أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - دندان عبد الغاني - العقلانية الديمقراطية تتأرجح بين اليمين و اليسار














المزيد.....

العقلانية الديمقراطية تتأرجح بين اليمين و اليسار


دندان عبد الغاني

الحوار المتمدن-العدد: 2584 - 2009 / 3 / 13 - 08:54
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


شهد الربع الأخير من القرن العشرين أحداث مهمة كتلك التي تشهدها عادة نهاية القرون أو بداية الحقب التاريخية، فقد اِزدادت رأسمالية السوق في الغرب في الثمانينات ، بسبب التطور التقني و المعلوماتية. و اِنهار المعسكر الإشتراكي في عدة أشهر مما أعطى الإنطباع و كأن الديمقراطية الليبرالية الغربية هي التي اِنتصرت.
و دخل العالم الغربي في عصر ما بعد الحداثة، و الذي أطلق قوى العولمة مما دفع دول العالم الثالث إلى التخلي عن نظمها التقليدية-التسلطية، و جعلها تتبنى شكلا مشوها من النمط الغربي للديمقراطية !
و على إمتداد العقد الماضي برز مفهوم الحكم Governance لدى الممولين الدوليين و في سياسات التنمية البشرية، و أصبح محور النقاش في الأوساط الأكاديمية، و هناك من وصف هذه الظاهرة بأنها ثورة تنظيمية حقيقية عل المستوى العالمي.
كما أنها قد تشكل تطورا إجتماعيا و سياسيا مهما في أواخر القرن العشرين يوازي تطوير الدولة-الأمة في Etat/Nation في القرن التاسع عشر.
نتيجة لهذه التغيرات و الآليات، حصل إعادة تركيب بين المواطن و الدولة Citizen/State
و بين الحاكم و المحكوم Gouvernant/Gouverné، و ترتكز إعادة التركيب هذه على المطالبة المتزايدة بالدمقرطة و التدخل في صنع القرارات و اِنفتاح الآليات السياسية عبر عمليات الإصلاح بمنطق الحكم الراشد Good Governance.
إضافة إلى ذلك فالعديد من الدول النامية تشهد تحريرا اِقتصاديا و تجاريا، و تواجه الحكومات مناخا دوليا مندمجا بشكل متزايد و متسارع، مع تطور رقمي مكثف و تغير بنيوي في الخريطة الاقتصادية و الخارطة السياسية للعالم، و أصبحت الدول النامية في حاجة ملحة لإنجاز إصلاحات إقتصادية، بداعي التعرض للضغوطات التي تعانيها مؤسسات الحكم قصد التكيف مع هذه التغيرات.
بناءا على كل ما سبق فإن الحكم لم يعد نظاما مغلقا، بل تخطى الدولة ليشمل القطاع الخاص و المجتمع المدني، في حين أن هذه التركيبة الثلاثية هي عصب التنمية البشرية الحقيقية Human Developpement و ضرورة اِستدامتها Sustainability.
فالدولة تخلق محيطا سياسيا و قانونيا مشجعا، بينما يؤمن القطاع الخاص؛ الوظائف و المداخيل و يسهل المجتمع المدني التواصل الإجتماعي و السياسي، كتحفيز الجماعات على المشاركة في جميع النشاطات و على كل الأصعدة جنبا إلى جنبا مع النظام السياسي.
و بما أن فلسفة الرشادة تقوم على المبادئ و القيم و الممارسة التي توجه مؤسسات الحكم،
و التي تؤدي إلى شفافية في صياغة السياسات العامة و آليات إتخاذ القرار، و المساءلة للحكومات و الإنفتاح السياسي و التحرير الإقتصادي لدى المؤسسات العامة و الخاصة.
في خضم هذه العلاقة المركبة؛ خاصة في دولة الحكم الراشد ظهرت عدة مفاهيم و مصطلحات سياسية حديثة-قديمة، من مثل الهندسة السياسية التي تتم وفقا لمبادئ الجودة السياسية عبر منطق العقلانية الديمقراطية للوصول إلى تمكين الإنسان من حقوقه و تحقيق التنمية البشرية و الإنسانية الشاملة.







الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,328,061,174





- قطار كيم يعاني مشكلة بسيطة عند وصوله إلى فلاديفوستوك في روسي ...
- تبرئة ساندرو روسيل رئيس برشلونة السابق من قضية فساد
- شاب يواجه خطر الترحيل من فرنسا لاقتحامه منزل جيرانه بهدف &qu ...
- صحف عربية: التعديلات الدستورية في مصر هزيمة للمعارضة أم -عوا ...
- -تحولت جنسيا بعد أن أصيبت زوجتي بالخرف-
- روحاني: السعودية والإمارات -مدينتان بوجودهما لإيران-
- 17 قتيلا على الأقل في انفجار بمدينة جسر الشغور السورية
- قطار كيم يعاني مشكلة بسيطة عند وصوله إلى فلاديفوستوك في روسي ...
- شاب يواجه خطر الترحيل من فرنسا لاقتحامه منزل جيرانه بهدف &qu ...
- روسيا تحرز سلاحا لا يتعرض مالكه إلى العدوان (فيديو)


المزيد.....

- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء السادس / ماهر جايان
- المنظور الماركسى الطبقى للقانون - جانيجر كريموف / سعيد العليمى
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - دندان عبد الغاني - العقلانية الديمقراطية تتأرجح بين اليمين و اليسار