أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - خالد الكساسبه - اكثر من طعام -اكثر من شراب














المزيد.....

اكثر من طعام -اكثر من شراب


خالد الكساسبه

الحوار المتمدن-العدد: 2522 - 2009 / 1 / 10 - 05:46
المحور: القضية الفلسطينية
    


في غزة ، رغم انقطاع الكهرباء، اطفال يعيشون نور الحرية
ورغم انقطاع المياه، نساء معتقات، مثل نبيذ ا ايطالي فاخر ، يحملن ضمائرا نظيفة، ورغم شح الطعام رجال موفوري الصحة يسعون للشهادة ويتسائلون : هل يتسع الكفن لجسدي.
لن تنتصر اسرائيل حتى لو قتلت كل الغزاويين، الذين يعلنون بضجيج صارخ من داخل مخيماتهم : لن نرحل ابدا ،ابدا .
ايها الاسرائيلي: لا تلبس قميص ( يوسف) ، لا تصرخ في وجه العالم وتقول يا ابت ان اخوتي الفلسطينيين يرودون رمي في البئر / البحر، فانت القاتل وانت الجلاد.
ايها الفلسطينيون : اشربوا نخب الخيانة من اخوة يجمعكم معهم دين ولغة وتاريخ واسهروا على الحان نشد حزين حزين حزين، واعلموا ان ( طيرا ابابيل) لا محالة قادمة لكم لكنها ابدا لن تاتي من انظمة تؤمن بان الكرسي اهم من فلسطين.
في وقت خصي فيه العربان يطل شافيز القابع في الحديقة الخلفية ل ( واشنطن ) و يعلن : طرد السفير الاسرائيلين مما يطرح السؤال الاكبر من جبل : مما تخافون ن عما تجبنون، لما لا تطردون السفير ؟ .
لهفي على غواصات تم شرائها تتعفن صدئا في عرض الصحراء عوضا عن حمل الامل ل غزة ، لهفي على مصفحات منصوبة لردع العاقين لانظمة فاسدة مفسدة بدلا من ارسالها لمن انتصبوا في وجه الظلم .
لهفي على كراس ميتة تحكم من حافة القبر لقمع يافعيين يرفعون الاعلام على مآذن المساجد و اعمدة الكنائس تضامنا مع ضحايا تذوب اجسادهم مع قنابل عنقودية كما ذابت حبا ب ( فلسطين) . لهفي على اتباع من ارض (الصحافة) ومرتزقة من سماء (الفضائيات) يتبعون افكار الاسياد الذين يمكثون في القصر لايابهون لمعاناة اولئك الذين بلا ماء او كهرباء ويهاجمون (الضحية) ، لهفي على نساء ، تفوح رائحة العطر من اجسادهن ، يذهبن الى باريس كل خميس للتسوق، بدلا من التبرع لنساء تفوح رائحة الحرية والاباء ، والدم ايضا، من اجسادهن ، لهفي على رجال متعتهم ( الموت عشقا في حضن انثى)!
يحجون الى مراكش و منتجعات ماريبيا للبحث عن متعة بدلا من الدعاء لرجال متعتهم ( الموت من اجل الحرية).
اليوم ، وضمن ما يسمى ( هدنة انسانية) تاتي القوارب ،قوارب الاغاثة ، تحط رحالها على شواطئ غزة ، فيلوح لها (الغزيون) :ان ابتعدي ايتها القوارب فنحن نريد منك ما هو اكثر من طعام وشراب .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,159,783,515
- بورصة (الحياة)
- انه ديننا مثلما هو دينكم فلا تسرقو الاسلام منا


المزيد.....




- سوريا... ارتفاع عدد ضحايا قصف -التحالف الدولي- على قرية -الب ...
- بعد إعلان خسارته في الانتخابات... مرشح المعارضة في الكونغو ي ...
- في الاتحاد -كوة-، ولا تزال!
- هل النائب مسؤول عن -أم النوائب-؟
- دونالد ترامب يقترح تسوية لإنهاء أطول إغلاق حكومي بالولايات ا ...
- نهر السيسي الأخضر.. نعمة أم نقمة؟
- قاسمي: ليس لنا صلة بـ-المتهم بالتجسس- في ألمانيا
- ترامب يعرض تسوية بشأن الجدار والإغلاق الحكومي والديمقراطيون ...
- رئيس الأركان السوداني: القوات المسلحة منتبهة لكل ما يحاك من ...
- اليمن... -أنصار الله- تعلق على قصف صنعاء


المزيد.....

- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين
- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (2-2) / غازي الصوراني
- على طريق إنعقاد المؤتمر الخامس لحزب الشعب الفلسطيني / حزب الشعب الفلسطيني
- مائة عام على وعد بلفور من وطن قومى الى دينى / جمال ابو لاشين
- 70 عاماً على النكبة / غازي الصوراني
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2017 - الجزء السادس / غازي الصوراني
- تسعة وستون عامًا على النكبة: الثقافة السياسية والتمثيل للاجئ ... / بلال عوض سلامة
- الشباب الفلسطيني اللاجئ؛ بين مأزق الوعي/ والمشروع الوطني وان ... / بلال عوض سلامة
- المخيمات الفلسطينية بين النشوء والتحديات / مي كمال أحمد هماش
- حول وثيقة فلسطين دولة علمانية ديموقراطية واحدة (2) / حسن شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - خالد الكساسبه - اكثر من طعام -اكثر من شراب