أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم الساعدي - هذيان.... رجلٌ ميت !!!!!














المزيد.....

هذيان.... رجلٌ ميت !!!!!


ابراهيم الساعدي

الحوار المتمدن-العدد: 2252 - 2008 / 4 / 15 - 10:31
المحور: الادب والفن
    



كالمعتاد.... أمسك قلمي وورقتي .... وأبدأ بالحديث عنكِ
أرسم في الورقةِ... أحساسي.... و أكتب عليه.... قد مت من زمانْ !
أبكي....
أبكي
كما تكبي الطيور......
وتتساقط الدموع على .... قلب من الحزنْ.....
أعرف أن الامر بات صعبا نحوكِ !!
وأعرف كل شي...........
أعرفُ أن الوصولَ اليك محال....
وأعرفُ أن ما كان بيننا....
سوى متاهات...
أنا.... بصراحة قد مت من زمانْ....
فلا داعي ان تعذبيني...
فالميت لا يموت مرتين!!!!!
أعرف ان ما تسمعيهْ... مني هذيانْ
وبجدْ ’هذيان رجلٌ ميت ’
لكنني... عزمتُ ان اتكلمَ ما أريد...
وأكتبَ ما اريد....
واباشر هذياني كل صباح
كما أريد !!!!
أنا... ولدتُ من بطنان عرشك.. سيدتي
فلا أمسي حزينا...
ولا أمسي كئيبا....
لكني أحبكْ
أحبكْ
وبكل ما يملكه العربي... من اساليب الخطابة... والمقالة
احبكِ..... رغم سيري الى ظلمة الردى ,
أحبكِ.. .. رغم أني لا احبْ
ولا اعرف الحب... ومن يحبْ
أحبكِ كخيال تمشى اممي ذات يوم
وسحقتهُ بيدي ....
أحبكِ... كماضي عشتُ به... أجمل الايام...ْ
في روعة الاحلامْ
انتِ في جميع أوراقي منسية...
أنت في ذاكرتي فقط
اما تأريخي فلا....
فانا اخجل من وجود شريك في تأريخي.....
ايتها التاركة أيامها بأرضي...
أنسحبي...مني
فأنا لا هوى الاستيطان...والاستعمار
اتركيني...
اهوى الحياة كما أشاء
وأنقد الناس كما اشاء
الا ما رحم ربي....
والا فأنا مجنون
احاولُ كتابة الجنون في ورقة...
وأكتبَ المستحيل بحبريْ
واتركَ الشعر في صدريْ...
وامضي كطيرٍ يحلقُ في سماء الحرية....
ويترك عشهُ...لاجل ان يكون له ماضي...
بعدما أحرق تأريخه خلفه...
وأمسى على مدح حاضرا....
وأبكى النساء جميعها
وارسى بترعة النقد النسوي
متيقنا انها بحرا .......

العراق – بغداد
ابراهيم الساعدي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,273,916,886
- جاسم هكر وعبقريته الذكية جدا.... في اختراق الشبكات
- السيد نوري المالكي...بين ضغوط المليشيات...وساسة العراق
- الجامعة المستنصرية تعاني من الاهمال واللامبالاة
- هيئة النزاهة في العراق بلا فائدة!!!!!!!!!!!!
- العراق .. بين السنة اللهيب... وبين السنة الدخان
- انا وحبيبتي والقاضي
- اغتصاب الاعلام للحقيقة امرٌ مروع
- الزواج (اشكاله وقضاياه)


المزيد.....




- الثقافة: زيارة العوائل للمدائن مجاناً في نوروز
- المؤتمر الإنتخابي لإتحاد الأدباء تطلعات وآمال – احمد جبار غر ...
- وصفها هيروديت قبل ألفي عام.. أخيرا انكشف سر -باريس- الفرعوني ...
- زقورة أور.. أقدم أهرام بلاد الرافدين المليئة بالأسرار
- هل تحضر -الخوذ البيضاء- لمسرحية جديدة في سوريا
- بين برلمانييه المتمردين وضغط أخنوش.. ساجد في ورطة
- بوريطة يدعو إلى تجاوز النقاشات -العقيمة والمنفصلة عن الواقع- ...
- رئيس مهرجان الأقصر: السينما الأفريقية عالمية لكنها بحاجة للد ...
- المفكّر السيد ياسين
- مهرجان -بابل للثقافات العالمية- بشعار -كلنا بابليّون- في دور ...


المزيد.....

- المسرح الشعبي في الوطن العربي / فاضل خليل
- مدين للصدفة / جمال الموساوي
- جينوم الشعر العمودي و الحر / مصطفى عليوي كاظم
- الرواية العربية و تداخل الأجناس الأدبية / حسن ابراهيمي
- رواية -عواصم السماء- / عادل صوما
- أفول الماهية الكبرى / السعيد عبدالغني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ليلة مومس / تامة / منير الكلداني
- رواية ليتنى لم أكن داياڨ-;-ورا / إيمى الأشقر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم الساعدي - هذيان.... رجلٌ ميت !!!!!