أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - محمود الزهيري - نقابة الصحافيين : هل هي حصن الحريات ؟!!














المزيد.....

نقابة الصحافيين : هل هي حصن الحريات ؟!!


محمود الزهيري

الحوار المتمدن-العدد: 2252 - 2008 / 4 / 15 - 10:59
المحور: الصحافة والاعلام
    


ماحدث يوم الجمعة الموافق 11 4 2008 من موقف سئ يمثل ردة حضارية في خط سير نقابة الصحافيين المصرية من إغلاق لأبواب النقابة في وجه الحضور من رواد المؤتمر الوطني الأول لمناهضة التمييز الديني والذي أعد له مصريون ضد التمييز الديني ( مارد ) , بل والأدهي والأمر أن يتم غلق أبواب النقابة في وجه نقيب الصحافيين المصريين ويتم منعه من دخول النقابة ولكن التساؤل الذي يدور في عقلية المهتمين بالشأن المصري يبدو ليس محيراً في الإجابة عنه والخاص بقرار منع المؤتمر بطريقة تبدو مؤهلة لتتشابه مع أعمال البلطجة والإرهاب الحقيقي الذي كان من الممكن أن تحدث من جراء هذا المنع من إتمام هذا المؤتمر أمور تتكئ عليها النقابة ذاتها ممثلة في أعضاء مجلس النقابة ونقيب الصحافيين ذاته من نعت بتهم وصفات من قبيل العمالة والخيانة والتحريض علي الأمن القومي المصري وغير ذلك من الإتهامات الجاهزة التي تتشابه مع إتهامات أجهزة الأمن المصرية والمعدة سلفاً لكافة الإتجاهات السياسية والعمالية ومعها الإتجاهات الثقافية والفكرية التي تنحو نحو الحرية والعدالة والديمقراطية والمساواة وتداول الحكم والسلطة .
إن نقابة الصحافيين لم تكن نقابة لهم , ولم تكن حصناً للحريات ولكنها كانت بمثابة قبيلة تمتلكها قبيلة من الصحافيين تنتمي إلي إحدي قبائل الإخوان المسلمين وقبائل النظام الحاكم في مصر .
إن ماحدث لم يكن لينطلي علي عقل يفكر بأن هناك مؤامرة محاكة من قبل أتباع النظام الحاكم ممثلاً في إحدي قبائله وبالتوافق مع قبيلة من قبائل الإخوان المسلمين داخل من كانت تسمي بحصن الحريات , فقبيلة الإخوان تقوم بدور الوصي علي المجتمع والقائم علي أمر القاصرين من أبنائه متوجبي الولاية ومستحقي الوصاية , وقبيلة النظام الحاكم تمثل دور المحافظ علي قيم المجتمع وثوابته بواسطة قبيلة الإخوان المسلمين , والمساحة التي فيما بين القبيلتين تكاد تكون صفر إلا فيما يحدده القبيلتين من ملاعب تتم مساحتها بالتوافق فيما بينهما , وإلا فما معني أن يتم غلق أبواب نقابة الصحافيين في وجه نقيب الصحافيين مكرم محمد أحمد ؟!!
وهل غاب عن مكرم محمد أحمد نقيب الصحافيين حينما قال له أعضاء مجلس نقابة الصحافيين الخمسة بأن من بين الحضور للمؤتمر مراسل التليفزيون الإسرائيلي ومن ثم تم غلق أبواب النقابة في وجه الحضور للمؤتمر وفي وجه نقيب الصحافيين علي السواء , مع أنه كان بمقدور مكرم محمد أحمد نقيب الصحافيين أن يقرر دخول النقابة لحضور المؤتمر ببطاقة إثبات الشخصية أو أي بطاقة تتثبت من خلالها النقابة من شخصية الحضور ليتوقف علي حقيقة أمر شائعة وجود مراسل إسرائيلي لتغطية فعاليات مؤتمر مصريون ضد التمييز الديني , ومن ثم يتم التثبت من هذه الشائعة التي أباحت لقبيلة الإخوان المسلمين غلق أبواب النقابة في وجه الحضور للمؤتمر وفي وجه النقيب علي حدٍ سواء , ولكن التضامن بين قبيلة الإخوان المسلمين وقبيلة النظام الحاكم هو الذي منع ذلك الأمر أن يتم مما يدلل علي الصيغة التوافقية بين الإخوان والنظام !!
والشبهة الثانية التي إستند إليها الخمسة أعضاء بنقابة الصحافيين لغلق أبواب النقابة ومنع إتمام مراسم مؤتمر مصريون ضد التمييز الديني , هي الشبهة الهزيلة , وفي نفس الوقت الشبهة الحقيقية والتي وقفت بأقدامها النحيلة الهزيلة ولم تقوي علي الوقوف وهي شبهة وجود البهائيين وتمثيلهم بالمؤتمر , وهذا الأمر من الأمور الخطيرة والتي تدلل علي وجود روح القبيلة وسيادتها بنقابة الصحافيين المتوجب في ألأساس أنها مصرية وطنية , وليست دينية إسلامية , أودينية مسيحية , وهذه الروح تجعل من الأغيار للمسلمين كفاراً , ومن يقبل بهذا المبدأ مع البهائيين يقبله بنفس اللون والدرجة مع المسيحيين حال كونهم في نظر روح القبيلة كفاراً أيضاً ومن ثم يقف المسيحيين مع البهائيين في خانة واحدة من الكفر أمام خانة واحدة مواجهة وهي خانة القبيلة التي فوضت من نفسها للقيام بدور الوصاية علي المجتمعات والشعوب والأمم , وليس علي الأفراد وحسب .
وكان علي خلفية هذا الغلق لأبواب نقابة الصحافيين أن البهائيين كفار ويمارسون ألوان من الرذيلة فيما بينهم وبين المحارم في إدعاء تجرمه الدساتير والقوانين ليست المصرية فقط وإنما المواثيق والمعاهدات الدولية التي وقعت عليها مصر وتم نشرها بالجريدة الر سمية لتأخذ نفس درجة الدستور والقانون المصريين .
وكانت هذه الشائعات المغرضة والكاذبة ليس من أجل ذلك الأمر الكذوب وإنما للمخالفة في الديانة أولاً وحصراً , وإلا فماهو الدليل لدي من حاول تشويه صورة مواطنين مصريين يدينوا بديانة مخالفة لديانة الأغلبية , من غير أن يكون تحت أيديهم وسمعهم وبصرهم أدلة قاطعة تدين البهائيين في ذلك , وإلا يكون من قال بذلك قد كان فاعلاً لهذه الأمور المنكرة التي تعاقب عليها الأديان , وتعاقب عليها الدساتير والقوانين ؟!!
إن روح القبيلة تأبي علي الناس إلا أن يكونوا منافقين كذابين أشرين , ولاتقبل منهم أن يكنوا صرحاء واضحين مسالمين مع المجتمع والناس والهيئات والمؤسسات , لأنها روح غبية عنصرية تقبل بمفهوم الهيمنة والسيطرة , ولاتقبل بمفهوم التعايش والسلام والطمأنينة الإجتماعية .
وفي النهاية أؤكد علي أن ماتم في هذا اليوم كان بتدبير من قبيلة الإخوان وقبيلة النظام داخل أروقة قبيلة الصحافيين والتي أديرت في هذا اليوم الأسود علي الحريات بمفهوم نظام القبيلة وليس بمفهوم نقابة الصحافيين , والتي تم التعارف بالفعل والقول علي أنها حصن الحريات !!
فهل ستظل نقابة الصحافيين حصن للحريات , أم أنها ستدار بمفهوم القبيلة ؟!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,391,136,036
- فهميدا ميرزا
- حصار غزة : دراسة في المسألة
- كفاية : إلي أحمد الجار الله : ماشأنك بمصر الشعب ؟
- قرار البرلمان الأوروبي : هل هو ضد الشعب المصري ؟
- إختطاف الكرامة : مصر لن تموت !!
- اللامنتمي هو الوطن : والإنتماء للكرامة !!
- والقتل جزاء التبرج : والمرأة ليست بهيمة !!
- إيهود أولمرت , وإيهود باراك : كرامة مصر أم كرامة النظام ؟!!
- عام جديد
- رجال الدين : إفعلوا ولاحرج !!
- وانتشرت العدوي : وفي أرض الحجاز كفاية !!
- غزوة إسنا : أين المواطنة ؟!!
- سبتمبر : إرادة الحياة وإرادة الموت
- المراجعات الفقهية : رؤي مضادة
- الهوس المبرر : علاقة الأزمة بفقه الوصاية : ماذا يعني الإعلان ...
- نجيب ساويرس : وإنكار ماهو معلوم من الدين بالضرورة
- المراجعات الفقهية !!
- سؤال يحمل مضمون الأزمة : لماذا تفشل كل التحالفات السياسية وا ...
- إعدام الحرية بإسم الدين
- الأنظمة العربية : أين المجتمعات ودول المؤسسات في المعادلة ؟! ...


المزيد.....




- هل تنجح مبادرة السراج في إعادة السلام لليبيا؟
- إسقاط طائرة أميركية.. رسائل من طهران تعيد التوتر للمنطقة
- التحالف العربي يعلن ضرب أهدافا للحوثيين في الحديدة تتضمن قوا ...
- البنتاغون يصدر صورة لمسار رحلة الطائرة المسيرة قبل أن تسقطها ...
- التحالف العربي يعلن قصفه أهدافا عسكرية للحوثيين شمال الحديدة ...
- المعارضة السودانية تتسلم مبادرة من إثيوبيا لحل الخلاف على ال ...
- دفعة مالية قطرية لـ 60 ألف عائلة في غزة
- السعودية.. حراك في واشنطن ولندن
- وسائل إعلام: إسرائيل متوجسة من عدم رد واشنطن على إيران
- إصابة مراسل -رابتلي- برصاصة مطاطية أثناء تغطيته الاحتجاجات ف ...


المزيد.....

- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- مقدمة في علم الاتصال / أ.م.د.حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - محمود الزهيري - نقابة الصحافيين : هل هي حصن الحريات ؟!!