أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - حمزة الشمخي - أزمة فكرية














المزيد.....

أزمة فكرية


حمزة الشمخي

الحوار المتمدن-العدد: 2178 - 2008 / 2 / 1 - 11:11
المحور: العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية
    


كلنا نلوم وننتقد وبشدة ، الأحزاب والقوى والمنظمات السياسية العراقية الديمقراطية والعلمانية واليسارية ، لأنها لاتتحرك وتعمل من أجل لملمة صفوفها المتناثرة ، وجمع كلمتها الوطنية التقدمية ، في مشروع وطني ديمقراطي ، واضح الملامح والأهداف والتوجهات إتجاه ما حدث ويحدث في العراق ، من تطورات سياسية وإقتصادية وإجتماعية وأمنية وحضارية ومؤسساتية بعد إنهيار الدكتاتورية وبداية مرحلة جديدة .
ولكن بنفس الوقت ، تعامل الجهود والمبادرات الساعية من أجل تحقيق ذلك بالجفاء والتصدي والإستهزاء ، حتى من قبل بعض الذين يسمون أنفسهم باليساريين والعلمانيين والديمقراطيين ، وهذا ما شهدناه خلال طرح النداء من قبل أحزاب وقوى وشخصيات وجمهرة عراقية واسعة والذي إطلق عليه ( نداء من أجل بناء الدولة الديمقراطية المدنية في العراق ) .
يبدو إننا في إزمة سياسية وفكرية ونفسية حادة في ما بيننا نحن الديمقراطيين ، لأن البعض منا لا يرضى ولا يتقبل ، حتى التوقيع على مثل هذا البيان ، الذي يريد أن يكون العراق ديمقراطيا مدنيا مستقلا ، وهذا هو حلم العراقيين جميعا ، بعد سنوات من الظلم والطغيان .
إنها حقا مشكلة ، إذا توجهنا وإقتربنا نحن اليساريين حتى ولو بالبيانات فقط ! ، نختلف دائما ونضع العصي في دولاب حركتنا ، وبنفس الوقت ، نطالب بالتنسيق والتقارب والتحالف بين قوى اليسار والديمقراطية والعلمانية ، من أجل خلاص العراق وشعبه من كل أشكال الإحتلالات والظلامية والتعصب والجهل والفساد .
إننا اليوم أمام مهمة وقضية وطنية أكبر ، من مؤسساتنا الحزبية ، ومصالحنا الذاتية ، وطموحاتنا الشخصية ، هي إنقاذ العراق من التدخلات الأجنبية الدولية والإقليمية ، ومن الميليشيات المسلحة وفرق الإرهاب والموت وزمر الفساد والرشوة والتهريب وخفافيش الليل .
علينا أن نتحاور ونتفاهم قبل فوات الآوان ، وأن لا نكون خنادقا متقابلة ، بل خنادق متراصة متجاورة من أجل تماسك العراق وحريته وإستقلاله وعمرانه وإزدهاره .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,564,595,421
- علينا أن لا نسكت
- كل عام وفقراء العالم بخير
- زمن الشعارات .. زمن الهزائم
- البصرة تذبح أمام الجميع
- الحوار المتمدن والتجدد الدائم
- أمريكا تتدخل حتى في القضاء العراقي !
- ممنوع دخول وسائل الإعلام الى قاعة مجلس النواب
- لمن يريد أن ينسى
- من الأهم ، السلطة أم الوطن ؟
- يتحاوران وسط الجحيم
- لا بارك الله بالطائفيين
- عراقية المنتخب الوطني ومحاصصة الحكومة العراقية
- حكومة تتأرجح ما بين الإنسحاب والتهديد
- يرجمون الفتاة بالحجارة حتى الموت
- حوار مع الشاعر كامل الركابي
- جدار أمني أم جدار طائفي ؟
- لاجئون داخل الوطن وخارجه
- الظلام يطارد النور في العراق
- القمم العربية .. صور متكررة
- شبعنا من المؤتمرات والإجتماعات


المزيد.....




- الحزب الشيوعي المصري: كل التضامن مع انتفاضة الشعب اللبناني ض ...
- المنبر التقدمي يتضامن مع انتفاضة الشعب اللبناني
- -الشيوعي- في فرنسا ينظم اعتصاماً اليوم الأحد تضامناً مع الاح ...
- الصدر للمتظاهرين: السياسيون في الحكومة يعيشون حالة رعب وهستي ...
- الشرطة الإسبانية تستعد لتفريق المتظاهرين في برشلونة
- المنبر التقدمي يتضامن مع انتفاضة الشعب اللبناني
- لبنان: تزايد أعداد المتظاهرين بشكل كبير في جميع أرجاء البلاد ...
- مظاهرات لبنان: الجيش يتضامن مع المتظاهرين ونصرالله يحذر -سوف ...
- توافد آلاف المتظاهرين على ساحة الشهداء ببيروت
- وزير الداخلية العراقي: التعاون بين المتظاهرين وقوات حفظ القا ...


المزيد.....

- جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية ودور الحزب الشيوعي اللبناني ... / محمد الخويلدي
- اليسار الجديد في تونس ومسألة الدولة بعد 1956 / خميس بن محمد عرفاوي
- من تجارب العمل الشيوعي في العراق 1963.......... / كريم الزكي
- مناقشة رفاقية للإعلان المشترك: -المقاومة العربية الشاملة- / حسان خالد شاتيلا
- التحالفات الطائفية ومخاطرها على الوحدة الوطنية / فلاح علي
- الانعطافة المفاجئة من “تحالف القوى الديمقراطية المدنية” الى ... / حسان عاكف
- ما هي مساهمات كوريا الشمالية في قضية الاستقلالية ضد الإمبريا ... / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الشعب الفيتنامي في حربه الثورية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الكوبية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية البلدان العربية في فترة حرب اكتوبر ... / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - حمزة الشمخي - أزمة فكرية