أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - اسحق قومي - جزء من الفكر الفلسفي لبلاد مابين النهرين















المزيد.....

جزء من الفكر الفلسفي لبلاد مابين النهرين


اسحق قومي
الحوار المتمدن-العدد: 2346 - 2008 / 7 / 18 - 10:52
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


بلاد ما بين النهرين.بلادٌ واسعة الأرجاء.متنوعة التضاريس.تمتد من جنوب العراق إلى أعالي منابع الفرات ودجلة.وجميع الأرض التي بينهما تُسمى بلاد ما بين النهرين(موزوبوتاميا).ونستطيع أن نقسمها إلى ثلاثة أقسام.القسم الجنوبي.(سومر وأكاد وبابل).وفي الوسط.أشور ونينوى يُقابلها في الغرب (فدان آرام في العهد القديم).أما العليا.فالأرض التي تُسمى هيكاري وطور عبدين وديار بكر وحتى حران والرها(أورفا.أو أُديسا).
وقد قامت على هذه الأرض أقدم الحضارات.بدءاً من الحضارة السومرية.واختراع الكتابة الأولى ، إلى الحضارة البابلية الأولى(العلوم الفلكية والحساب)، والحضارة الآشورية والآرامية والكلدانية.فماذا أنتج ذاك الشعب الذي عاش على تلك الأرض من فكرٍ وعلوم ؟! يقرر أرنولد توينبي.أنَّ بلاد ما بين النهرين هي مهد الحضارات القديمة، وأن الإنسان وجد على هذه الأرض منذ خُلق الإنسان،فقد دلت الحفريات الأثرية التي تمت على مدى ما يقرب من مائة عام وجود مجتمع بشري متقدم ومتحضر على هذه الأرض.وقد تمتع ذاك الإنسان بفكرٍ خلق اللغة والفلسفة وجميع العلوم التي قد نرى فيها تألقه في جميع مجالات الحياة الأرضية والسماوية ،واستطاع أن يتجاوز الذات إلى دراسة كنه الأشياء والموجودات والعوالم والمجرات والنجوم وغيرها،وسنمر على مجموعة الفكر الفلسفي في بلاد ما بين النهرين ذاكرين أهم القوانين والأنظمة والتشريعات التي قام بوضعها لأول مرةٍ، أنهُ (أورنامو) الذي سبق حمورابي في هذا المجال، لكن حمورابي يأتي ويطورها ويضعها في سياقها التاريخي والاجتماعي، وحمورابي هو الملك البابلي الشهير.مؤسس الدولة البابلية.حيث تولى العرش على بابل في الحقبة الممتدة ما بين عامي(1792و1750)قبل الميلاد .وهو الملك السادس في السلالة العمورية(الآرامية) التي حكمت بابل لمدة ثلاثة قرون،وسلالة حمورابي تنحدر من أعالي نهر الخابور ومن مدينة جوزان (غويزانا.أو تل حلف اليوم).وقد حكم حمورابي حوالي 42عاماً،وهو القائل: أنَّ الآلهة قد نابتني لأمنع الأقوياء من أن يظلموا الضعفاء.وانشر النور في الأرض،وأرعى مصالح الخلق.وأما معنى اسمه.ذو الفم العظيم.وحمو اسم إله أموري أيضاً.
أما قوانينه فقد وضعها في السياسة الداخلية والأسس التشريعية.لإقامة نظام الحياة الاجتماعية.ضمن دولتهِ،وهي محفورة على نصب من الحجر البازلتي،والنسخة الأصلية موجودة في متحف اللوفر بباريس.كما يوجد في متحف بوشكين في موسكو صورة طبق الأصل عنها،أكتشفها العالم الأثري(دوموغان) سنة 1901م في سوسة.منقوشة على حجر الديوريت الأسود.يبلغ طولها 255سم وعرضها 190سم.وفي أعلى النصب نقش بارز يظهر حمورابي.واقفاً أمام عرش إله الشمس(شماش) جالساً على عرشه.والذي كان يُعتبر إله العدالة ومصدر التشريع…ويبلغ عدد مواد قوانين حمورابي 300مادة.وتتناول أمور الزراعة والتجارة والحياة الاجتماعية والعائلية والعلاقات الفردية.والعقوبات لمختلف أنواع الجنح والجرائم.وكانت تلك القوانين الأساس الذي بنت عليها البشرية فيما بعد تشريعاتها،وقد وجدتُ نسخة غير أصلية في متحف برلين عندما زرت المتحف عام 1996م.
وإذا كنا قد بدأنا في القانون وأول من صاغ مواده ونظمها لمعالجة المشاكل الحياتية في بلاد مابين النهرين،فهذا لا يعني أن القوانين والتشريعات الوضعية كانت أولى إبداعات الفكر البيت نهريني،.فقد فكر الإنسان ومن خلال خوفه من المجهول ومجموعة الأوامر الأبوية، فكر في خلق آلهة لهُ كي يعبدها،وليس أكثر من الآلهة التي خلقها الفكر البيت نهريني، إنما يتوصل في النهاية إلى إله واحد عبر مدرسة إريدو.أبو شهرين الحالية.( والتي تخرج منها(إبراهيم الخليل) الذي منه يعقوب واسحق وإسماعيل،وإذا نورد أسماء الآلهة إنما نريد أن نتعرف إلى نوع العبادات التي هي جزء من الفكر الذي عرفه شعب بلاد مابين النهرين.
أما أهم الآلهة :
1= أداد(أدد):إله الرعد والصواعق.عبده السكان،واعتقدوا أنه الإله الذي سبق الطوفان حسبما تروي ملحمة جلجامش.
2=اوتوبابار:وهو إله الشمس عند الاكاديين،وهو الإله شمش عند البابليين والآشوريين ،وقد عبداه كلاهما استرضاء لهو.والاستفادة من نعمة النور.وكان يُعتبر كبير الآلهة.وله رسوم كثيرة بشكل قرص مدور له أربعة أجنحة.مع أربعة أشعة في جهاته الأربع،وغالباً ما يكون رسمهُ مقروناً برسم الإله (سين).إله القمر.ولا زال هذا القرص مستمراً حتى اليوم في العلم الآشوري الذي تتبناه أحزاب الأمة الآشورية .
3= اوتو: إله الشمس وشقيق الآلهة إنانا.آلهة السماء،وهو مسمى آخر للآلة شماش.
4=ايسمد: رسول الإله أنكي الذي يأخذ السفينة ناقلة الحضارة إلى مدينة(أورك).أو أرك.من الآلهة إنانا بأمر والدها إله القمر(سين).
5=ايركال:الإله الذي يقلع دعائم سفينة اوتوبثتيم أثناء الطوفان.
6= ايا:وهو انكي الآشوري رب المياه والخصوبة.
7= الانوناكي: آلهة السماء والأرض.
8=امورو: الإله أمورو الراعي وحامل عصى الرعاة،ويُقابل الإله تموز في أسطورة عشتار.
9=أنليل:إله الهواء عند البابليين والآشوريين.وهو الذي فصل بين إله السماء(آنو).وآلهة الأرض(كي).وباعد بينهما وكونَّ السماء والأرض وهو إله مدينة(نيبور) المقدسة،وقد نسبت إليه أساطير خلق المعول.ومولد القمر،وكلمته الريح التي تهز السماء وتزلزل الأرض،وهو من النصف الثاني من الألف الثالثة قبل الميلاد.
10=انو: إله السماء لدى الآشوريين والبابليين ورئيس الآلهة،مركز عبادته الرئيسة(أوروك).كان يترأس مجامع الآلهة وهو رئيس المثلث الإلهي(انوـ انكي ـ أنليل) إله الحكمة والأرض والهواء.رقمه الرمزي 60 الذي أصبح مقدساً .وأساس الحساب الستيني في قياس الوقت والدوائر،حيوانه الرمزي (الثور).
11=انكي: إله الحكمة عند الآشوريين والبابليين القدماء،ويعني سيد الأرض وهو إله مدينة (إريدو).وقد علم الإنسان الفلاحة والزراعة وبناء الأكواخ.
12=إنانا العذراء: ملكة السماء.وابنة انكي والهة الخصب وهي ابنة الإله (سين) وهي تمثل نجمة الزهراء.وتقابل عشتار فيما بعد.وهي تمثل الحب والتوالد البغي المقدسة.فقد أحبت (جلجامش) و(دموز) و(شروكين).ولم تخلص لأحد فاعتبروها خيانة المرأة.
13=انكيمدو: إله الفلاحة والزراعة ويُقابل (دموزي).وتقول الأسطورة بوجود خلاف بينه وبين دموزي خاصة في موضوع الزواج من الآلهة(إنانا).
14= أنكيدو: وهو رفيق جلجامش في أسفاره ومغامراته.وكونته الآلهة(أرورو) خالقة البشر.ليكون نظيراً بشرياً لجلجامش.وغريماً لهُ.وليكون مثله في قوة قلبه،وهو من أصل نينورتا آلهة الحرب.وتقول ملحمة جلجامش.أنَّ أنكيدو كان يعيش في البرية مع الوحوش حتى تمكن الصيادون من اكتشافه وأغوته غانية المعبد.ثمَّ قادهُ الصيادون ليواجه جلجامش وبعد عراك عنيف نشب بينه وبين جلجامش صداقة قوية.
15=ان ـ نين :ربة السماء وهي هيئة أخرى للآلهة إنانا.ربة الحب في مدينة(الوركاء).
16= انشو شيناك: أحد الآلهة العيلامية (عيلام التي كانت أرضهم تقع في الجنوب الشرقي من الخليج العربي).وكان بمثابة الإله(مردوخ) عند البابليين.وكانت له السلطة على كل الآلهة.
17= ارشكيجال: آلهة العالم السفلي(الجحيم).وحارسة هذا العالم.وكان هناك عداوة تقليدية بينها وبين (إنانا العذراء آلهة السماء)وهي التي حبست الإله(دموزي) في العالم السفلي(أرلو).حتى أخرجت عنهُ انانا العذراء،بعد أن نزلت إلى الجحيم وحطمت قيود الجحيم وأفرجت عن حبيبها.
كما يوجد الإله (كور) إله العالم الأسفل(عالم الموتى الذي تمضي إليه الأرواح.
18=الإله أشور:عبده الآشوريون ومنهم تسميتهم.والآشوريون قبائل عاشوا في المنطقة الشمالية من بلاد ما بين النهرين(العراق الحالي).على نهر الدجلة بين الزاب الصغير والزاب الكبير.وانتقل قسم منهم في بداية الألف الثالثة قبل الميلاد إلى جبال الأناضول.
19= نبو: إله الحكمة والمعرفة وهو إله بابلي،وسمي معبده(أي ـ زيدا).أي البيت المكين.
20=بازوزو: إله الأرواح الفضائية الشريرة،وكان يُعبد من قبل فئة قليلة من الآشوريين،ويُعتقد أن بقاياهم لازالوا حتى اليوم.وهم (الأزدهيون .أو اليازيد)ويُعرفون بعبدة الشيطان(الملك طاووس).وقد أشتهر هذا الإله في النصف الأول من الألف الأولى قبل الميلاد.
21=باو: وهي زوجة الإله ننفدسو.إله مدينة ايسن.وقد أعتقد البابليون من زمن حمورابي وما بعده.بأنها إلهة الطب والشفاء والأمراض.
22= بواشو ـ ايا: وهو يمثل التثليث الإلهي الآشوري،ابو وأشور وايا.
23=بو: راعية لكش(لاغش) ونصيرتها.والادعاء بأنها هي التي شيدت مدينة لاكش حسب ادعاء الملك (جوديا).24=بليت: هي إحدى الآلهة عند الآشوريين.
25= دموزي:إله الخير والإنجاب،وهو الراعي دموز الذي يتعارك مع إله الفلاحة.ويموت ثمَّ ينزل إلى الجحيم وتأتي العذراء لإنقاذه بعد أن حزنت عليه كل الكائنات فذبلت الأوراق وماتت الحياة.
وإكراماً لدموزي دخل التقويم الأكادي شهر تموز وهو الشهر الرابع من السنة السامية القديمة حيث كانت تبدأ بشهر نيسان.
26=حتموت: آلهة عبدت منذ العصر النحاسي.وقد وجدت في تل حلف(قرب رأس العين شمال سورية).
27= لخمو ولاخامو: هما إلهان وقد صورتهما الأسطورة جنينين كبيرين ومنهما كان آدم وحواء.الذكورة(انشار،والأنوثة كيشار) أو العالم السماوي والعالم الأرضي.
28= ماميتو: الآلهة التي تقرر أقدار البشر.مع آلهة السماء (الانوناكي).
29= مردوخ:كبير آلهة بابل.وكانت جميع آلهة الدولة تابعة لهُ.
30= مثلمثاني: وهو ابن الإلهين(أنليل وننليل)وقد حملت به سفاحاً في الجحيم حيث تنكر انليل بزي حارس ونال كما تذكر ملحمة جلجامش ذلك.
31=نابو:إله الحكمة عند الآشوريين ومقابل لتموت وهرمس وعطار في بلاد الشام.ويعود إلى القرن التاسع قبل الميلاد.
32=نانش: إله الصيد.خاصة صيد السمك.ورمزها السمكة وهي ماهرة في تفسير الأحلام.ترعى الصدق والعدل والرحمة وترعى الضعيف واليتيم والأرملة.ويقع سخطها على الغشاشين.
33=نانا: إله القمر وهو إله مدينة أور.عبده الساميون خاصة في مدينة حران باسم (سين) وقد عرف ثلاثة أسماء حسب دورة القمر(نانا ويرمز إلى البدر،انسون بعد أسبوع من بدئه، وشيبا باراي.عندما يُصبح القمر هلالاً).34=نانا وننجال: آلهة عبدتها الأسرة الثالثة في أور.
35=نينورتا: إله الحرب البابلي.وتقول الأسطورة أن جلجامش كان من أصل نينورتا وهي إله نيبور ـ تللو.يذيب الثلج وهو سبب الفيضانات في الربيع،ومن الأساطير عنه أنهُ قتل التنين وخلص أهل سومر من المجاعة.
36= نيدابا: وهي ربة الخضرة والكتابة البابلية الأكدية.وآلهة الحبوب والقصب.وسميت بآلهة الكتابة لأن الأقلام كانت تصنع من القصب.وقد وجدت هذه الآلهة في منتصف الألف الثانية قبل الميلاد.37=نينشازو: آلهة العالم السفلي.وابن آلهة الجحيم(ارشيكيجال).
38=ننليل: آلهة الحبوب وسنبلة الشعير.ابنة( هايا) إله الصوامعْ.
39= ننشوبور: رسول الآلهة.
40= نن سن:أم جلجامش والخبيرة في تفسير الأحلام وهي في نفس الوقت كاهنة الإله شمش.وكان يُرمز لها بالبقرة.41=ننجال: قرينة نانار إله القمر.
42=ننشيسار:جونو أم الآلهة أنليل وننليل في مدينة(نيبور) في بابل.
43= ننجيزيدو: أحد الأرباب للآلهة في عهد (جوديا) وكان أدنى من الإله انكي رب المياه.
44=ننخر ساج:إحدى الآلهة السومرية في مدينة(أوركيش).وهي إلهة الأرض الصخرية وهي صاحبة معبد العبيد.يرجع تاريخها إلى ما بعد عام 2600قبل الميلاد.
45=ننمار: آلهة الطيور.
46= نرجال:إله العالم السفلي (عالم الأموات) وهو إله محارب.سلاحه الأوبئة وكان إلهاً خاصاً لمدينة الكوت (كوتا).47=نرجول: إله الحرب عند الآشوريين.وجد في النصف الأول من الألف الثالثة قبل الميلاد.48= سييتي: كرات ترمز للآلهة السبعة.(كوكب الزهرة).
49=سين: إله القمر عند الآشوريين.واستمرت عبادتهُ في حران حتى بعد ميلاد السيد المسيح.ورمزه الهلال.واتخذ بعدئذٍ أساساً للتقويم الهجري.وكان الشعب الآرامي(السرياني).واليهود والعرب يتخذون ظهور القمر أساساً للتقويم عندهم.
50=سموقان: آلهة الماشية ورعاة البقر.
51= عشتار: آلهة الخصب والجمال البابلية وهي إنانا السومرية.وتمثل آلهة الحب واللذة والخصب والحرب،وكانت تمثل عشتار بنجمة الزهراء.وسميت في العصور الإغريقية والرومانية بالآلهة اتاركا تيس ربة الحب.
52=تسيهوب:إله العناصر عند الآشوريين.وقد عُثر عليه في تل حلف قرب مدينة رأس العين السورية.53= نسكو: عبد شعب بلاد ما بين النهرين النار في شخص الإله نسكو.
ومع تقدم علم التنجيم فقد عبد شعب بلاد ما بين النهرين الكواكب والنجوم،كما كانت الحياة في هذه البلاد يتخللها الخوف من الشياطين.فهي مخلوقاتٍ غريبة وعجيبة،وهي أرواحاً شريرة أو أرواح الموتى الذين لم يدفنوا،وفسروا المرض على أنه دخول الشياطين إلى جسم الإنسان،ومن بين أسماء الشياطين التي تقيم في جسم الإنسان(أشكو) شيطان الرأس الذي يسبب الصداع.ومن هنا نشأت الحاجة إلى وجود كاهن.أو معوذ(آشب).يتبع طقوس سحرية.وهناك طبقة ثانية من الكهنة تُسمى(بارو).وكان عليهم تفسير إرادة الآلهة والتنبؤ بها،والتنبؤ يتم بفحص كبد الحيوان، أما حركة الكواكب والنجوم والأجرام ولونها يدل على الحوادث المستقبلية.(وكانوا يقيسون تلك الحركات بالساعة الشمسية المبنية على المراصد.ومن بين الشعوب التي تدين لهم بهذه العلوم اليونان فهم مدينون لشعب بلاد ما بين النهرين في العلوم الفلكية كما في الفلسفة).وعلى التقويم الذي يتألف من اثني عشر شهراً قمرياً.ويدل القياس بين النجوم على تقدم علم الحساب والرياضيات.فهم من أبدع العلم الستيني والنظام العشري.والجمع والطرح والضرب والقسمة ومضاعفة الأس واستخلاص الجذور،وحل المعادلات المركبة،وفي الهندسة كانوا يستطيعون قياس المساحات والحجوم.وهنا يجب أن نذكر فيثاغورس الذي عاش مابين580و497قبل الميلاد.فقد رحل إلى مصر وعاش بها اثني عشر عاماً،وبعدها سافر إلى بابل وبقي فيها اثني عشر عاماً أيضاً،ومن البابليين تعلم العلوم الرياضية ،لأنهم كانوا متقدمين في التجريد الحسابي(فجدول الضرب،وجداول التربيع والتكعيب،وجداول عكسية الجذور التربيعية والجذور التكعيبية،والكسور،والأوزان والمقاييس،وعلم الجبر،والمعادلات الأولى والثانية والثالثة،وهذه الثقافة البابلية والمصرية التي تعلمها فيثاغورس،كانت حجر الأساس لهذه العلوم في اليونان،ولو تصفحنا كتاب الموجز في تاريخ العلوم عند العرب.تأليف الدكتور محمد عبد الرحمن مرحبا،وتقديم الدكتور جميل صليبا،الصادر عن دار الكتاب اللبناني(بيروت) الطبعة الثالثة 1981م لوجدنا كم هو مقدار التقدم العلمي والمعرفي والفلسفي لبلاد ما بين النهرين، ثمَّ دور السريان في نقل الثقافة اليونانية والعلوم السومرية والأكادية والبابلية والآرامية وحتى الفارسية للحضارة العربية التي لم تكن لتستطيع الانتفاع بهذه الثقافات لولا السريان الجهابذة في تلك الثقافات.وفي كتاب فجر الحضارة في الشرق الأدنى.تأليف هنري فرانكفورت.وترجمة ميخائيل خوري .الصادر عن دار مكتبة الحياة(بيروت) نجد مدى التقدم العلمي والفلسفي عند شعب بلاد ما بين النهرين حتى أنهم كانوا المعلمين تلك العلوم للمصريين واليونانيين،ثمَّ من يقرأ كتاب فراس سواح مغامرة العقل الأولى،وكتابه لغز عشتار(الآلوهة المؤنثة وأصل الدين والأسطورة).لوجدنا أن شعب الرافدين قد أوجد فلسفة كانت الحجر الأساس في بناء الفلسفات الأخرى على أساسها،وهناك العديد من الملاحم نذكر منها ملحمة جلجامش،التي تعد المعين الفكري والفلسفي للحياة،كما أن ما خلفه الحكيم أحيقار من حكم تعد أروع مثالٍ على الفكر الفلسفي في بلاد ما بين النهرين، كما أنهم عرفوا النظم القانونية والاجتماعية،فهذا أول مشرع للقانون نجده عند اورنمو2050)قبل الميلاد.وقانون سومري(لبت ـ عشتر).وقانون بيلالاما.ملك اشننا قبل حمورابي بحوالي 200سنة،وجاء حمورابي وجمع كل هذا التراث القانوني ،حيث نجد المجتمع ينقسم عند حمورابي إلى ثلاث طبقات.كما أنتج شعب الرافدين الأدب والفن وجميع العلوم التي كانت الأساس في نهضت الشعوب الأخرى، نتوصل إلى المنابع الحقيقية للفكر الفلسفي والروحي والعلمي والاجتماعي والثقافي والأدبي عند شعب بلاد ما بين النهرين فعلينا أن نتوقف عند كل فكرة من أفكارهم.ولكننا نقول: لقد حاولوا وتوصلوا للإجابة عن مجموعة الأسئلة التي كانت تدور في أذهانهم حول( الحياة، أصلها، كيفية تكوينها، طبيعتها، وعناصرها، وشغلهم ما بعد الموت، الموت بحد ذاته كان دافعاً ومحرضاً على إبداعاتهم الفلسفية الميتافيزيقية،كما أنهم بدراستهم السماء والكواكب والنجوم وحركاتها ،كل ذلك من أجل التوصل إلى أجوبة عن تلك الحالة الفكرية التي كانت تحاول أن تتوصل إلى نتائج علمية وموضوعية وواقعية في حينها).فبعد ثمانية آلاف سنة يقول العلماء في القرن الحادي والعشرين أنَّ أساس الحياة والكون نشأ من المياه،وشعب الرافدين قال: قبل هذا أنَّ أساس الحياة من (بحر نموّ).هذا فيض من غيض من مفاهيمهم التي كنا نعتبرها بأنها مجرد أساطير لا بل خرافات.
فما أغنى من أرض الرافدين إلاَّ تلك الثقافة التي كانت أساس بناء الحياة الثقافية في جميع أنحاء العالم،أنها نتاج أجدادنا السومريين والبابليين والآشوريين والآراميين ، فهل ينصف الدهر والشعوب التي استولت على أرض أجدادنا بالقوة في أن نحيا عليها ونحن نشعر بأننا نمتلك حريتنا ونستخدم قوة التاريخ التي لنا،؟!!
***

هذا النص مقتطف من كتابي ( ابتهالات لمن خلق الوجود)





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- ملوك الخرافة..أُمي أجملُكمْ
- باسم فرات..شاعرٌ مسكون بمفردة العشق المعربش على حدائق بابل
- قبلَ أن يأتي خريفي
- القيم الروحية والقيم المادية
- الشاعر والعرافة والقدر
- المسافر رجوعاً
- أَأنتِ المستحيلْ.....تراتيل فصول التكونْ....؟!!!
- قصيدة مهداة إلى روح الشاعر الأشوري الراحل سركون بولص
- لبنان لماذا ...لاسلام في لبنان لأنَّ من أشعل فيه نيران الحرب ...
- رحلة في بقايا مدينة ما
- بُثنى الرشيد
- تجمَّلت ِ فأغريت ِ الجمالَ
- قصيدة وشيّ فصول المجدِ وأْتلقي
- سأنسى
- عتاب رقيق للشعر
- ولفقدهِ يستوحشُ الشعراءُ
- كل السنوات تجيء دفعة واحدة في بلادي
- قصيدة رثاء وتعزية لروح المغدور سيادة المطران بولص فرج رحّو
- قصيدة عراةٌ يلتحفون الصقيعْ
- كوثر المستحيلْ


المزيد.....




- هل يُعزل ترامب من منصبه بحال استعادة الديمقراطيين للكونغرس؟ ...
- نائب أمريكي يربط أحداث كوريا وإيران والعراق: علينا دعم الأكر ...
- لافروف: مواقف واشنطن تفاقم الأزمات
- رئيس الفلبين يعلن تحرير مراوي من قبضة -داعش-
- لافروف: منبع الهستيريا الأمريكية داخلي
- ولايتي: الاتفاق النووي غير قابل للتفاوض مجددا
- مقتل 20 شخصا في هجوم مسلح بأفغانستان
- الداخلية الروسية: مقتل مئات المتطرفين من مواطنينا في الخارج ...
- حريق بمكتب رئيس الوزراء الهندي
- لماذا فرض بوتين عقوبات على كوريا الشمالية وما هي عواقبها؟


المزيد.....

- نظرية القيمة / رمضان الصباغ
- نسق اربان القيمى / رمضان الصباغ
- نسق -اربان - القيمى / رمضان الصباغ
- عقل ينتج وعقل ينبهر بإنتاج غيره! / عيسى طاهر اسماعيل
- الفن والاخلاق -نظرة عامة / رمضان الصباغ
- الديموقراطية والموسيقى / رمضان الصباغ
- سارتر :العلاقة بين الروايات .. المسرحيات .. والدراسات النقدي ... / رمضان الصباغ
- المقاومة الثقافية عند محمد أركون / فاطمة الحصى
- الموسيقى أكثر رومانتيكية من كل الفنون / رمضان الصباغ
- العدمية وموت الإله عند نيتشه / جميلة الزيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - اسحق قومي - جزء من الفكر الفلسفي لبلاد مابين النهرين