أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الهجرة , العنصرية , حقوق اللاجئين ,و الجاليات المهاجرة - كاترين ميخائيل - وفد المثقفين العراقيين لمساندة الكورد الفيلية(7)















المزيد.....

وفد المثقفين العراقيين لمساندة الكورد الفيلية(7)


كاترين ميخائيل

الحوار المتمدن-العدد: 2312 - 2008 / 6 / 14 - 10:08
المحور: الهجرة , العنصرية , حقوق اللاجئين ,و الجاليات المهاجرة
    


سعدنا بلقاء السيدة الاولى هيرو ابراهيم احمد في بيتها في السليمانية . بعد ان عرفناها بالوفد ومهمته , اخذت الحديث وبدأت تقترح : نحن نستطيع التنسيق مع احدكم لدراسة هذه القضية . ممكن ان نقترح حملة جمع تواقيع من الداخل والخارج وننطلق من هذه النقطة لبدأ حملتنا . انا مشغولة بقضية اليزيديين والان تضيفون لي مهمة اخرى هي الفيلية وسأكون في المقدمة . انكم حقا قمتم بحملة تضامن كبيرة مع هذه الشريحة اغنيتم الاعلام الكوردي على الاقل اجزم ان الاعلام غطى زيارتكم بشكل جيد والان طرحت القضية للجماهير والسياسيين في ان واحد . انا اقوم بكل ما باستطاعتي لدعم هذه القضية . اشعرتنا السيدة الاولى بجو اخوي قريب الينا ليس مع القضية بل مع الوفد ايضا . تفائلنا خيرا بعد تركنا منزلها .
توجهنا الى اربيل لنكمل مشوارنا كان لقاء ناجح مع رئيس حكومة الاقليم مع السيد نيجرفان برزاني . كان له علم بالوفد ومكوناته . جاء بمثال يثبت فيه تكاتف مكونات الشعب العراقي ( الشهيد مطران رحو كان صديقي قال لي مرة انا اتوقع سوف يعتقلوني الارهابين لاتعطو اية اموال لاطلاق سراحي لان هذه الاموال ستصل الى الارهابين ويقتلون بها ابرياء الشعب العراقي ) ماذا اطلب اكثر وطنية من هذا الوطني ؟ اضاف لم يكن لدينا معركة مع الاخوان العرب معركتنا كانت مع النظام الفاشي انا اعتز بالعرب الذين يدافعون عن قضيتي . الان يحاولو جر المعركة الى معركة عربية كردية ونحن حذرين من هذا الجانب .
واضاف قضية الكورد الفيلية هي اول عملية حصلت من برنامج الانفال وبعدها تلتها البرزانيين . حسب متابعتي لاخباركم انكم قمتم بثورة , هذا بالنسبة لي مكسب سياسي . انا اشكركم واشكر جهودكم لخدمة هذا البلد . سنقوم بمتابعة هذه القضية. سوف نتابع متطلبات الكورد الموجودين في ايران . نوعيدكم بمتابعة هذا الفايل . سوف ارتب كل المطاليب ونبدأ منها واحدا واحدا . اكرر انا شخصيا سوف اتابع هذه القضية . هذه الجلسة كانت غنية . اخذ يسألنا ماذا نحتاج خلال تواجدنا في العراق؟ لم نطلب منه غير متابعة القضية الوطنية السامية التي جئنا من اجلها . كانت السيدة مهاباد قرداغي المرأة الوقورة السياسية النشطة هي التي تتولى وترافق كل الامور الخاصة بالوفد في كردستان العراق وتستحق كل التقدير والاحترام.
هذه هي نتائج عرض مظلومية هذه الشريحة امام الدولة العراقية والرأي العراقي العام , قام بها وفدنا الذي مثل وحدة وتلاحم مكونات الشعب العراقي هذا ما سمعناه من الكثيرين من رجال الدولة العراقية "انكم فعلا اثبتم وطنيتكم العراقية ".
حكومة أقليم كوردستان تستقبل الوجبة الثانية من أصحاب الدعاوي من الكورد الفيلية
13/06/2008
"الأخبار" أربيل:قيس قره داغي - من أجل اتمام ملف الكورد الفيلية في محكمة الجنايات العليا وضمن الوعد الذي قطعه نجيرفان بارزاني رئيس حكومة أقليم كوردستان لوفد المثقفين العراقيين المساندين للكورد الفيلية لدعم قضاياهم أستقبلت مهاباد قره داغي ممثلة الحكومة لمتابعة ملف الفيليين الوجبة الثانية من أصحاب الدعاوي من الكورد الفيليين في مطار أربيل الدولي وبعد الترحيب بالمجموعة توجهوا الى مقر إقامتهم المخصص لهم في أربيل .
تتكون هذه المجموعة من تسعة من أصحاب الشكاوي قدموا من بلدان مختلفة في العالم على نفقة حكومة الاقليم وقد سبقتهم مجموعة أخرى أستقبلوا في أربيل وقدمت لهم التسهيلات اللازمة من قبيل أعداد محامين متخصصين رشحوا خصيصا لهذه القضية من قبل وزارة شؤون المؤنفلين والشهداء أما وزير حقوق الانسان فقد قدم مجموعة من الادلة الدامغة وهي رزمة من المستمسكات والاوراق والكتب الصادرة من الاجهزة القمعية الخاصة بالنظام السابق تعود تاريخها الى بداية الثمانيات حيث تم نسفير الكورد الفيلية أثنائها من العراق وأخرى تعود الى نهاية الثمانيات حيث تم خلالها القضاء على آلاف المحجوزين من شباب الكورد الفيلية بصورة وحشية غير مسبوقة في أي بلد آخر .
وأضافت قره داغي أنها أستمعت الى شهادات الوجبة الاولى وهن صاحبات مجموعة كبيرة من الشهداء ووصفت قصصهن بتراجيديا حقيقية وتصلح قصة كل كوردية فيلية أن تكنب كرواية أو أن تقدم كمادة سينمائية وقالت أن هذه الوجبة أيضا لها شكاوي تخص التسفيرات القسرية بحقهم وسحب الاوراق الثبوتية العراقية منهم ومصادرة ممتلكاتهم وثم القضاء على ما تبقى من شبابهم الذين كان قسم منهم جنود في الخدمة العسكرية ورغم ذلك تم أعدامهم دون أي جرم أرتكبوه .
وأردفت قره داغي قائلة أن حكومة أقليم كوردستان سوف تقدم كل الدعم اللازم للكورد الفيلية وصولا الى حقوقهم المشروعة التي سلبت منهم أثناء النظام السابق وقد رشحت الحكومة الدكتور صاحب قارمان وهو كوردي فيلي وسيطا بينها وبين اللجنة العليا التي أوعز رئيس العراق جلال الطالباني تشكيلها أثناء أستقباله لوفد المثقفين والتي تضم عدد كبير من الوزراء المختصين ونواب في المجلس النيابي بالاضافة الى شخصيات لها أختصاص في مجال حقوق الانسان ومن بينهم النائب سامية عزيز خسرو التي رافقت الوفد ولها باع طويل في متابعة ملفات الفيليين سواء في مجلس النواب أو في دوائر الدولة .
هذا وأضافت ممثلة الحكومة في هذا الملف أن مسؤولي الحكومة ورئاسة الاقليم يقدمون كافة التسهيلات لهذه القضية وبالاخص الدكتور فؤاد حسين رئيس ديوان الرئاسة والدكتور نوري عبد الرحمن رئيس ديوان حكومة الاقليم وكذلك وزراء الداخلية والشهداء وحقوق الانسان وشؤون الكورد خارج الاقليم والاقليم لشؤون الكورد الفيلية .

وتضامناً مع مظلومية الكرد الفيليين المتراكمة منذ تأسيس الدولة العراقية في عام 1921 ولحد الآن، فلا بد من إيصال صوت هذه الشريحة المضطهدة لرفع كاهل الظلم عنها في سبيل إعادة حقوقها المغتصبة وحرياتها المسلوبة ورد الإعتبار إليها كونها جزءاً أساسياً من الشعب العراقي، وذلك إلتزاماً بتنفيذ أحكام الدستور العراقي لعام 2005 وهذا ما أكدته وثيقة العهد الدولي."
كان لنا لقاء مع جريدة الصباح الجديد مع الصحفي القدير اسماعيل زاير تحدثنا عن الوفد ونشاطه طيلة فترة بقائه في العراق . اشاد بالوفد قائلا : "هذا وفد غريب من نوعه . العراق اليوم بحاجة الى اناس من امثالكم " رفعتم الهوية العراقية فوق كل الاعتبارات الاخرى." اوعدنا باهتمام جريدة الصباح الجديد بهذا الموضوع ونشر مواضيع تخص هذه الشريحة .
كما كان لنا لقاءات صحفية مع قناة كردستان مع برنامج الرأي .
وفي الختام توجه قسم من اعضاء الوفد لاقامة امسية ادبية غنائية في مدينتي القوش واشكر اختي خلود واخي سفر لاستضافتهم للوفد بهذه الحفاوة وابراز الروح العراقية الاصيلة .
ضمن مقالاتي السابقة لم اذكر قام قسم من اعضاء الوفد بزيارة الى وزير الداخلية ووزير المالية لم اكن حينها ضمن الوفد لاسباب تتلعق بصعوبة النقل . كان اللقاء ايجابيا ايضا . ابديا كلاهما تضامنهما مع الوفد وتسهيل المهمات المتعلقة بوزارتيهما .
واخيرا اقدم استنتاجاتي
1- نعم نجحت مهمة الوفد بشكل جيد اوصلنا الرسالة لاصحاب الشأن اما البت بها تبقى عند اصحاب القرار السياسي . انطلقنا بهذه المبادرة من شعورنا العالي بعراقيتنا وانا نقلت باختصار ما دار في الاجتماعات للامانة التاريخية .
2- كل الذين التقيناهم من اعضاء الحكومة في بغداد او كردستان يتكلمون باسم العراق والولاء للعراق . لكن على المستوى العملي كيف يطبقون ذلك مالا اعرفه ؟
3- شعرت اننا فعلا قمنا بثورة كانت النبتة بحاجة الى ماء نحن سقيناها وبدأت ثمار جهودنا تظهر ونحن في بغداد اذ تحرك السيد رئيس البرلمان في اقليم كردستان السيد عدنان مفتي بمخاطبة لامم المتحدة لدراسة هذه القضية والاسراع باتخاذ اجراءات عن هؤلاء المهجرين .
4- التقينا بأكثر من ثلثي اعضاء الحكومة العراقية ومثلها في اقليم كردستان . استمعنا طويلا لطرحهم . استفدنا مما تطرقو اليه ونحن نثبت هذه الاراء بتواريخ لتبقى وثيقة تاريخية لهذه الشريحة والشعب العراقي . كما اغنيت معلوماتنا عن شخصيات الحكومة وامكانياتها القيادية في هذا الظرف الصعب للعراق . انقل هذه الحوادث والمقولات للتاريخ لتبقى وثائق بيد كل مواطن عراقي ممكن ان يناقش المسؤول الذي تضامن معنا , في حالة تقاعسه مع اية قضية تابعة لهذه الشريحة .
5- نطالب ابناء هذه الشريحة المظلومة ان يوحدوا كلمتهم حول الامور الكبيرة التي طرحتها في المذكرات التي قدمناها الى المسؤولين ويختلفو بالامور الصغيرة . ليس الان وقت الاعلان هل نحن ننتمي الى الطائفة ام الى القومية ؟ الان وقت الاهتمام بمصير اللاجئين المتناسين ومهمات اخرى اكبر سبق وتحدثت عنها .
6- هذه الشرائح المتفككة يجب ان يلتفوا حول رموزهم الموجودين في اقليم كردستان او في العراق عموما ويتبادلو الحديث الصريح مع بعض . وعلى الكورد الفيلية "ان يعلموا هذا ما اكده اكثر من مسؤول" غياب صوتهم في العراق الجديد جزء منه أسبابه تقع عليهم هم ويجب تدارك هذه القضية بأسرع وقت لان النتائج لن تكون مرضية لفقراء الموجودين في المخيمات ينتظرون امل الرجوع الى وطنهم الام .
8- التنظيمات الموجودة لدى هذه الشريحة لا ترقى إلى مستوى تستطيع طرح القضية كل واحدة من هذه التنظيمات او الشخصيات الموجودة في قياداتها تتكلم بلغة (الانا ) متناسين هناك مصالح مشتركة بينهم جميعا يجب طرح القضية بالتعاون بينهم وليس على انفراد, والآمال التي يصبوا إليها عامة الكورد الفيلية تمثل بعض النخب اما تنتمي الى المذهب او القومية ؟ لكن مهمتي ان انقل صراحة :الجميع اللذين التقينا بهم يرجحو سبب كبير لضياع حقهم هو تفككهم والتنظيمات الموجودة الان على الساحة تتحمل هذه المسؤولية هكذا الحال مع القوميات الصغيرة الاخرى ليس الكورد الفيلية وحدهم في هذا الوضع البائس .
لذا ارى, على اخوتي الكورد الفيلية ان يقوموا من الآن بترتيب البيت الداخلي والاستعداد للانتخابات النيابية القادمة لأنه السبيل الوحيد لنيل حقوقهم المشروعة .
واخيرا اقول للاف الالوف من المثقفين العراقيين ان يتحركو ويعملو ثورة بقضايا اخرى تخص العراق والعراقيين . لاتكفي الكلمات والخطابات والكتابات والفضائيات لكن الاصح ضع المسؤول امام مسؤولية واحرجه بما هو مقصر . اتمنى ان يتشكل وفد من المثقفين العراقيين ويقابل السيد رئيس الوزراء نوري المالكي الذي اهتم بهذا الموضوع وتطرق الى المثقفين ودورهم في العملية السياسية .ويقابل وزير الثقافة ويطالب اين دور المثقف العراقي من العملية الديمقراطية ؟ كما يجب ان يقابل وزير الثقافة في اقليم كردستان .
اتمنى من كل قلبي ان يعمل كل منا سواء كان كورديا أو عربيا او من اية قومية اخرى وكل حسب قدرته للمساهمة في إعادة الحقوق المغتصبة لاية شريحة وان يتم وضع حد لمسلسل الظلم الذي يجري بحق هذه الشرائح الصغيرة منذ عشرات السنين وقسم منها مغبونة لقرون لا لذنب اقترفوه ولا لخطيئة ارتكبوها الا انهم حافظو على انتمائهم الأصيل لقوميتهم او لمذهبم او دينهم اتمنى من الكردي الفيلي ان يدافع عن شريحتي المذبوحة وهو بذلك يدافع عن ابناء وطنه ويرفع اسم العراق عاليا ويعلو الانتماء العراقي على اي انتماء اخر .





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,320,939,123
- اتفاقية القضاء على جميع اشكال التمييز ضد المراة - سيداو
- وفد المثقفين العراقيين لمساندة الكورد الفيلية (6)
- وفد المثقفين العراقين لمساندة الكورد الفيلية(5)
- وفد المثقفين العراقيين مع الكورد الفيلية (4)
- وفد المثقفين العراقيين لمساندة الكورد الفيلية (3)
- وفد المثقفين العراقين لمساندة الكورد الفيلية (2)
- وفد المثقفين العراقيين لمساندة الكورد الفيلية (1)
- دراسة عن ظاهرة الانتحاريات في العراق
- الازمة المليشية المليشية مستمرة
- نعم للبرلمانية الجريئة عالية
- رحو - مطران مدينتي ام الربيعين في ذمة الخلود
- رسالتي الى اتحاد البرلمانيين العرب في اربيل
- بمناسبة يوم المراة العالمي هديتي للحكومتين العراقية والكردست ...
- هديتي بعيد المراة العالمي للفنانة المغبونة
- اختطاف المطران بولس فرجرحو بداية تاريخية لتكاتف رجال الدين ف ...
- الشعب العراقي الكردي الاثوري على الشريط الحدودي الى اين ؟
- خصمين يتناحران _ نحن المدنيين والمتدينين المتطرفين
- الفنانة _ العملاقة _ نزيهة سليم قي ذمة الخلود
- ردا على اسئلة الباحث سعد سلوم بخصوص فشل الحكومة الحالية
- المراة المهجرة قسرا_اي حقي ؟ الحلقة 3


المزيد.....




- تركيا: توقيف إماراتيين بشبهة التجسس والشرطة تحقق في علاقتهما ...
- المغرب: قطعان ماعز وأبقار وخرفان تجتاح ضواحي القنيطرة
- حشود الجزائريين في شوارع المدن الكبرى للجمعة التاسعة للمطالب ...
- فيديو -مفاجآت- رئيس جامعة القاهرة يثير ضجة.. والبرادعي: صرح ...
- بسبب حفل شواء .. إيطاليان يواجهان غرامة بقيمة 27 مليون يورو ...
- وفاة 13 إثر سقوط جدار داخل كنيسة بجنوب إفريقيا
- شاهد: استعدادات في بانكوك لحفل تنصيب الملك فاجيرالونغكورن
- بسبب حفل شواء .. إيطاليان يواجهان غرامة بقيمة 27 مليون يورو ...
- وفاة 13 إثر سقوط جدار داخل كنيسة بجنوب إفريقيا
- هل تعاني من التوتر?؟ علامات يجب أن تأخذها على محمل الجد


المزيد.....

- تقدير أعداد المصريين في الخارج في تعداد 2017 / الجمعية المصرية لدراسات الهجرة
- كارل ماركس: حول الهجرة / ديفد إل. ويلسون
- في مسعى لمعالجة أزمة الهجرة عبر المتوسط / إدريس ولد القابلة
- وضاع محمد والوطن / شذى احمد
- نشرة الجمعية المصرية لدراسات الهجرة حول / الجمعية المصرية لدراسات الهجرة
- العبودية في الولايات المتحدة الأمريكية / أحمد شوقي
- ألمانيا قامت عملياً بإلغاء اللجوء كحق أساسي / حامد فضل الله
- هجرة العراقيين وتأثيراتها على البنية السكانية - الجزء الأول / هاشم نعمة
- هجرة العراقيين وتأثيراتها على البنية السكانية - الجزء الثاني / هاشم نعمة
- الإغتراب عن الوطن وتأثيراته الروحيّة والفكريّة والإجتماعيّة ... / مريم نجمه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الهجرة , العنصرية , حقوق اللاجئين ,و الجاليات المهاجرة - كاترين ميخائيل - وفد المثقفين العراقيين لمساندة الكورد الفيلية(7)