أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمود القبطان - العلم العراقي الجديد ومن جديد














المزيد.....

العلم العراقي الجديد ومن جديد


محمود القبطان

الحوار المتمدن-العدد: 2399 - 2008 / 9 / 9 - 00:39
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



بين فترة وأخرى تثار أزمة العلم العراقي وما تُحل المشكلة إلا باجتماع المجلس الأعلى السياسي الذي لا وجود له دستوريا والذي يظم الخمسة المبشرين بالحلول المؤقتة دائما.

فالقيادة السياسية الكردية لم ترفع العلم العراقي فوق سطوح أبنيتها الرسمية لان القوات العراقية حاربت الأكراد تحت ظل ذلك العلم سابقا,وهي حجة واهية جدا لان كل الأنظمة المتعاقبة قد فعلت ذلك وتحت مختلف الأعلام وليس النظام ألصدامي المجرم ولكنه كان ألأقصى على الشعب الكردي من أسلافه.وبين أخذ ورد جاء وقت انعقاد مؤتمر البرلمانات العربية في منطقة كردستان العراق مما عجل بوضع حل وسط للعلم المهموم فرفعت النجوم الثلاث من وسطه وتركت كلمة الله اكبر.فحلت المشكلة مؤقتا على أن تحل ألمشكلة بالكامل خلال سنة .ومضت الأشهر ولا حل في ألأفق.ماذا جرى خلال هذه الأشهر للعلم الجديد؟ما هو مرأى وشاهده الناس كافة نرى 3 أنواع من الأعلام فقط.ألأول في كردستان العراق علم واحد يرفرف وبخجل بجانب العلم الكردستاني فوق برلمان المنطقة وما يظهر مسئول كردي إلا وعلمه خلفه,وأخر من بغداد فنازلا إلى الجنوب للشيعة هو العلم الذي اتفقت عليه القوى القائدة للعملية السياسية,أما الثالث فهو خص بالمنطقة الغربية للسنة وما يتصل بها فهو العلم مع النجوم الثلاثة.وفي كل مناسبة تظهر هذه الأعلام كل حسب منطقته,.ولو يقتصر ألأمر على الناس وعواطفها لكان ألأمر هين ,لكن الأمر أكبر من هذا حيث إن الدوائر الرسمية هي التي تستخدم هذه ألأعلام ورغما على أنف السلطة المركزية.ففي المنطقة الغربية لا يرفع العلم الجديد,وهذا ما يشاهده الناس عندما يتحدث أحد المسئولين ,أو احد رجالات الصحوة,أو في اجتماع كبير ويحضره "الأصدقاء" الأمريكان إضافة إلى رؤوس كبيرة من بغداد كما حدث أثناء تسليم الملف ألامني إلى القوات العراقية حيث كانت الأعلام العراقية "الصدامية" أمام الجميع,وألا دهى إن ذلك كان بحضور مستشار ألأمن القومي الطبيب سابقا موفق الربيعي,ولكن ,وكما يبدو,لم يلاحظ السيد المستشار هذه "الهفوة" وقد تكون ربما بسبب قلة الأقمشة في تلك المنطقة النائية مما تعذر تبديل العلم على عجل.و ما تبقى من بغداد فنازلا وحسب توصيات منظمي الزيارات لا علم مع النجوم.ويبدو لي إن المشكلة قد حلت مؤقتا لحين انعقاد مؤتمرا جديدا ووقتها قد يتسأل أحد المعجبين بالعملية السياسية الطائفية القومية عن المدة الزمنية لظهور العلم الجديد المنتظر الذي اتفق عليها لحسم كل الخلافات.وهكذا يبدو إن تجارة الأعلام هي الرائجة ألان.وفي كل ألأحوال على أصحاب ألشأن في السلطة أن يفكروا ولو مرة واحدة بعقل منفتح ودون أحقاد من أن العلم العراقي خلال فترة ثورة تموز المجيدة هو ألأفضل وهو الشامل لكل العناصر المطلوبة في علم يحترمه الجميع ويرفع في كل أنحاء الجمهورية العراقية وليس في جمهورية العراق.هذا الحل هو الحل ألدائمي ويذهب بكل الأعلام الطائفية والعرقية إلى مزبلة التأريخ ليكون شاهدا على وحدة العراق المتآخي.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,396,705,988
- الشهيد كامل شياع ووزارة الثقافة
- الاعلام المرأي والمسموع والمقروء
- فدرالية أم نقمة؟
- العراق بين تكريتي و موسوي
- رحيل درويش وشياع
- نشتري السفراء باسعار تفضيلية
- لماذا التوقيع بالدم؟
- القيادة السياسية مريضة و....البيشمركة ترفض
- الزيارات الدينية وضحاياها
- كركوك ومن ثم ....النخيب
- تحالفات جديدة لانتخابات مجالس المحافظات
- سفرة مغترب الى العراق
- ثلاثة ارقام حسب التسلسل الزمني
- عبدالعالي الحراك و-وكلاء اليسار-
- حوار بين محمدين على- المستقلة-
- حماية وزير ام قتلة؟
- عبدالجبار اكبيسي واكاذيبه
- قناة -الديمقراطية- والمداحون
- قائمة المرجعية لانتخابات مجالس المحافظات
- هل السيادة الوطنية في اجازة؟


المزيد.....




- غضب في الشارع الجزائري إثر حبس 19 متظاهرا رفعوا الراية الأما ...
- سجن أمريكي 12 عاما أدين بالتخطيط لانقلاب في فيتنام
- السفارة الأمريكية: بومبيو بحث مع الإمارات سبل التصدي للخطر ا ...
- الاميرة ريما بنت بندر تغرد عن زيارة بومبيو للسعودية
- قوات الأمن السودانية تفرق احتجاجاً طلابياً باستخدام العنف
- لقاءات وتحركات شعبية بلبنان ترفض مؤتمر البحرين
- نفاد المحروقات يهدد بتوقف حركة القطارات في تونس
- مجلس الأمن يدين الهجمات على ناقلات النفط في خليج عمان
- -أنصار الله- تعلن إلحاق خسائر فادحة بقوات يمنية في عسير جنوب ...
- كوشنر: اتفاق السلام سيكون وسطا بين المبادرة العربية والموقف ...


المزيد.....

- الصراع على إفريقيا / حامد فضل الله
- وثائق المؤتمر الثالث للنهج الديمقراطي /
- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمود القبطان - العلم العراقي الجديد ومن جديد