أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - هلا الكلابي - حجم دماغ المرأه والرجل














المزيد.....

حجم دماغ المرأه والرجل


هلا الكلابي
الحوار المتمدن-العدد: 2190 - 2008 / 2 / 13 - 10:43
المحور: كتابات ساخرة
    


لقد اكتشف العلم منذ القدم أن مخ الرجل أكبر من مخ المرأه . وقد وجد الرجل فى هذا الإكتشاف مايضاف الى رصيده ويزيده زهوا وغرورا . ونسي الرجل أو (تناسى) كشفا علميا آخر يقول بأن لا علاقة بين حجم المخ ونسبة الذكاء . وإنما يتناسب حجم المخ عادة مع حجم الجسم. وبما أن حجم جسم المرأه أقل وأصغر ,فدماغها بالتأكيد سيكون أقل (وزنا) وليس (ذكاءا).
وكثر هي الإكتشافات العلميه والدلائل الدينيه التى اتخذ منها الرجل ذريعه ليثبت غروره وجبروته على المرأه . وبالتأكيد فإن الطبيعة تقول بأن المرأه لاتحب إلا الرجل (الشديد). ولكن هذا (الشديد) يلزمه القليل من النبل , والقليل من الشهامه , والعطف, والرقه فى المشاعر...... حتى (يملي) عين المرأه.
والمفهوم الخاطئ لحجم مخ المرأه كالفهم الخاطئ (أو المتجاهل) لمعنى آية القوامه والتى اتخذها الرجل بصفة كامله. متناسيا ربما أن الدرجه التى أعطاه الله اياها هي درجه (تكليفيه) وليست (تشريفيه)أبدا.
وبسبب هذا التجاهل (المتعمد) أعطى الرجل لنفسه الصلاحية المطلقه سواء كان,أبا,أو أخا,أو زوجا,أو (وياللعجب) إبنا ليكون قواما .
ومن هذه القوامه التى يستخدمها (جميع الرجال) هو ماحصل لأحد السيدات حين توجهها للمحكمة الشرعيه طالبة الطلاق من زوج ظلمها وتجبر عليها . فلا هو أحسن إليها !!!ولاهو سرحها بإحسان.
المهم أن هذه المرأة اتجهت للمحكمة تريد الطلاق فما كان من القاضي إلا أن ترك القضيه وقام بتوبيخ المرأه ونهرها لأنها ومن وجهة نظره هو ,لم ترتدي العباءة كما يريدها هو(كرجل) بالرغم من أن لباس المرأة الشرعي هو ماكان ساترا غير ملفتا , وليس حسب معيار من يعتلي منصبا. لكن هذا (الرجل ) وغيره تعامل مع المرأه من معيار( القوامة المطلقه).في حالة كتلك,لست أعلم ماعلاقة حجم مخ الرجل مع طريقة تفكيره؟؟
نعود لمسألة ( المخ) وأقول.
بأن كل ماخف وزنه , بالتأكيد زاد ثمنه.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- معوقات فى طريق المبدعات.
- الحديث عن المرأه
- خلط المفاهيم لاستنكار حق المرأه.
- ولاية الرجل الى أين تصل بنا؟


المزيد.....




- أم كلثوم بفيلم فرنسي.. هرم رابع وأيقونة عربية
- صدور كتاب «الطائفية في الوطن العربي: أسبابها ومظاهرها» للدكت ...
- -نسريني- أوّل رواية باللغة العربية تتناول قضية المفقودين
- دار الشروق المصرية تصدر الأعمال الكاملة للكاتب المصري عبدالح ...
- يصدر قريبا سيرة محمد سلماوي الذاتية؛ «يومًا أو بعض يوم»
- ندوة لمناقشة كتاب -الرواية الأفريقية.. إطلالة مشهدية- للناقد ...
- الاعلان عن القائمة الطويلة لفرع المؤلف الشاب لجائزة الشيخ زا ...
- النيكاراغوي سيرخيو راميريث ميركادو يفوز بجائزة “ثربانتس للأ ...
- أبو ظبي: التحضيرات النهائية لبرنامج “شاعر المليون”
- وفاة الممثلة والمغنية الأمريكية ديللا ريزا


المزيد.....

- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- هكذا كلمني القصيد / دحمور منصور بن الونشريس الحسني
- مُقتطفات / جورج كارلين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - هلا الكلابي - حجم دماغ المرأه والرجل