أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - عساسي عبدالحميد - شذرات من وحي الإرهاب.














المزيد.....

شذرات من وحي الإرهاب.


عساسي عبدالحميد

الحوار المتمدن-العدد: 2227 - 2008 / 3 / 21 - 11:19
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


في ذلك العهد المدني الزاهر ...
في زمن هرق الدم و سمل العيون..
في زمن فظ البكارات ووطئ الحرائر....
في زمن ختم النبوة بريح المنون ....
في ذلك العهد المطلي بالدماء أرسل نبي الرحمة خمسة من الارهابيين لقتل "ابن أبي الحقيق" وهو أحد أشراف يهود خيبر المعارضين لمحمد، والارهابيون هم .
* عبد الله بن عتيك.
*مسعود بن سنان.
*عبد الله بن أنيس.
*أبو قتادة الحارث بن ربعي.
*وخزاعي بن أسود.
وكلهم من الخزرج وكانت رغبة الارهابيين في ذبح "ابن أبي الحقيق" نابعة من باب المنافسة لنظرائهم من الأوس الذين كان لهم السبق في اغتيال معارض آخر وشخصية وازنة ويتعلق الأمر بكعب الأشراف، لم يكف الأوس من الافتخار بصنيعهم وما أسدوه من خدمة للاسلام بقتلهم لعدو الله ورسوله كعب الأشراف ، حينها لم يهدأ بال و لم يغمض طرف للخزرج ... فأذن لهم نبي الرحمة بقتل ابن أبي الحقيق ليسجلوا هم كذلك اسمائهم بمداد من الفخر وليدخلوا عالم الارهاب الحلال من بابه العريض كما دخله نظرائهم من الأوس !!!
اللهم صلي عا النبي!!!
تسلل القتلة الخمسة خلسة تحت جنح الليل لبيت ابن أبي الحقيق على أنهم يريدون الميرة فدلتهم امرأة للعلية التي كان ينام فيها صاحبنا ففتحوا الباب و أجهزوا عليه بسيوفهم وهو نائم ثم أطبق عليه عبد الله بن أنيس بسيفه في بطنه حتى أنفذه وهو يقول قطني قطني أي حسبي حسبي.

لما علم نبي الرحمة بقتل ابن أبي الحقيق انفرجت أساريره، وادعى كل من المجرمين الخمسة شرف قتله، شرف و أي شرف !!! فقال لهم أروني سيوفكم فلما أخرجوها من أغمادها، رأى نبي الرحمة أن عبد الله بن أنيس هو من قتل ابن أبي الحقيق لأن أثر الطعام كان عالقا في سيفه!!! ..ياللعبقرية !!! اللهم صلي عا النبي !!! إنه السبق ورب البيت في علوم الاجرام والعمل المخابراتي، أعتى رجال المخابرات في يومنا الحاضر قد يجدون صعوبة فك لغز من قتل ابن أبي الحقيق ونبي الرحمة وجدها في بقايا طعام العشاء العالق في المهند البتار الذي بقر بطن رجل نائم قال ربي الله ...
مقتل ابن الحقيق نموذج من نماذج الاغتيالات العديدة التي تميز بها العهد المدني الرهيب فقد أمر نبي الرحمة بتقطيع أم قرفة ففصلوها بواسطة جملين لأنها كانت امرأة ذات منعة ومؤثرة في قومها، و فرح بمقتل عصماء بنت مروان وهي بين صغارها عندما دخل بيتها الصحابي المجرم الضرير عمير الذي قال في حقه نبي الرحمة "إذا أحببتم أن تنظروا إلى رجل نصر الله ورسوله بالغيب فانظروا إلى عمير بن عدي".....


وفي مقتل ابن أبي الحقيق وكعب الأشراف ارتجز الشاعر المنافق حسان بن ثابت هذه الأبيات ...

لله درُّ عصابة لاقيتــــــــــــَهم 0000 يا ابن الحقيق وأنت يا ابـن الأشرف
يسرون بالبيض الخفاف إليكمُ0000مُرُحـــاً كأسدٍ في عريـــــــن مغرِف
حتى أتوكم في محلِّ بلادكــــــم0000 فسقوكم حتفاً ببيـــــــــــضً ذفَّـــفِ
مستبصرين لنصر دين نبيهـــم0000 مستصغريـــــــن لك لأمر مجحف

فلا غرابة إن كانت هذه الملاحم من وحي الارهاب، فقد نصر نبي الرحمة بالرعب مسيرة شهر و جعل رزقه تحت ظل سيفه ووعده بفتح روما ولو بعد حين ....
وهنا استحضر كلمة قالها القمص بطرس زكريا عندما دعا المسلمين ذات مرة لفتح عقولهم ولو مرة واحدة ليتخلصوا من الجهل والحماقة التي عششت وترسبت في جماجمهم قرابة خمسة شر قرنا...





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,560,145,951
- كنيسة بقطر…هللويا..
- المسيح الدجال إحدى علامات الساعة الكبرى.
- الدكتورة وفاء سلطان و أنفلونزا الإسلام
- زيارة الرئيس مبارك للسعودية، أية آفاق؟؟
- الموت للدانمرك ...
- أما آن لهذا العالم أن يكسر سيف عكرمة؟؟
- واشنطن لا تقيم خطورة النظام السعودي كما ينبغي
- هل ستختفي دولة إسرائيل عما قريبا ؟؟
- ما هو الدين الذي يبيح قتل أتباعه إن هم اعتنقوا دينا آخر ؟؟
- مؤتمرات الأقباط بالخارج ...
- تصريح خطير لأحد أمراء آل سعود
- شكرا للبرلمان الأوربي ...
- غزة هاشم بدون كهرباء !!!
- ماذا لو استولى الإخوان المسلمون على الحكم بمصر ؟؟
- هل سيقتسم العم سام الكعكة مع أبي لؤلؤة المجوسي؟؟
- الاعتداء على الأقباط تقليد أصيل ..
- قناة الجزيرة تنغص على بوش زيارته للخليج..
- زيارة -بوش- محرر العراق ابن -بوش- محرر الكويت للعاصمة الكويت ...
- الهجوم على دير أبو فانا المصري حادث معزول!!!! …
- الشيخ عبد الودود المنبوذ في ضيافة قناة ** كيمي ** القبطية


المزيد.....




- كشف رسالة من ترامب لأردوغان بيوم بدء -نبع السلام-.. CNN تؤكد ...
- خارجية قطر توضح عاملين لقراءة عمليات تركيا في سوريا وترد على ...
- منقبة سعودية تشكو -مضايقات- في موسم الرياض.. وتركي آل الشيخ ...
- كشف رسالة ترامب لاردوغان يثير ضجة.. وعبدالرحمن بن مساعد: يكف ...
- مجلس النواب الأميركي يدعم بأكثرية ساحقة مشروع قانون يدين قرا ...
- فرار الجهاديين من السجون في شمال سوريا يؤرق المجتمع الدولي
- مجلس النواب الأميركي يدعم بأكثرية ساحقة مشروع قانون يدين قرا ...
- فرار الجهاديين من السجون في شمال سوريا يؤرق المجتمع الدولي
- سيارات موكب بوتين في الإمارات تحمل حروفا روسية... لماذا؟
- عراقجي: إيران مصممة على تخفيض التزاماتها بالاتفاق النووي


المزيد.....

- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - عساسي عبدالحميد - شذرات من وحي الإرهاب.