أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - مصطفى حقي - الحجاب كان مفروضاً على الرجل والمرأة قبل الإسلام ...!؟















المزيد.....

الحجاب كان مفروضاً على الرجل والمرأة قبل الإسلام ...!؟


مصطفى حقي

الحوار المتمدن-العدد: 2396 - 2008 / 9 / 6 - 07:30
المحور: اخر الاخبار, المقالات والبيانات
    


حكم الطبيعة الجائر يفرض السلوك من مأكل وملبس وعادات وتقاليد على من يخضعون له .. شبه الجزيرة العربية لا يجري فيها نهر وتكاد تخلو من الأشجار إلا من واحات ووديان نادرة ويغلب عليها طقس شديد الحرارة ورمال على مد النظر ورياح ثائرة دوماً .تحمل ذرات تلك الرمال والأتربة لتسفع الوجوه وتغزو العيون .. وهل من عاقل يمكنه أن يخالف غطرسة البيئة تلك ويكون سافراً في مثل أجواء هذه المعمعة الطقسية القاسية ولا يلجأ إلى لف رأسه وشعره وحتى وجهه اتقاءً من لظى الشمس الملتهبة ولسعات الرمال الحارقة ولم يكن الرجل يقص شعره بل كان يرسله كالمرأة والتي تساوت بالرجل من جهة حجب الرأس بقماش يقيهما من هجمة الطبيعة الغالبة... وعليه فإن ما سُمي بالحجاب لاحقاً كان موجوداً بحكم الحاجة ومن أساسيات الشخصية البشرية في ذلك الوقت والمكان والتي تأصلت عرفاً وعادة ... وكيف للبيب أن يصدر فرماناً لأمرٍ وواقع هو منفذ ولصيق بإنسان ذلك العصر بأنثاه وذكره ..
إذا ذلك الحجاب الذي أصبح مقدساً كان موجوداً وبشدة ولازماً لكل حي بشري ولا حاجة حتى لهمسة بلزوم ما لُزم وألزم بفعل الطبيعة وإلى درجة إنزال آية من الخالق بلزومه وهو منفذ على أرض الواقع برضاء وموافقة الجميع رجالاً ونساءً مسلمين وغير مسلمين ويشمل كل سكان الجزيرة العربية وكل من يسكن فيها ...
وخارج أرض الإسلام.. وفي بلاد تبعد آلاف الكيلومترات ( الأسكيمو) تجد البشر فيها أيضاً قد حكم عليهم الطقس القاسي ( البرودة الشديدة , برودة القطب) حيث تتجمد الأنفاس فور خروجها من خياشيم هؤلاء الناس المحجبون حتى أصابعهم بالفرو وبالكاد تظهر وجوههم ومع ذلك لم يعرفوا الإسلام ولم ينزل فيهم نبي .. وهناك (الطوارق) الذين يشكلون أكثرية سكان الشمال إفريقي ومن سكان صحرائها تحديداً وبالكاد ترى من وجه الرجل سوى عينيه ..
ومع كل الوقائع الآنفة الذكر والبالغة الدلالة على واقعية الحدث وثبوته بدون نصً إلهي آمر فإن الحكم الشرعي للحجاب يؤكد على نصية الحجاب وشرعيته وبردٍ على سؤال ...؟
بيان الحكم الشرعي في الحجاب هل هو فرض في الشريعة الإسلامية أم لا ؟
إن حجاب المرأة المسلمة فرض على كل من بلغت سن التكليف ، وهو السن الذي ترى فيه الأنثى الحيض ، وهذا الحكم ثابت بالكتاب والسنة وإجماع الأمة ، فالكتاب : قال الله تعالى : (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ المُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلابِيبِهِنَّ) (الأحزاب 059) وقال تعالى في سورة النور : (وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فَرُوجَهُنَّ وَلاَ يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلاَ يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ) (النور 031) . وأما الحديث فيقول النبي صلى الله عليه وسلم : " يا أسماء ، إن المرأة إذا بلغت المحيض لم يصلح أن يرى منها إلا هذا وهذا . وأشار إلى وجهه وكفيه " رواه أبو داود .
وهذا إجماع المسلمين سلفاً وخلفاً ، وهو من المعلوم من الدين بالضرورة ، وهذا لا يعد من ومن قبيل الفرض اللازم الذي هو جزء من الدين .
ومما سبق يعلم الجواب عما جاء بالسؤال
والله سبحانه وتعالى أعلم .
فضيلة الأستاذ الدكتور علي جمعة محمد
ولكن للأخر رأي مخالف أيضاً وفق المقال التالي :


مسألة حجاب النساء اصبحت تفرض نفسها علي العقل الاسلامي وغير الإسلامي بعد ان ركزت عليها بعض الجماعات و اعتبرت ان الحجاب فريضة و البعض قال انها فرض عين و نتج عن ذلك اتهام من لا تحتجب بالخروج عن الدين المروق بما يستوجب العقاب عن الالحاد -الموت- فما هي حقيقة الحجاب؟؟؟

اية الحجاب:-
الحجاب لغويا هو الساتر و حجب الشئ اي ستره (لسان العرب- معجم الوسيط)
و الآية القرآنية التي وردت عن حجاب النساء تتعلق بزوجات النبي وحده وتعني وضع ساتر بينهن و بين المؤمنين
" يا أيها الذي امنوا لا تدخلوا بيوت النبي إلا أن يؤذن لكم إلي طعام غير ناظرين اناه و لكن اذا دعيتم فادخلوا فاذا طمعتم فانتشروا و لا مستانسين لحديث ان ذلك كان يؤذي النبي فيستحي منكم و الله لا يستحي من الحق و اذا سألتموهن متاعا فاسالوهن من وراء الحجاب ذلكم اطهر لقلوبكم و قلوبهن و ما كان لكم ان تؤذوا رسول الله و لا ان تنكحوا ازواجه من بعده ابدا ان ذلكم كان عند الله عظيما "
(الاحزاب 33-53)

القصد من الآية ان يوضع ستر بين زوجات النبي و المؤمنين
هذا الحجاب خاص بزوجات النبي و لا يمتد إلي ما ملكت يمينه و لا الجواري و لا بناته

الاية تتضمن 3 احكام:
1- تصرف المؤمنين عندما يدعون الي طعام عند النبي
2- وضع الحجاب بين زوجات النبي و المؤمنين
3- عدم زواج المؤمنين بزوجات النبي من بعده

تفسير القرطبي طبعه دار الشعب ص 5306

آية الخمار:-
" قل للمؤمنات يغضضن من ابصارهن و يحفظن فروجهن و لا يبدبين زينتهن الا ما ظهر منها و ليضربن بخمرهن علي جيوبهن "
(سورة النور 24-31)
سبب نزول الآية ان النساء وقتذاك كن يغطين رؤوسهن بالاخمرة ويسدلونها من وراء الظهر فيبقي الصدر مكشوف.
(المرجع السابق ص 4622)
علة الحكم هنا تعديل عرف كان قائما وقتها ...فقصدت الآية تغطية الصدر دون وضع زيا بعينه...و أيضا احداث تمييز بين المؤمنات و غير المؤمنات
والأمر شبيه (احفوا الشوارب و اطلقوا اللحي )
وهو حديث اجمع الكثير من الفقهاء علي ان القصد منه قصد وقتي أي تمييز المؤمنين من غير المؤمنين(الذين كانوا يفعلون العكس)

فالقصد من الآيتين السابقتين وضع فارق او علامة واضحة بين المؤمنات و غير المؤمنات ( حكم وقتي و ليس مؤبد )


اية الجلابيب:-
"يا ايها النبي قل لأزواجك و بناتك و نساء المؤمنين يدنين عليهن جلابيبهن ذلك ادني ان يعرفن فلا يؤذين"
(الاحزاب 33-59)
سببها ان العربيات كن يكشفن وجوههن كما يفعل الإماء فكن يتبرزن في الصحراء قبل ان تؤخذ الكنف (دورات المياة) في البيوت...فكان يتعرض لهن الفجار ظنا انهم إماء و غير عفيفات و قد شكون للنبي فنزلت الآية لتضع فرقا بين الحرائر و الإماء فلا يؤذين بالقول من فاجر
(المرجع السابق ص 5325)
و قيل ان الجلباب هو الرداء و قيل انه ثوب اكبر من الخمار و لكن الصحيح انه الثوب الذي يستر البدن كله

علة الحكم ان تعرف الحرائر من الإماء فلا يؤذين ...(عمر بن الخطاب كان اذا راي جارية تقنعت ضربها بالدرة محافظة علي زى الحرائر (ابن تيمية –ناصر الدين الالباني-المكتب الاسلامي ص 37)

و ان كانت القاعدة في علم اصول الفقه ان الحكم يدور مع العلة وجودا وعدما فان انتفت العلة انتفي الحكم...
و قول النبي واضح مما سلف ان الآيات المشار إليها لا تفيد وجود حكم قطعي بارتداء المؤمنات زيا معينا علي الإطلاق ...
و اسلوب القران في تنفيذ الأحكام هو عدم الإكراه علي تنفيذ احكامه...فانه لا يجوز إكراه أي فتاة علي ارتداء زي معين سواء الإكراه مادي أم معنوي و يكون المكره أثما لاتباعه غير سبيل الإسلام و انتهاجه غير نهج القران...و الحجاب الحقيقي هو منع النفس عن الشهوات و حجب الذات عن الآثام دون ان يرتبط ذلك بلبس معين...

و الحجاب الان شعار سياسي فرض بالجماعات الإسلامية لتميز بعض الفتيات تحت لوائهم عن غيرهن من غير المسلمات , و قد سعت الجماعات الي فرض الحجاب بالإكراه و التعنت كشارة يظهرون بها انتشار نفوذهم دون الاهتمام بالجوهر
و قد ساعدهم عوامل اقتصادية منها ارتفاع أسعار العناية بالشعر...فالعامل الاقتصادي دفع المرأة إلي الحجاب وان كان مزركشا و خليعا كأنما الشعر وحده هو العورة و لابد من ان تستر ثم تكون بعد ذلك غطاء لأي تجاوز او فجور (من مقال - غوغل)


ومع مقال الحجاب........كلاكيت مليون مرة – للكاتبة أمنية طلعت – الحوار5/10/2007نقطف المقطع التالي
: والنتيجة النهائية التي وصلت لها وتخص طريقة لبس المرأة المسلمة،من خلال نص القرآن الكريم تتلخص في الآتي:
أن المرأة المسلمة عليها أن ترتدي ملابس تغطي منطقة الصدر وأن ملابسها يجب أن تكون طويلة حتى القدمين، وذلك لأنه بعد آية إدناء الجلابيب التي لم يكن واضحا فيها حد الإدناء، نفهم من جزء (ولا يضربن بأرجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهن) أن حد الإدناء يصل حتى القدمين، لأن زينة القدمين هي الخلخال ويوضع على الكاحل، اما الذراعين فلم يأت القرآن على ذكرها وكذلك الرأس أو الشعر.
وننهي مقالنا مع أبيات شعرية لطيفة للدارمي علّها تلطف الجو وبقاء الموضوع في حلبة الحوار الحضاري الإنساني ...
قل للمليحة في الخمار الأسود ماذا صنعت بزاهد متعبـد
قد كان شمر للصـلاة ثيابه حتى وقفت له بباب المسجد
ردي عليه صلاته وصيامه لا تقتليه بحـق ديـن محمد ...





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,469,956,632
- جملة مباركات اقتصادية في صحيفة النور السورية ..؟
- ان تعددت المصاحف فالإيمان واحد ...؟
- الدراما التركية نور وسنوات الضياع تنصف المرأة مع اقبال جماهي ...
- هل فَشَلُنا وتخلُفُنا في ميادين الأولمبياد فقط ...؟
- الزمن يتحدى وفتاة من السعودية تقبل التحدي ...؟
- مهند ونور يردان على المشايخ ...؟
- هل الرجل بحاجة إلى أكثر من زوجة ليكون رجلاً ...؟
- دولة كركوك العلمانية المستقلة ...؟
- عنجهية الأنا العربية ... إلى أين ...؟
- عصّب مهند وزعلت نور وعصب البشير وزعل القذافي ..؟
- لا أقليات في الدولة العلمانية ..؟
- أردوغان ينجح في السياسة ويسقط في الحجاب ..؟
- تعدد الأديان والشعوب من صور الإله الحضارية ..؟
- سنوات الضياع ونور بين إقبال جماهيري ورفض كهنوتي ....!؟
- التزمت حتى في الحرية يحوله إلى استبداد ...؟
- النساءالمفتيات تنافسن الرجال المفتين في سورية ...؟
- هل يمكن أن يلتقي قطار العلمانية التركي بنظيره السوري ..؟
- في الماضي والمستقبل لا طائفية في سورية ....
- العقوبات إصلاح وتهذيب وليست وحشية واستلاب أرواحالمنامة
- صرعات شبابية ودول مصروعة .. ؟


المزيد.....




- بومبيو: الإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية يمنح الحرس الثوري أ ...
- مع احتمال توجه ناقلة النفط الإيرانية لليونان.. واشنطن تحذر م ...
- افتراس بلا هوادة.. سمكة قرش تحول الماء إلى -دم-! (فيديو)
- العراق: الكل يتساءل، ولا أحد يجيب!
- مجلس أوروبا يدعم تصريحات قادة روسيا وفرنسا حول الاجتماع في - ...
- خاص بالحرة.. واشنطن تحذر جميع موانئ المتوسط من تقديم أي دعم ...
- الجيش السوري يقطع طرق الإمداد على مسلحي -النصرة- في ريف حماة ...
- بومبيو يتوجه إلى أوتاوا لإجراء محادثات بشأن التجارة وفنزويلا ...
- ليست الأولى.. كم مرة حاولت الولايات المتحدة شراء غرينلند؟
- وصفه حقوقيون بالمزحة.. مصر تستضيف مؤتمرا لمناهضة التعذيب


المزيد.....

- فيما السلطة مستمرة بإصدار مراسيم عفو وهمية للتخلص من قضية ال ... / المجلس الوطني للحقيقة والعدالة والمصالحة في سورية
- الخيار الوطني الديمقراطي .... طبيعته التاريخية وحدوده النظري ... / صالح ياسر
- نشرة اخبارية العدد 27 / الحزب الشيوعي العراقي
- مبروك عاشور نصر الورفلي : آملين من السلطات الليبية أن تكون ح ... / أحمد سليمان
- السلطات الليبيه تمارس ارهاب الدوله على مواطنيها / بصدد قضية ... / أحمد سليمان
- صرحت مسؤولة القسم الأوربي في ائتلاف السلم والحرية فيوليتا زل ... / أحمد سليمان
- الدولة العربية لا تتغير..ضحايا العنف ..مناشدة اقليم كوردستان ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- المصير المشترك .. لبنان... معارضاً.. عودة التحالف الفرنسي ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- نحو الوضوح....انسحاب الجيش السوري.. زائر غير منتظر ..دعاة ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- جمعية تارودانت الإجتماعية و الثقافية: محنة تماسينت الصامدة م ... / امال الحسين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - مصطفى حقي - الحجاب كان مفروضاً على الرجل والمرأة قبل الإسلام ...!؟