أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - ثائر الناشف - هل يستحق الفلسطينيون دولة ؟














المزيد.....

هل يستحق الفلسطينيون دولة ؟


ثائر الناشف

الحوار المتمدن-العدد: 2490 - 2008 / 12 / 9 - 09:57
المحور: القضية الفلسطينية
    


إذا كان السلام المرتجى حصوله كفيلاً بإقامة دولة فلسطينية مستقلة ولو على حجر واحد ، فإن هذا التمني بات مستبعداً في ظل الانقسام الشديد بين الأرض والشعب الفلسطينيين ، قد يجادل البعض أن هذا الانقسام ما كان يحصل لولا إسرائيل ، ويستمر الجدل ، بأن إسرائيل في نيتها لا تريد لأي دولة فلسطينية أن ترى النور ، وبالتالي من الطبيعي أن تحرض طرف على آخر عن طريق لعبها على متناقضات القضية الفلسطينية .
يعرف الفلسطينيون أن إسرائيل واحدة من الذين يلعبون على تناقضاتهم ، ومع ذلك لا يستطيعون ثنيها عن الاستمرار في لعبتها هذه ، لا بل يشرعون أبوابهم أمام الآخرين بحسن نية - كما هو الآن- بما يؤدي إلى العبث ، فكلما ازداد اللاعبون (إسرائيل ، إيران ، سورية) اتسعت دائرة الانقسام على الأرض ، وظهر الفلسطينيون في هذه الحالة وكأنهم أداة من أدوات الصراع .
كل طرف من أطراف الصراع الرئيسية يستخدم ما يناسبه من الأدوات أو تلك التي يجدها أكثر قرباً وفهماً في بلوغ مصالحه ، بصورة أوضح ، تستخدم إيران حركة الجهاد في صراع مصالحها مع إسرائيل ، كما تستخدم سورية حركة حماس في سبيل تحسين شروطها التفاوضية مع إسرائيل ، أما إسرائيل تجد في حركة فتح الفصيل الفلسطيني الأكثر تفهماً لطبيعة وجودها .
إيران لا يهمها من أمر " الجهاد " شيئاً سوى أن تصل من خلالها إلى عمق القضية ، وكذلك الحال مع سورية ، فمفاوضتها مع إسرائيل وما تدره من استحسان الغرب أهم بكثير من " حماس " التي من الممكن الابتعاد عنها أو توجيهها وفق مقتضيات المرحلة ، بينما إسرائيل لا تعرف كيف تكافئ " فتح" من حين لآخر لاعتدالها أولاً ونكاية بباقي الفصائل الفلسطينية ثانياً .
واللافت أن صراع الأدوات الفلسطينية ، يتم بعلم الأطراف أو من دونه ، فهو صراع مستمر على الوهم ، ويشتد عندما يزداد الاختلاف بين الأطراف ، وحتى لو تصالح الأطراف يوماً ما - سورية وإسرائيل - فإن صراع الأدوات سيستمر دونما توقف ، وإن تم مثل هذا التصالح السوري - الإسرائيلي ، فإن إسرائيل تشترط من الآن على سورية إبعاد حماس ، وما يفعّل صراع الأدوات ، مراهنة إسرائيل على المسار السوري قبل المسار الفلسطيني في ولوج السلام ، وهو ما يقلق فتح ورئيسها محمود عباس ويجعله في شك وحيرة حيال إسرائيل ، كحال حماس إزاء سورية ، فتشكيك فتح بإسرائيل ينعكس صراعاً مع حماس التي لا تريد السلام ولا الاعتراف بإسرائيل ، وتشكيك حماس بسورية ينعكس هو الآخر صراعاً مع فتح التي تريد مبادلة الأراضي وإسقاط حق اللاجئين بالتعويضات .
حيال هذه المسألة الغارقة في تشكيك نوايا كل طرف لنوايا الطرف الآخر ، تصبح القضية الفلسطينية قضية نوايا ، ومعها تصبح الدولة الفلسطينية محل شكوك فتح بحماس أو العكس ، وهذا كافٍ لجعل هذه الدولة إن قامت ، دولة شكوك ، وإن لم تقم ، دولة مشكوك في أمرها على أقل تقدير .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,043,764
- مصافحة إسرائيلية عابرة
- الأحواز في القلب
- مشايعو إيران ونبش الماضي
- التعفن اليساري والبديل الليبرالي
- اتفافية حفظ العراق
- مسيحيو الشرق وذمية عون
- انتظروا ردنا
- حماس وسقوط المشروع الإخواني
- هل الأسد على صواب؟
- ماديات المعارضة السورية
- انتظروا قنابل الصدِّيق
- سيادة العراق بين أميركا وإيران
- أسرار من الجولان
- أفيون
- ما بعد (عنصرية) الأكراد
- حواء الصمت
- لكن إسرائيل - انتصرت - !
- احتضار وطن
- -خطورة- لبنان على سورية وإسرائيل
- استنحار إعلان دمشق


المزيد.....




- الحريري يكشف عن حزمة إصلاحات.. والمتظاهرون: الشعب يريد إسقاط ...
- السعودية: فرض ضريبة عالية على منتجات التبغ وعلى رأسها النرجي ...
- فيديو مصوَّر من الجو لحجم المظاهرة التي احتلت وسط بيروت الأح ...
- شاهد: عملية إنقاذ كلب علق على حافة منحدر في أستراليا
- دعما لإخوة الدم والمصير في سوريا .. أكراد العراق يقاطعون الس ...
- عون: ما يجري في الشارع يعبّر عن وجع الناس ويجب رفع السرية ال ...
- وزير الدفاع الأميركي: الإبقاء على بعض القوات الأميركية في سو ...
- فيديو مصوَّر من الجو لحجم المظاهرة التي احتلت وسط بيروت الأح ...
- شاهد: عملية إنقاذ كلب علق على حافة منحدر في أستراليا
- رغم فقره وظروفه الصعبة.. الطالب الأول على العراق يتبرع بهداي ...


المزيد.....

- تسعون عاماً على هبة البراق / ماهر الشريف
- المياه والموارد المائية في قطاع غزة / غازي الصوراني
- ما طبيعة مأزق إسرائيل في ضوء نتائج الانتخابات التشريعية؟ / ماهر الشريف
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة التاسعة : القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة السابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثالثة: السكان ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثانية: اقتصاد ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الأولى : نظرة عا ... / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - ثائر الناشف - هل يستحق الفلسطينيون دولة ؟