أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - سعيد نعمه - أحداث 11 أيلول وما بعدها














المزيد.....

أحداث 11 أيلول وما بعدها


سعيد نعمه

الحوار المتمدن-العدد: 2407 - 2008 / 9 / 17 - 04:57
المحور: حقوق الانسان
    


تمر علينا الذكرى السابعة لإحداث 11 أيلول المؤلمة والتي راح ضحيتها ألاف من البشر إضافة إلى الخسائر المادية. انه عمل إرهابي و جريمة بشعة ارتكبت بحق الإنسانية. لكن للأسف استغل هذا من قبل أمراء الحروب و تحت ذريعة محاربة الإرهاب ومن اجل تحقيق مصالحهم التوسعية و فرض الهيمنة على العالم من خلال الغزو و الاحتلال , يعني هذا استخدامهم إرهاب جديد ضد دول و شعوب ذات سيادة ضاربين كل المواثيق والاتفاقيات الدولية وقرارات الأمم المتحدة عرض الحائط . فقامت الإدارة الأمريكية وتحت هذه الذرائع بغزو أفغانستان والعراق واحتلالهما. وكأنما جماهير هذين البلدين هم من فجر البرجين أو من قام بهذه العملية اللانسانية . وقد خلف هذا الغزو و الاحتلال قتل ما يقارب مليون ونصف من شعب العراق و إلى تهجير ما يقارب خمسة ملايين نسمة في الداخل والخارج و الاف السجناء التي ملئت بهم السجون , إضافة لتدمير شامل للبنى التحتية و الخدماتية والصحية وتخريب شامل للبلاد .
إن هذا الحدث يستحق الإدانة والاستنكار و تقديم مرتكبي الجريمة للمحاكم. بسببه أزهقت أرواح ألاف البشر وبنفس الوقت ما قامت به الإدارة الأمريكية هو الإرهاب بعينه و يستحق الادانه والاستنكار و المقاومة والإحالة إلى المحاكم الدولية وكذلك التعويض المادي والمعنوي لما حصل لجماهير العراق من جراء ذلك . لأنها قامت بإبادة جماعية ومازالت و في كل يوم تظهر بصفحة جديدة . بعد القتل والتهجير وتفشي البطالة ونقص الخدمات وانقطاع المستمر للكهرباء وتفشي الفساد المالي والإداري الذي لا حدود له. إضافة لكل ما ذكر استخدموا صفحتهم الجديدة وهي هجوم وباء الكوليرا. و أصبحت الجماهير معرضة للإصابة بهذا المرض الذي سببه انقطاع الكهرباء والنقص الكبير بالخدمات وتفشي البطالة وقبله اخذ ت الإمراض السرطانية حصتها نتيجة ما تعرض له العراق من إشعاعات من اليورانيوم المنضب أثناء الغزو الأمريكي والاحتلال . دون أن تتخذ الإدارة الأمريكية والحكومة العراقية الموالية لها أي تدابير لحماية الإنسان .
ليجعل العالم من هذا اليوم يوما للحرية والسلام و نبذ العنف والاضطهاد والإرهاب و لتسعى شعوب العالم لذلك وان تكون لغة الحوار والتفاهم والتسامح و احترام الإنسان هي اللغة التي تحل كل المشاكل بعيدا عن العنف والإرهاب. و نسعى لتطبيق الإعلان الدولي لحقوق الإنسان .
يجب أن يكون التعامل أنساني و نحترم بعضنا كبشر على أساس الهوية الإنسانية. كما يجب أن لا تكون الجماهير ضحية أخطاء وجرائم حكامها. كثيرا من الحكومات الدكتاتورية قد تسلطت بقوة الحديد والنار على رقاب الجماهير و فتكت بهم و اضطهدتهم أبشع صور الاضطهاد والاستغلال. وان تكون العلاقات بين الدول علاقات صداقة ومصالح مشتركة واحترام متبادل , و إلا تحول العالم إلى غاب كما هو حاصل الآن وسيبقى الإرهاب ملازمنا وخصوصا الإرهاب الدولي و سينعدم التعامل الإنساني وستكون لغة و ثقافة القوة هي السائدة و تنعدم حقوق الإنسان التي لم يبقى منها إلا الاسم .
على شعوب العالم و منظماته الإنسانية أن يقفوا ضد الإدارة الأمريكية والبريطانية و حلفائم من اجل إنهاء الاحتلال و الانسحاب من العراق و أفغانستان و جميع الدول المحتلة لأنه السبيل الوحيد لاستتباب الأمن والاستقرار في العالم و العيش بحرية و سلام .





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,330,144,799
- الكهرباء والخدمات أسلحة ضد الجماهير
- رد على ما نشر في موقع الحوار المتمدن - مقالة الرفيق مؤيد احم ...
- وزراة الصناعة وتعاملها مع شركاتها
- مافيا نصب واحتيال والضحية الشركة العامة للصناعات الميكانيكية
- الكهرباء نعمة ام نقمه
- وزيرة حقوق الانسان تنتهك حقوق الانسان
- مؤتمرات حسب الحاجة والطلب
- لنعمل من اجل اسقاط المشاريع التآمرية
- شيء من الواقع 2
- التنظيم النقابي في العراق
- بيان الاول من ايار
- العرق الجديد
- هكذا يتعامل المسؤولين
- رسالة الى قادة الاتحادت والنقابات العمالية
- دول الجوار
- شيء من الواقع
- الجامعات والتحديات
- معاناة سواق الحافلات
- 8 آذار يوم المرأة
- من ينصر المرأة


المزيد.....




- مسؤول كبير في الأمم المتحدة يجتمع بمفاوضين من طالبان في قطر ...
- الأمم المتحدة: أكثر من ألف مدني قتلوا وأصيبوا بسبب الألغام أ ...
- استقالة وزير الدفاع السريلانكي والأمن يواصل الاعتقالات
- المنظمة المصرية تشارك في المنتدي غير الحكومي للجنة الأفريقية ...
- الأمم المتحدة: الفلسطينيون يواجهون تحديات غير مسبوقة تهدد مس ...
- منظمات إغاثة تقاضي حكومة باريس لمنعها من تسليم قوارب إلى الب ...
- داخلية الوفاق تصدر مذكرة اعتقال بحق القيادي العسكري المطلوب ...
- -العفو الدولية-: حصيلة قتلى عملية التحالف لتحرير الرقة 1600 ...
- ليبيا: ما الذي حصل في مركز قصر بن غشير لاحتجاز المهاجرين جنو ...
- إدلب والأسرى ملفّان ساخنان في الجولة الـ12 من مباحثات أستانا ...


المزيد.....

- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- الحق في حرية الراي والتعبير وما جاوره.. ادوات في السياسة الو ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حقوق الانسان: قراءة تاريخية ومقاربة في الاسس والمنطلقات الفل ... / حسن الزهراوي
- العبوديّة والحركة الإلغائية / أحمد شوقي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - سعيد نعمه - أحداث 11 أيلول وما بعدها