أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - انغير بوبكر - دور البعد الامازيغي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمغرب














المزيد.....

دور البعد الامازيغي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمغرب


انغير بوبكر

الحوار المتمدن-العدد: 2321 - 2008 / 6 / 23 - 09:26
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي
    


دور البعد الامازيغي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمغرب
مقدمة لابد منها :
لاشك ان مجالات البحث الاكاديمي والعلمي التي يجب الاهتمام بها اكثر في المغرب هي دراسة الثأثير الموجود بين الثقافة والتنمية بصفة عامة إذ إن المجتمعات الأوروبية بوساطة مثقفيها ومفكريها استطاعوا ان يفكوا لغز العلاقة المحورية والفاصلة بين التطور الثقافي للبلدان الأوروبية مع التطور الاقتصادي والاجتماعي والتنموي ، في المغرب لا تزال الابحاث والدراسات العلمية التي تحلل العلاقة بين التنمية والثقافة او بعبارة ادق التطور التنموي والتطور الثقاقي غائبة او في احسن الاحوال قليلة ونادرة رغم اهمية نتائج مثل هذه الابحاث في المساهمة في تسطير البرامج التنموية والثقافية المستقبلية .
1*اي دور للثقافة الامازيغية في التنمية الاقتصادية والاجتماعية ؟
الإجابة عن سؤال دور الثقافة الأمازيغية في التنمية الاقتصادية والاجتماعية ببلادنا يلزم الاعتراف اولا بأن الأمازيغية فضلا على أنها لغة وحضارة أنها كذلك منظومة حياتية وقيمية أي إن الأمازيغية بالمغرب معطى متكامل ينبغي التعامل معه في شموليته وعدم اختصاره في مكون جزئي كما يفعل البعض .
فالثقافة الأمازيغية تشمل في لبها الثقافة المتوسطية نظرا لاتصالها المبكر تاريخيا بالثقافة الأيبيرية والمتوسطية كما أنها متصلة بالثقافة الصحراوية نظرا للوشائج الثقافية والحضارية التاريخية التي تربط المغرب وشمال افريقيا عموما بالثقافات الافريقية ولعل الغناء الامازيغي زبعض انواع الألبسة تشهد دليلا على أن للثقافة الأمازيغية عمق إفريقي ، غنى الثقافة الأمازيغية التاريخي والحضاري يجعل بالضرورة التاريخية الإنسان الامازيغي إنسانا منفتحا عالميا رافض للانغلاق والتطرف منفتح على كل الثقافات والحضارات وهذه ميزة أساسية تجعل الانسان الامازيغي ذو قابلية للتطور التنموي والاقتصادي السريع إذا ما أتيحت له فرص ذلك.
على الصعيد التربوي :
ان إدماج اللغة والثقافة الامازيغيتين في المنظومة التربوية المغربية بشكل جدي وحقيقي من شأنها ان يضيف اولا غنى لمشروعنا التربوي الاحادي الثقافة منذ الاستقلال ومن شأنه كذلك ان يساهم في رفع الضيم والحيف عن فئات واسعة من المواطنين المغاربة الامازيغ الذي لا يعرفون اللغة العربية وبالتالي وكما اثبتت ذلك كل الدراسات العلمية فالتدريس باللغة الام يساعد الطفل في المزيد من التعلم والتحصيل الدراسي وهي ميزة من شأنها ان تصحح المسار التعليمي المغربي المتعثر الآن ومن شأن تدريس اللغة الامازيغية كذلك ان تحمي ارثا ثقافيا وحضاريا مغربيا عريقا من الاندثار والتهميش ووالحفاظ على ثقافة وهوية تنمية ثقافية واجتماعية بامتياز.
على الصعيد الاقتصادي :
الامازيغية هي لغة شرائح واسعة من البورجوازية المغربية وخاصة منها البورجوازية السوسية ، لكن رغم هذه الحقيقة تبقى البورجوازية الامازيغية بعيدة عن شجون الثقافة الامازيغية ومهتمة اساس بتحصيل الموارد وجني الارباح رغم بعض التحسن والتغير الذي طرأ على توجهاتها خصوصا اقدامها بشكل محتشم على تمويل بعض المهرجانات الثقافية والفنية الامازيغية الى غيرذلك ولكن الى حد الآن لم تنخرط البورجوازية السوسية في سبل تطوير الامازيغية على الصعيد الاعلامي والثقافي ، وذلك ربما راجع لموقف الدولة السابق من الامازيغية او لاسباب اخرى تاريخية ونفسية ، الا الامازيغية يمكن ان تكون حافز اقتصاديا للبلاد اذا ما استطاع المثقف الامازيغي ان يصل الى اجندة البورجوازية وان يفرض عليها وعيا ثقافيا بضرورة الحفاظ على الثقافة الامازيغية تمويلا ومشاركة في انشاء اذاعات وتلفزات امازيغية وغيرها من المبادرات التي تجعل الامازيغبة عنصرا اقتصاديا مؤثرا وتجعل من الامازيغ كتلة اقتصادية وثقافية في الوقت نفسه ، كما ان الامازيغ المهاجرين والمغتربين قد يساهم الوعي الامازيغي لديهم في تنمية بلدهم وثقافتهم وذلك في المحافل الدولية او عبر المشاركة الفعالة في ربط ثقافتهم الامازيغية بتنمية مناطقهم الاصلية ولذينا تجارب مهمة في هذا البلاد عن الادوار الكبيرة التي قامت بها الجالية المغربية في الخارج في دعم المبادرات التنموية في القرى والمدن الامازيغية عبر تعبيد الطرق او دعم تمدرس الاطفال وبناء المساجد والمدارس والمستوصفات وكلها مبادرات انسانية واجتماعية تقام باسم البلدة الأصلية وباسم القبيلة ومن المهم تطوير المساهمة والوعي لتصبح باسم الامازيغية والوطن جميعا.
اختم هذه المقالة بقولة للدكتور علي امليل في كتابه سؤال الثقافة لأبين أن الثقافة ليست شيئا منفصلا عن التنمية والاقتصاد بل هي شيء مترابط ومتكامل ولا يجب وضع جدران إسمنتية بين الثقافة والتنمية فكلا هما يخدم الأخر يؤثر فيه ويتأثر به :" ان الثقافة ليست – وكما يتصور –ذلك المضاف الذي ننمي به الفكر ونمتع به الوجدان ، حين نقرأ كتابا او نزور متحفا او نشاهد شريطا سينمائيا ، في اوقات نقتطعها من مشاغل الحياة اليومية ، كنشاط مالي زائد على النشاط الاقتصادي والعمل الاداري او المهن الحرة او الممارسة السياسية ، بل ان الثقافة اليوم هي اكثر من هذا كله ، فهي مبادئ للسياسات ، سواء تعلق الامر بالسياسة الاقتصادية او التعليمية التربوية ،او اسس العمل السياسي ، او القيم الحافزة لاي عمل او نشاط في اي من هذه المجالات .

انغير بوبكر
المشرف العام على مركز الجنوب للتنمية والحوار والمواطنة





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,318,959,704
- حكومة فاس تقمع امازيغ سوس
- استجواب انغير بوبكر عضو العصبة الامازيغية لحقوق الانسان مع ج ...
- منجزات المجلس البلدي لبويزكارن خلال سنة 2007
- ولاية جهة كلميم –السمارة تحتال على الملك محمد السادس
- عندما يحرم الامازيغ من حقهم في الاعلام ؟
- ازمة الوضع السياسي بالمغرب : قراءة في بعض المؤشرات
- حكومة الفاسيين تشن حربا على الامازيغ بالمغرب : التصريح الحكو ...
- مواطن مغربي يجيب عن تساؤلات حول حكومة الفاسي
- مواطن مغربي يجيب عن بعض التساؤلات التي تهم حكومة الفاسي.
- وضعية الحقوق اللغوية والثقافية الامازيغية سيتم تجاهلها من طر ...
- قراءة اولية في سوسيولوجية العملية الانتخابية لاقتراع 2007 : ...
- قراءة أولية في نتائج الانتخابات التشريعية لشتنبر 2007
- استجواب مع الاستاذ انغير بوبكر مع جريدة المشعل المغربية
- فصل المقال ما بين ديموقراطيتهم وديكتاتوريتنا من انفصال
- استجواب مع جريدة يومية الناس المغربية ليوم الجمعة 18 ماي 200 ...
- هل يطيح الانتحاريون برأس فؤاد عالي الهمة ؟
- حوار مع الكامل سعيد : عضو مكتب حركة الشبيبة الديموقراطية الت ...
- استجواب جريدة المشعل المغربية مع الاستاد انغير بوبكر
- الامازيغ وقضية الصحراء - افكار اولية
- الحقوق اللغوية والثقافية الامازيغية : الواقع والمعوقات


المزيد.....




- القضاء الفرنسي يصدر الخميس حكمه على شقيق محمد مراح منفذ هجما ...
- -القمر الوردي- يطل على الأرض في -الجمعة العظيمة-
- شاهد: اللحظات الأولى لزلزال تايوان من داخل إحدى غرف الأخبار ...
- الرئيس الإندونيسي يعلن فوزه في انتخابات الرئاسة
- شاهد.. دب قطبي يفاجئ سكان قرية روسية بعيدة عن موطنه المعتاد ...
- 5 معالم تاريخية فقدها العالم
- تمرير صفقة القرن -لن يكون سهلا- رغم تصريحات كوشنر
- عمر البشير في مقره الجديد بسجن كوبر البريطاني
- 9 مسلمين ضمن شخصيات "تايم" الأكثر تأثيراً عام 2019 ...
- شاهد: اللحظات الأولى لزلزال تايوان من داخل إحدى غرف الأخبار ...


المزيد.....

- قراءة في الوضع السياسي الراهن في تونس / حمة الهمامي
- ذكرى إلى الأمام :أربعون سنة من الصمود والاستمرارية في النضال / التيتي الحبيب
- الحزب الثوري أسسه – مبادئه - سمات برنامجه - حزب الطليعة الدي ... / محمد الحنفي
- علاقة الريع التنظيمي بالفساد التنظيمي وبإفساد العلاقة مع الم ... / محمد الحنفي
- الطبقة العاملة الحديثة والنظرية الماركسية / عبد السلام المودن
- الانكسارات العربية / إدريس ولد القابلة
- الطبقة العاملة الحديثة و النظرية الماركسية / عبدالسلام الموذن
- أزمة الحكم في تونس، هل الحل في مبادرة “حكومة الوحدة الوطنية“ / حمه الهمامي
- حول أوضاع الحركة الطلابية في المغرب، ومهام الوحدة.. / مصطفى بنصالح
- تونس ، نداء القصرين صرخة استمرار ثورة الفقراء. / بن حلمي حاليم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - انغير بوبكر - دور البعد الامازيغي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمغرب