطّم- لطاهر بن جلون / أدهم مسعود القاق
- مجموعة مقالات أدبية / نمر سعدي
- موسى وجولييت النص الكامل نسخة مزيدة ومنقحة / أفنان القاسم
- بليخانوف والنزعة السسيولوجية فى الفن / د.رمضان الصباغ
- ديوان شعر مكابدات السندباد / د.رمضان الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ماجد الحيدر - شكسبير- شعر