أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ماهر طلبه - حديث عبده الصامت














المزيد.....

حديث عبده الصامت


ماهر طلبه
(Maher Tolba)


الحوار المتمدن-العدد: 2369 - 2008 / 8 / 10 - 08:40
المحور: الادب والفن
    


للصمت دلالات .. وانا منذ امرت بالصمت لم اعطى سوى ايماءات لم تهد ..سألت الاف الاسئلة ..ملات مئات الاوراق وكانت اجابتى الصمت .. الاف الاسئلة بلا حل واليوم اقول لكم .. امرت ان اصمت فصمت وامرت بالحديث فها انا ذا اقول ..
لست زكريا لم تكن آيتى الصوم عن الكلم , لم اهب الابن النبى ولم ارى مريم قط لم اكفلها , لكننى حلمت بها يمامة بيضاء مثل نهار لم تحرقه الشمس , ولم يحجبه الغيم على طرف وسادتى حطت .. قالت هبنى الكلمه لم افهم .. كررتها ثلاث .. ثم انطلقت ..لم افهم ..لكننى كنت احس كأنى قد فقدت شيئا عزيزا الى قلبى فبكيت ..بكيت نهرا من الكلمات .. لم ارى نهاياته .. غصت فى قاعه حتى جاءنى الحوت ابتلعنى.. الف عام فى بطن الحوت .. اسبح وادعو .. الحجر , الشجر , الارض , النهر , الانسان , كل مفردات الطبيعة دعوت .. وابكى .. الف عام لم يستجب فصمت وما كنت يونس ليغفر لى والقى على الشاطئ من جديد لكنى فى بطن الحوت صنعت جزيرتى -ارضى .. زرعت خضرتى , خلقت الابن .. شجرا يطاول حد السماء ..وعشت الف عام لم انطق قط .. حتى يأس الحوت فلفظنى .. الان انا بلا حوت افتقد عالمى الداخلى .. ارضى -خضرتى .. ابنى من يمامتى البيضاء ..كانت تلح ان انطق باسمها واناجيها وكنت اعبدها سرا ..ولم ابح ..ولم انطق..اتجهت الى الله , جعلته لى اماما .. للصمت دلالات .. ركعت حتى اتت الشمس من المغرب ..سجدت حتى تشققت القبور اخرجت ما فى جوفها , لم اسال فانا الصموت ..من امر بالصمت فما باح .. تسكعت فى ارض الله الاف الاعوام انظر واسجل .. الاخ ياكل لحم اخيه , يرديه ويبكى على قبره , المظلوم –بأمر القاضى الحافظ لكلام الله- مربوط فى سلسلة الظالم وعليه الطاعة حتى يحظى بعطف الله وتحنانه ويموت العدل والسلطان يضع فى كفة ميزانه الراجحة السيف .. احصيت عدد القتلى والقتلة , عدد الخونة والعملاء .. عدد من باع ومن كان على يقين انه سيباع .. جننت ..رعبا مت هربت الى هيكلى .. مزقت كراساتى ولفظت احصاءاتى واختبأت .. الاف الاعوام ..مسجون فى هيكلى .. نسينى الناس ونسيتهم , امنت على نفسى .. لولا الارضة –اخرجتنى من عزلتى حين انهت –فى يوم عمل شاق –قرض الهيكل فاذا بى وسط العالم والسيف على راسى سلط كى انطق .. افزعهم صمتى حتى كشف قناع الوجه القرد واخفى قناع الوجه الانسان عن وجوههم المشبوحة عادت للذاكرة الاحصاءات ..امرت ان انطق .. بالحق اقول .."الصمت فرقان"





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,176,772
- الفار الذى اكل القط


المزيد.....




- -اليمن عشق يأسرك-.. فنانة قطرية ترصد السحر في أرض بلقيس
- فنانون يقتحمون تليفزيون لبنان احتجاجا على عدم تغطية المظاهرا ...
- بالفيديو.. فنانون يقتحمون مقر تلفزيون لبنان
- بسبب نملة... فنانة سورية شهيرة تخضع لجراحة
- فيلم سكورسيزي The Irishman يفتتح مهرجان القاهرة السينمائي ال ...
- -أنتج أفلاما جنسية للجميع .. وليس للرجال فقط-
- المرشحة لخلافة إلياس العماري.. طردتها الصحافة واحتضنتها الس ...
- الوزيران أمكراز و عبيابة أمام أول امتحان بمجلس المستشارين
- عقب أيام من طعن ابنها... فنانة عربية تتعرض لحادث سير
- عازفة الكمان صاحبة واقعة الهاتف تعاود الهجوم


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ماهر طلبه - حديث عبده الصامت