أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شيرين يوسف - اتخنقت














المزيد.....

اتخنقت


شيرين يوسف
الحوار المتمدن-العدد: 2183 - 2008 / 2 / 6 - 11:08
المحور: الادب والفن
    


اتخنقت ...
من كل أوضه في قلبي بتفتح عينيها
تفتح لصبح جديد شباك عليها
تدخل عصافير الشتا
و توزع الخبر الحزين
تخفي ملامح حزنها
و الجوع بيكوي قلبها
تشرب القهوة اللي باتت فى الفناجين
الكتير فوق الكراسي ..
فوق الشبابيك اللى نامت
بين ايدين الدجالين
عمرك الليله اتقرى
هتروح في سكة مش طويله .. قصيره
تركب الخيل المسافر بين عينيها
تخطفك تقطف ورودك
تزرع الشوك اللي نابت بين خدودك
بستان حرير
أرقام كتير تاهت ما بين حلمك و تحقيق المصير
تركب طموحك يهلك
تركب خسارتك تملكك
تركب حمول الدنيا فوق ضهرك
تهدك .. تحني خطوة بين قلبك و بين حلمك
تطول السما في لحظتين
تنزل على الأرض في أقل من الدقيقه
و تقول تاني اتخنقت...
من قلبي و من أوضه اللي ضاقت
على الحزن اللي ساكن أرضها
فوق الحيطان اللى دبل لونها
و شرخها الزمن
وقعت على الحلم اتكسر
دابت حدود الوحده فيها
عملت البيت الكبير
اللي سكنت الليلة فيه
و غنيت "اتخنقت ".






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قصص قصيره جدا
- تعاقبان لليل واحد
- أسطورة هندوسية حديثة جداً!
- أسطورة الوادي الناعس
- نوبل للآداب 2006 بتوقيع -أورهان باموق-
- أهازيج في حضرة الموت
- العندليب المفقود.....
- تنويعات امرأة آذار
- لا مكان للبارود بيننا....
- أميركا من الداخل تحتاج إلى إصلاح
- حماقة أفكاري
- عام على تواري الطائر عقيل علي
- أفتخر كثيرا ً بما فعلت
- قصيدة صهيونية تدعى -بياليك-
- مسافر إلى السماء
- ماريونيت
- كل عام و أنتم عرب
- جون لينون و 25 عاما ً من الحيرة
- أبتاه فلتبق قريبا ً
- حول ما كتبه إبراهيم محمود - بؤس الأدب الكردي في بئس النظرة ا ...


المزيد.....




- انطلاق فعاليات المهرجان الدولي للشعر في توزر التونسية
- رحيل مؤلف النشيد الوطني للمملكة الشاعر السعودي إبراهيم خفاجي ...
- رواية -خط منتصف الليل- للكاتب لي تشايلد تتصدر قائمة نيويورك ...
- أحمد عساف يستعد لطرح ديوانه الجديد -طريق هلاك-
- إفتتاح فعاليات الدورة الأولى من مهرجان لبنان للمسرح الملحمي ...
- مسقط: ورشة عمل -البوكر- للكتابة الإبداعية
- تونس تفوز بالجائزة الأولى لأحسن عمل مسرحي موجه للأطفال
- أسترالية عمرها 95 عاما متهمة بنهب آثار من الشرق الأوسط
- بعد الإعلان عن نتائج الانتخابات المحلية..لاشئ تغير في الجزائ ...
- فلم القاتلة المسيرة: تكنولوجيا الالم في رثاء القارات


المزيد.....

- البخاري الإنسان... / محمد الحنفي
- يوم كان الأمر له كان عظيما... / محمد الحنفي
- التكوين المغترب الفاشل ) أنياب الله إلهكم ) / فري دوم ايزابل Freedom Ezabel
- عندما كان المهدي شعلة... / محمد الحنفي
- تسيالزم / طارق سعيد أحمد
- وجبة العيش الأخيرة / ماهر رزوق
- abdelaziz_alhaider_2010_ / عبد العزيز الحيدر
- أنثى... ضوء وزاد / عصام سحمراني
- اسئلة طويلة مقلقة مجموعة شعرية / عبد العزيز الحيدر
- قراءة في ديوان جواد الحطاب: قبرها ام ربيئة وادي السلام / ياسين النصير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شيرين يوسف - اتخنقت