أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - الحسن اوزغربلت - ملاحظات حول المنتدى الاجتماعي المغربي …ومهام الاطارات المناضلة














المزيد.....

ملاحظات حول المنتدى الاجتماعي المغربي …ومهام الاطارات المناضلة


الحسن اوزغربلت

الحوار المتمدن-العدد: 2181 - 2008 / 2 / 4 - 11:48
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي
    


ان المتتبع لاشغال المنتدى الاجتماعي المغربي الاخير لن يفوته ان يلاحظ ان الاسس و الركائز التي قامت عليها المنتديات العالمية منذ ظهورها كبديل (بورتو أليغري)لمنتديات الراسماليين الاقتصادية ( دافوس) لا يكاد حضورها فيه يكون الا شكليا ,اذا ما استحضرنا ان المنتديات الاجتماعية في اصلها و رغم حداثتها امميا جاءت لتبلور الاسس و القيم التي بها يمكن للشعوب وقف تطور اساليب التفقير و تسليع العالم ,ووقف تدخل دوائر المال العالمية في الشؤون الداخلية للبلدان الثالثية , ومواجهة السياسات الهاذفة الى استغلال البشر و موارد الطبيعة في سعي حثيث لتركيز الثروات و ضرب القوة اليومي للشعوب و تعزيز الاقصاء الاقتصادي... فمن خلال ما اختير له شعارا " مسيرة الحركات الاجتماعية من اجل مغرب الشعوب وعالم افضل" يبدو ان الخطاب الذي اطر تنظيم المنتدى الاجتماعي المغربي ظاهريا يتقاطع مبدئيا مع كل هذه القيم و الركائز انضباطا لما تضمنه ميثاق( بورتو أليغري) لا بل تعداه الى المناداة بتجميع الحركات الاجتماعية وتوحيد المقاومة من اجل مواجهة آثار النيوليبرالية وبناء مغرب الشعوب .
بيد ان اشغال المنتدى في كل مستوياته (الورشات , الحضور, الخطاب السائد به.. )افصح على كون هذا كله لا يعدو ان يكون سوى خطابا اجوف لا يحمل في افق الممارسة و العمل له الا الاسم مما يقودنا الى طرح اكثر من استفهام حول خلفية اجرأته بهذا الشكل , اذ جرى تغليب الاحتفالية و البهرجة على قواعد البحت الفعلي في آليات التنسيق و تكريس مناهضة السائد في الثقافة وهو ما يفرغه في كل الحالات من طابعه الجدي ذو البعد الكفاحي . ومما يعاب على المنتدى ايضا تبنيه لهذا الخطاب ظاهريا و حرصه على اظهار نفسه ضمن سيرورة المنتديات عالميا و امتدادا لما يكرس داخلها من ثقافة الرفض و البحت عن البدائل الممكنة من باب الترويج الديماغوجي المحض اذ باسم ذلك يفسر الحال و تبرر الغايات .

لقد كان الحضور في غالبيته شبابا وهو حتى هذا الحد امر محمود ,غير ان واقع الحال بين ان هذا الشباب جيء به لربما لتربيته على مسابرة الخطاب السائد ( خطاب بلادنا زينة , العام زين ,المغرب ولا كايتطور ولاباس) ولعل انتماء غالبيته (جمعيات الاحياء) التي باتت توزع مناشير وكراريس تضم خطابا غير بعيد عن خطاب البنك الدولي مجانا و التطبيل و الدعاية للعمل الجمعوي التنموي كوجه من اوجه النضال الذي على الشباب الانخراط فيه بلا هوادة فقد ولى زمن ان ننتظر من بلادنا ان تحل كل مشاكلنا ( كما عبر العديد منهم في الورشة الاخيرة للشباب) لدليل على ان الاخراج النهائي للمنتدى بهذا الشكل كان معدا له سلفا ناهيك عن امسيات الداودي و شطحات عبيدات الرمى , فاي بدائل ينتظرها مقهوروا هذه البلاد من منتدى يفتح بابه على مصراعيه لمن يعتبر ان الحل في مسايرة اطروحات البنك العالمي و ان تحل الجمعيات محل الدولة فيما تتملص هذه الاخيرة من مسؤولياتها التاريخية تجاه شعبها ؟! في حين حضرت تجربة كادحوا ابن صميم في صراعهم من اجل قطرة ماء بكل ثقلها كلافتة عذراء لم يكلف المنظمون و لا عناء نفظ الغبار عنها , اما فقراء احياء صفيح اكادير في اطار تنسيقيتهم فلم يكن من نصيبهم في منتدى كان شعاره تجميع الحركات الاجتماعية ولا حتى كلمة للتعريف بمشاكلهم و مشاريعهم النضالية من اجل الحق في السكن باستثناء ركن عرضوا فيه صور جرافات الهدم تنشر الرعب في نفوس اطفال احياء الصفيح.

ليس القصد هنا الوقوف عند اوجه قصور المنتدى في خلق اجواء النقاش الجدي المسؤول حول تجارب النضال اقليميا و دوليا لاستخلاص الدروس و البحت في آليات التنسيق وحسب , وانما لاجل فهم مسؤوليات مناضلي الاطارات الكفاحية و المناضلة كأطاك المغرب و مثيلاتها من اجل العمل على الا يحرف باسم الزحدة و التجميع نفسيهما مسار المنتديات الاجتماعية و تحصينها من الايادي التي فعلت بالمنتدى المغربي الاخير فعلتها عبر آليات الانتقاد و التشهير حتى يتم تصحيح مسارها و ارجاعها الى سكتها الحقيقية .

فيما يلي مقترحات اود التركيز عليها باختصار شديد, على اطاك و مثيلاتها:



- تحمل المسؤولية في لجنة متابعة المنتدى و اللجان المتفرعة عنه.

- العمل على الا تفرغ المنتديات الاجتماعية من محتواها و ان تناضل للحفاظ على طابعها الكفاحي.

- المشاركة بما يكفي من الادب و الاروقة و الطاقات البشرية المناضلة .

- العمل على خلق وقفات لتقييم ما فات في اطار التحضير للمنتديات الموالية.

ليس ما عرفه المنتدى باي حال من الاحوال مبررا مقنعا لتخلف أطاك و مثيلاتها في المشاركة و التفعيل بالمنتديات على الا يثنيها ذلك عن التفكير في بدائل عملية يستوي فيها الخطاب و الممارسة.

الحسن اوزغربلت( اطاك اكادير)





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,558,075,256





- علماء مصر.. لماذا يخشاهم النظام؟
- عن النكسة والثغرة ومعركة المنصورة.. فيديو جديد لمبارك عن حرب ...
- كندا تعلق تصدير الأسلحة إلى تركيا
- قوات النظام تسيطر على منبج بالكامل... وأردوغان لا يعتبر ذلك ...
- حافلات النقل العام تعود إلى العاصمة الليبية بعد حوالي 30 عام ...
- لماذا يختار رؤساء تونس الجزائر كأول وجهة خارجية؟
- أعنف الاشتباكات تدور في رأس العين وانسحاب أميركي من سوريا
- “صوت العرب” تحيي ذكرى رحيل وديع الصافى “اليوم” .
- ” صوت المعركة” يعود من جديد على اثير “صوت العرب”..غدًا
- عمرو الجنايني رئيس اللجنة الخماسية باتحاد الكرة:البدري لم يك ...


المزيد.....

- قراءة في الوضع السياسي الراهن في تونس / حمة الهمامي
- ذكرى إلى الأمام :أربعون سنة من الصمود والاستمرارية في النضال / التيتي الحبيب
- الحزب الثوري أسسه – مبادئه - سمات برنامجه - حزب الطليعة الدي ... / محمد الحنفي
- علاقة الريع التنظيمي بالفساد التنظيمي وبإفساد العلاقة مع الم ... / محمد الحنفي
- الطبقة العاملة الحديثة والنظرية الماركسية / عبد السلام المودن
- الانكسارات العربية / إدريس ولد القابلة
- الطبقة العاملة الحديثة و النظرية الماركسية / عبدالسلام الموذن
- أزمة الحكم في تونس، هل الحل في مبادرة “حكومة الوحدة الوطنية“ / حمه الهمامي
- حول أوضاع الحركة الطلابية في المغرب، ومهام الوحدة.. / مصطفى بنصالح
- تونس ، نداء القصرين صرخة استمرار ثورة الفقراء. / بن حلمي حاليم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - الحسن اوزغربلت - ملاحظات حول المنتدى الاجتماعي المغربي …ومهام الاطارات المناضلة