أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - جهاد علاونه - كعبة الحجاج بن يوسف الثقفي






















المزيد.....

كعبة الحجاج بن يوسف الثقفي



جهاد علاونه
الحوار المتمدن-العدد: 2331 - 2008 / 7 / 3 - 10:42
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


سمعت أقوالا من المصلين في الكعبة ساذجة وهي أن الكعبة قامت الملائكة ببنائها وهي محروسة من الله وقائمة إلى يوم الدين وإلى يوم قيامة الساعة .
وهذه الأقوال فيها مبالغة وسوء فهم لأن الكعبة بنيت 12مرة على مدار التاريخ منذ يوم بنائها الأول إلى يوم خادم الحرمين الشريفين المغفور له الملك فهد بن عبدالعزيز.
وحين جاء السيل على الكعبة وهدم جزء منها إجتمعت قريش فيما بينها وقرروا بناء الكعبة من مالهم الحلال الطيب الذي لا يوجد به إلا طيبا سنة 18 قبل الهجرة ولكنهم لسوء حظ الطيب أنه لم يكتمل معهم .

وكان إرتفاع الكعبة أربعة أمتار و 32 سنتمر , والذي يزور الكعبة اليوم يجد إرتفاعها أكثر من ذلك بنحو 3 أضعاف , وحين أعادت قريش بنائها جعلوا إرتفاعها نحو 8 أمتار و 64 سنتمتر , وجعلوا لها مزرابا وسدوا بابها الخلفي واكتفوا لها بباب واحد , والذي يدخل الحرم المكي يراه بعد الملتزمة وإرتفاعه نحو 3 أمتارو 6 سنتمتر وعرضه نحو 168سنتمتر ....ويبلغ وزنه 280 كيلو من الذهب الخالص عيار 99.99 وهو على نفقة المرحوم الملك خالد بن عبد العزيز .


ولكثرة البناء وإدخال التطويرات فقد إرتفعت الكعبة من الأرض إلى إرتفاع مترين عن سطح الأرض بعد أن كانت ملامسة لسطح الأرض وكانت بلا سقف فجعلت قريش لها سقفا ومزرابا والمزراب اليوم هو أيضا مثله مثل باب الكعبة مصنوع من الذهب الخالص .
وإرتفاع الكعبة اليوم هو 15 مترا وقد بدأ بناأها ب 4 أربعة أمتار .

وإذا كان فعلا إبراهيم الخليل قد بنا الكعبة فإنه من الطبيعي أن يبنيها قاعدة لوحدها دون جدران أو سقف فالدلائل التاريخية تشير إلى أن إبراهيم قد ولد سنة 1900قبل الميلاد وتوفي سنة 1800قبل الميلاد وقد إمتاز الشرق الأدنى في ذلك الوقت ببناء المعابد بلاجدران أو أسقف وكانوا في تلك الفترة يكتفون برفع القواعد فقط لا غير وهو ما رفعه وإستعمله إبراهيم في بناء الكعبة .

ويقال أن العماليق قد بنو الكعبة والآراء كثيرة ولكن أهم بنائين للكعبة هو بناؤها الأول على شكل القواعد فقط لا غير بلاجدران ولا سقف والثاني والمشهور هو بناء قريش بعد السيل الذي جرفها وأرادوا إن يزيدوا بها فقصروا 3 أمتار لأن المال الحلال الذي جمعوه لم يكن يكفي لتلك الزيادة فتراجعوا عن الثلاثة أمتار .

وفي عهد عبد الله بن الزبير طارت شرارة على الكعبة من جبل إبي قبيس ,وهو جبل خلف شعاب أبي طالب والذي يزور بئر زمزم يشاهد الجبل خلف شعاب أبي طالب وخلف بئر زمزم وما زال الجبل قائم إلى اليوم .
وطارت الشرارة من جبل أبي قبيس إلى الكعبة فأحرقتها كلها فاجتمعت قريش وعلى رأسهم عبد الله بن الزبير وقال لنهدمن الكعبة ونبنيها من جديد فخاف القوم أن يهدموها ومنهم من قال نرممها ولا نهدمها أي يصلحونها فقال عبد الله إذا هدم بيت أحدكم ألا يصلحه كما كان وأحسن مما كان ؟ فقالوا نعم . فبدأ هو فإعتلى هو عاليها وبدأ يرمي بحجارتها على الأرض حتى جاء على قواعدها وأعاد منها البناء وزاد الثلاثة أمتار والتي قصرت عنها قريش .
ولكن في عهد الملك الأموي عبد الملك بن مروان أعاد الكعبة وهدم منها 3 أمتاروسد الباب الخلفي الذي فتحه لها عبد الله بن الزبير .


إن بناء الكعبة اليوم هو نفسه بناء الحجاج بن يوسف الثقفي وهو نفسه من قتل بها خيرة الصحابة وهدم الحجاج منها الزيادة التي زادها عبد الله بن الزبير .
إن الكعبة اليوم ليست الكعبة التي بنتها الملائكة وليست التي بناها آدم إن الكعبة التي طفنا ونطوف ويطوفون بها ليست الكعبة التي بناها إبراهيم بل هي كعبة الحجاج بن يوسف الثقفي .






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,714,509,520
- علماني في مكة والمدينة3
- علماني في مكة والمدينة 2
- علماني في مكة والمدينة
- هوايتي جمع القبلات
- من يحيي المعاني إذا ماتت ؟
- رائحة إبط الرجل تنظم الدورة الشهرية للمرأة
- الإستعمار للمواطن العربي أفضل
- العبقرية ليست للعرب
- الثقافة التي تطعمنا الخبز أو خبز المسيح
- بابلوف في المخابرات1
- هل سيبقى بوش حمارا؟
- هل سيبقى بوش حمارا ؟
- العمل الثقافي المقدس
- دعوة لفتح ملفات الأدب الجاهلي والمسكوت عنه
- الرجل يقف على قدمين والمرأه على قدم واحده
- المثقفون ملح الأرض
- عشقي للجمال في الحوار المتمدن
- القوانين العراقية أرست قواعد الديانات التوحيدية .
- خذوا حذركم عند كل عربي
- الخليفة المعتصم المثمن


المزيد.....




- دي ماريا..-لاعب العام- في الأرجنتين
- واشنطن: سننهي نهجا باليا تجاه كوبا
- البعثة الصحراوية بإسبانيا تندد بتصريح وزير العدل الإسباني
- ألمانيا توافق على إرسال 100 جندي بمهمة تدريبية إلى شمال العر ...
- نشطاء: العثور على 230 جثة لأشخاص قضوا على يد -داعش- في دير ا ...
- الكرملين: شعبية بوتين لا تتقلب بتقلب الروبل
- رجل آلي يحجز تذكرة ويسافر جوا من أمريكا إلى ألمانيا
- تعاون ثنائي بين باكستان وأفغانستان لمجابهة -طالبان-
- العملة الروسية تستعيد بعضاً من العافية
- انطلاق مهرجان -أطفال العرب ضد الإرهاب- في القاهرة


المزيد.....

- بابِلُ والثقافة / الحسن علاج
- كركوك الارض والتاريخ / برهان البرزنجي
- السفر الهيرمينوطيقي عبر جزر الخيال: أملات في البرزخ وتعدد د ... / نرجس اليعقوبي
- أهمية علم الاجتماع / سمير ابراهيم حسن
- محاضرة ثمن الإنتاج عند كارل ماركس / محمد عادل زكي
- البخلاء للجاحظ / محمد عادل زكي
- دراستان علميتان رصينتان حول اليهودية والتلمود / نبيل عودة
- التشكيلة الاجتماعية لسلطنة دارفور / تاج السر عثمان
- الثقافة وديناميكية التجدد / صبري المقدسي
- نقد تصور ماركس في سعر الفائدة وربح التاجر / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - جهاد علاونه - كعبة الحجاج بن يوسف الثقفي