أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف الاول من آيار 2008 - أفاق الماركسية واليسار ودور الطبقة العاملة في عهد العولمة - محمود الزهيري - 1مايو














المزيد.....

1مايو


محمود الزهيري
الحوار المتمدن-العدد: 2269 - 2008 / 5 / 2 - 12:02
المحور: ملف الاول من آيار 2008 - أفاق الماركسية واليسار ودور الطبقة العاملة في عهد العولمة
    


حينما تصبح الإحتفالية بالعيد قائمة بين فئات إجتماعية مصابة بداء العوز ومرض الحرمان علي سامر الإحتفال بأرض الفقرالملعون والمرض الماكر والجوع الكافر فماذا ينتظر من نتاج لهذه الإحتفالية ؟!!
إن الإحتفال لايكون بالفقر والمرض والجوع وإلا كان هذا الإحتفال بمثابة إعلان حالة موات للفئات الإجتماعية التي همشتها سياسات الفساد والظلم والإستبداد نتاج الدولة المركزية القاهرة للفئات الإجتماعية والمغيبة لأدوارها الحقيقية وجعل دورها دوراً زائفاً علي خلاف الحقيقة المرجوة من وجود فئات إجتماعية قوية وقادرة علي صناعة مجتمع أفضل يكون مكوناً لدولة أفضل تقوم هي ذاتها بالتخديم علي المجتمع بكاف الفئات الإجتماعية المكونة لهذا المجتمع .
ولكن الصورة المقلوبة والتي بدت في أعين أنظمة الفساد والظلم والإستبداد هي التي تريدها مقلوبة ويحلو لهذه الأنظمة ويستجب لها جعل الصورة الإجتماعية مقلوبة علي الدوام حتي تستمرئ الدولة المركزية قيام المجتمع بكافة فئاته الإجتماعية بأن يكون خادماً لتلك الدولة المركزية وليس العكس , ومن ثم يصبح المجتمع خادماً للدولة والمجتمع والدولة يقومان بدور الخادم للنظام الحاكم بسلطاته الإستبدادية المحتكرة لإرادة المجتمع وإرادة الدولة في رأس النظام الحاكم الغائب عنه مؤسسات الدولة والقوي الإجتماعية المفترض أن يكون لها دور في صناعة حاضر ومستقبل الوطن المتحول بإرادة النظام إلي الوثن المعبود في شخص الحاكم وليس الوطن الذي يشترك فيه الحاكم بصفته مفوض بالأجر لإدارته من قبل باقي المواطنين شركاء الحاكم في الوطن !!
فأين إذاً الإحتفالية بالعمال والإحتفالية بعيدهم ؟!!
وماهي الدولة العربية التي لاتقوم علي المركزية وإرادة الفعل لتعبيد المواطنين للحاكم وأولهم العمال ؟
العرب ليست لهم أوطان يعيشوا فيها وإنما لهم تكايا ووسايا مملوكة للحكام وماهم إلا رعايا للحكام وأصبحوا يمثلوا أقناناً لهم يمتلكونهم هم والأرض وباقي وسائل الإنتاج !!
فمتي يكون عيد العمال الحقيقي , وماهي الساعة التي تدق فيها أجراس حرية العمال وإستقلال إرادتهم , ومتي يصبح للمواطنين العرب أوطان ؟!!
فمتي يتوحد العمال في واحد مايو وماهو التاريخ المقبل للتوحد ؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- بين جاهلية الإخوان وقبلية المعارضة السياسية واستبداد النظام ...
- التمييز الديني
- علي خلفية الإعتقالات والمحاكمات : الإنفجار قادم
- حماس ومحاكمات الإخوان
- جورج إسحاق
- نقابة الصحافيين : هل هي حصن الحريات ؟!!
- فهميدا ميرزا
- حصار غزة : دراسة في المسألة
- كفاية : إلي أحمد الجار الله : ماشأنك بمصر الشعب ؟
- قرار البرلمان الأوروبي : هل هو ضد الشعب المصري ؟
- إختطاف الكرامة : مصر لن تموت !!
- اللامنتمي هو الوطن : والإنتماء للكرامة !!
- والقتل جزاء التبرج : والمرأة ليست بهيمة !!
- إيهود أولمرت , وإيهود باراك : كرامة مصر أم كرامة النظام ؟!!
- عام جديد
- رجال الدين : إفعلوا ولاحرج !!
- وانتشرت العدوي : وفي أرض الحجاز كفاية !!
- غزوة إسنا : أين المواطنة ؟!!
- سبتمبر : إرادة الحياة وإرادة الموت
- المراجعات الفقهية : رؤي مضادة


المزيد.....




- التلفزيون السوري: مقتل 14 مدنيا وإصابة 32 آخرين بغارة للتحال ...
- بالصور والفيديو.. الجيش السوري يتقدم باتجاه -المحطة الثانية- ...
- ليبرمان: القصف على الجولان جاء دون علم الأسد
- "فيفا": جائزة "الأفضل" لرونالدو لاعبا ول ...
- إسرائيل باعت أسلحة لميانمار تمّ استخدامها ضدّ الروهينغا
- دنفورد: سنواصل عملياتنا في النيجر رغم الهجوم الدامي ضد جنودن ...
- الملك عبد الله للصدر: يجب تغليب الحوار للحفاظ على سلامة العر ...
- خمس طرق لتحسين قدرتك على التركيز
- رونالدو.. حاصد جوائز يلتهم ميسي
- قتلى من فصيل موال لتنظيم الدولة في غارات بدرعا


المزيد.....

- افاق الماركسية واليسار ودور الطبقة العاملة في عصر العولمة-بق ... / مجلة الحرية


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف الاول من آيار 2008 - أفاق الماركسية واليسار ودور الطبقة العاملة في عهد العولمة - محمود الزهيري - 1مايو