أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عايد سعيد السراج - تجار الطائفية هم خونة الوطنية














المزيد.....

تجار الطائفية هم خونة الوطنية


عايد سعيد السراج
الحوار المتمدن-العدد: 2242 - 2008 / 4 / 5 - 12:23
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ربما من أكثر المسائل حيوية بالنسبة لمنطقتنا الآن , هي مسألة الوطنية , غير المشوبة بالمفاهيم والقيم الديماغوجية الكاذبة , ولا بالمصالح ضيقة الأفق , المربوطة بسلاسل حديدية, مفاتيحها عند مرتزقة السياسة والمال , إذ أن هؤلاء هم أكثر من يخلق الفتنة ويعادي الوطن , جاعلاً وقود مفاهيمه الطائفية بسطاء الناس , من المضحوك عليهم باسم الدين , أو الوطن , أو القضية , التي فـََصّـلها هؤلاء المرتزقة تجار الطائفية , على قدر مصالحهم , وضيق أفقهم , والحالة الكلبية التي تُؤمِّن لهم مصالحهم , وأنت تَسْتَغربُ وَتَسْتَعْجبُ كيف يتحدّث هؤلاء بأسم الوطن والوطنية , وكأنّهم هم الوحيدون القيّمون على الأوطان , باسم السّيد المطلق ممثل الله على الأرض , والراعي الملهم منقذ الشعب والبؤساء من الظلاّم , هكذا هي عقلية الطغاة , ومرتزقة الزمان , حيث يُحيِّدون الوطن , ليصبح " كونتونات" تضيق بأصحابها , كضيق أفق هؤلاء المرتزقة , ولا يخجل واحدهم من التحدث باسم الأمة , والوطن , ومصالح الجماهير والشعب , نعم إنَّ هذا ممكن طالما أن كل شيء حاضر إلا الوطن , ومؤسساته , لأنّ الوطن ومؤسساته الديمقراطية ( أيُّ وطن ) هي السبيل الوحيد , للتكاتف والتلاحم بين المواطنين جميعاً , وعلى هذا الأساس يمكنهم الدفاع عن وطنهم ومصالحه , وفق بناء المنظومة الكاملة للدولة الديمقراطية غير المنقوصة السيادة , حيث لا محاصصة طائفية , ولا عرقية , ولا تأجيج لهذه المفاهيم الخبيثة , التي تحرم المواطنين في البلد الواحد من المساواة في المواطنة , وفي الحقوق والواجبات ,حيث أن الحاكم المستبد , لا يمثل الطوائف , بل النظام المستبد وآلياته , أما أن يكون الحاكم المستبد من هذه الفئة أو تلك , فهذا ليس ذنب الطوائف بل هو ذنب كل الذين وقفوا معه من كل الطوائف , وهذا ما جعله أكثر قوة , وأكثر تشجيعاً للمفاهيم الطائفية , بل واستغلالاً لها , وهكذا يفعل حكام الطوائف , في ظل الحاكم المستبد أو بدونه , وخاصة عندما يغالون في تشبيع الناس في المفاهيم الطائفية لأن الطائفية , تحتاج إلى مفاهيم طائفية من الطائفة " المفترض أنها معادية " مما يؤجج كره هذه على تلك, وتلك لعمري – أمّ المآسي – فتأملوا – أما هؤلاء الذين يدّعون أنهم يمثلون طوائفهم فهم يستمرون كلما استطاعوا جعل مفهوم الوطنية أكثر انزياحاً , وحوّلوا أنفسهم إلى قادة "رموزاً " لطوائفهم , وكلما غابت الدولة الديمقراطية , نمت وترعرعت الطائفية , وامتدت في كل الاتجاهات , لأن وقودها كل بسطاء العقول , والذين لم يتعلموا بعد كيف يبنوا دولتهم المدنية , ويصونوا كرامات شعوبهم , ولكن ّ لعبة الطائفية السياسية , مصيرها آيل إلى السقوط , وكل تجار الطائفية ومؤججيها وإن نجحوا في ذلك فإن مصيرهم مزابل التاريخ , لأن قراءاتهم لاتتعدّا أنوفهم , لأنهم يقرأون التاريخ بالمقلوب , ويحاولون تسيير الزمن على رأسه ليناسب تفكيرهم المقلوب , فبئساً لهؤلاء , ورثاءاً لمن يتبعون دينهم , لأن دينهم الجهل ,وهو أبعد عن كل دين 0
* لا لإثارة الكراهية بين أبناء الوطن الواحد , أياً كان دينها أو طائفتها , أو قوميتها 0







رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,934,136,982
- محمد إبراهيم الحاج صالح , - وقمر على بابل -
- أمي التي حمتنا صغاراً من الذئاب0
- لماذا غرقت - وطفة- بالنهر مرتين؟
- هل أهان برنامج الاتجاه المعاكس – وفاء سلطان ؟
- ماجدة بوظو – تنتصر لبنات جنسها0
- القضية الفلسطينية والموت الرحيم
- هن . مالهنّ وماعليهنّ.
- اطلقوا سراح عبد الله اوجلان
- عيد الحب , دعوة إلى الحياة 0
- لماذا الحوار المتمدن ؟
- عام مضى , وعام سيمضي0
- الشخصيات المريبة -2-
- هل لمحمد معجزات؟
- حوار مع الشاعر : عايد سعيد السراج
- الشخصيات المريبة-1-
- حكي بردانين
- الحوار المتمدن منارة الحرية
- الشخصيات المريبة
- القراءة الناشئة من اختلاف اللغات
- جمعية سي السيد , ومأساة فتاة القطيف0


المزيد.....




- الإعلانات تلاحق المراهقين على شبكات التواصل
- ثقة المستهلكين الأميركيين الأعلى في 18 عاما
- مقتل مهاجر غير نظامي بنيران البحرية المغربية
- محكمة ألمانية: لا يمكن إجبار الخطوط الكويتية لنقل إسرائيلي
- روسيا... نشر قاعدة أمريكية في بولندا على أساس دائم يدمر المع ...
- ستولتنبيرغ: الخلافات بين الناتو وروسيا تزيد حوارهما أهمية
- ترامب: طهران استغلت الاتفاق النووي
- بومبيو: لن نسمح لإيران بإغلاق مضيق هرمز
- الحلبوسي يصل الكويت في أول زيارة رسمية له
- موسكو تدعو للأخذ بآراء كافة الأطراف لدى تسوية الأزمة الليبية ...


المزيد.....

- مدخل إلى الفلسفة الماركسية 6-12 قوانين الديالكتيك.. / غازي الصوراني
- كيف يعمل يوسف الشاهد على تطبيق مقولة -آدام سميث- : «لا يمكن ... / عبدالله بنسعد
- آراء وقضايا / بير رستم
- حركة الطلاب المصريين فى السبعينات / رياض حسن محرم
- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عايد سعيد السراج - تجار الطائفية هم خونة الوطنية