أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حذام يوسف طاهر - أضحك للدنيا














المزيد.....

أضحك للدنيا


حذام يوسف طاهر

الحوار المتمدن-العدد: 2158 - 2008 / 1 / 12 - 08:35
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


من زمان ونحن نسمع من أمهاتنا حكمة ، او لاأدري ماذا يسموها ممكن نصيحة؟ .. النصيحة تقول (ضحك بلاسبب من قلة الأدب .. ) فهل يعقل أن يكون الضحك بلا سبب قلة أدب؟؟؟ لأنه من غير المعقول أن نضحك بدون سبب ، لكن الموضوع أن الطرف الآخر يجهل سبب الضحك ، وهذا ما يجعله مغتاظ لأنه مؤكد فضولي ويرغب بمعرفة سبب الضحك .. لكن المشكلة لماذا هذه القساوة (أن صح التعبير) في الحكم على من يضحك لماذا نطلق هذه الصفة عليه ؟.. قلة أدب ..
كل البحوث والتقارير العلمية تؤكد على أن الضحك علاج فعال لمختلف الأمراض العضوية و النفسية ، وأؤكد على هذه الكلمة ( علاج ) وهو كذلك فكثير مانسمع من الأعلام المرئي أو نطالع على الأعلام المقروء أخبارا تتحدث عن شخص مريض نفسيا ، أو مصاب بكآبة وبعد أن دخل تجارب للضحك وبأشراف أخصائيين تغير حاله الى الأفضل ، وأصبح شخصا سويا ، وهناك مرضى نفسيين ومهددين بفقدان عقلهم لكن أخضاعهم لهذا العلاج .. الذي هو الضحك .. جعل منهم أصحاء ولا غبار على سلوكياتهم .. وهنا أعود لتساؤلي الأول من سمح لهذا الشخص المجهول الهوية أن يطلق الاحكام جزافا على الناس ويقول،، ضحك بلا سبب من قلة الادب ،، .
في أحيان كثير أحاول أن أرسم الضحكة على وجهي لأنقلها الى الطرف الاخر، وأحسها أحيانا وأقصد هنا الضحكة أو الأبتسامة مثل العدوى يعني أذا أصابت شخص أنتقلت الى الآخر ثم الآخر وهكذا .. وأحيانا يكون الضحك تنفيس عن ما بداخلنا من ركام الأحزان والكآبة التي يستسلم لها البعض وكأنه يرتاح عندما يرى نظرات المواسات من الآخرين ، لكنه في داخله يتمنى أن ينقذه أحدهم من هذا الوضع الذي ربما يسبب الكثير من الأمراض العصية على العلاج .
هناك من يطلق أحكام على من يضحك كثيرا بأنه أنسان فارغ أو لاهم له لكن الحقيقة هناك أشخاص محبين للحياة ومتفائلين ولايتركوا أنفسهم للحزن أو للكآبة فهل هذا الشيء غريب أو يحسب ضد هذا الشخص؟ ام أنه أنسان متفائل ويحتاج منا التشجيع والشد على يده .
في الأزمنة القديمة كان هناك أمتهان للضحك بمعنى أكثر الاشخاص اللذين أحترفوا موضوع الضحك خاصة في بلاط الملوك والسلاطين وكانوا يستعينون بهم لأضحاكهم عند مرورهم بحالة من الكآبة أو الحزن ، أذن العلاج بالضحك موضوع قديم ومنذ القدم أكتشفوا فائدة الضحك وضرورة أن يكون الأنسان مرح ومحب للحياة والتفاؤل .
هناك مواقف تدعوا للضحك فعلا ولانستطيع السيطرة على أنفسنا دون أن نضحك وبالمقابل هناك مواقف طبيعية ولاتستحق منا أن نبالغ في الضحك عليها وممكن أن تثير أستهجان البعض ، لكن لاتعطيهم الحق في أن يقولوا ضحك بلا سبب من قلة الأدب ، وفي مجتمعاتنا غالبا مانجد مثل هذا الحكم على الضحك ، لكن الطبيعي هو أن الضحك نوع من العلاج النفسي لبعض الحالات المرضية وخاصة اللذين يعانون من كآبة لابد من التنفيس عنهم بالضحك وهذا أضعف الايمان .. أذن أضحك للدنيا بتضحك لك أضحك واحنة حنضحك مثلك .





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,327,545,202
- كن صديقي
- قلبي 1/4 منه لي والباقي لك
- انت نرجسي جدا
- قيدي الذي لاينكسر
- عيد حب وشكر
- دفاع عن الشرف ام عن الجريمة
- ارفضك تماما
- هل تحتاج الى طبيب نفساني؟
- تحية وقبلة
- أريد أن أحبك أكثر
- على لسان رجل
- تسري في دمي
- أما آن للقيد أن ينكسر
- دعوة بريئة للحب
- ارفع راسك
- ماذا لو
- رفقا بالقوارير
- خيبة وأمل


المزيد.....




- كيم جونغ أون يبدأ رحلة قطار إلى روسيا لعقد أول لقاء له مع بو ...
- أول تعليق من تركي آل الشيخ بعد تصدر بيراميدز جدول الدوري الم ...
- تاسا.. صوت بغداد في تل أبيب
- برشلونة يقترب من حسم الدوري الإسباني
- الزعماء الأعلى أجرا في العالم
- من السيسي إلى البرهان.. تتشابه البدايات لكن ماذا عن النهايات ...
- النائب سعيد أنميلي يثير المشاكل التي يواجها الفلاح الصغير في ...
- النائبة فاطمة الزهراء برصات: الخصاص في قطاع الصحة يتطلب مقار ...
- اليمن... مسؤول أمني يحذر من مخاطر تصاعد الهجرة غير الشرعية م ...
- نيوزيلندا تعرض منح الإقامة الدائمة للناجين من هجوم كرايستشير ...


المزيد.....

- في مفهوم التواصل .. او اشكال التفاعل بين مكونات المادة والطب ... / حميد باجو
- فلسفة مبسطة: تعريفات فلسفية / نبيل عودة
- القدرةُ على استنباط الحكم الشرعي لدى أصحاب الشهادات الجامعية ... / وعد عباس
- العدمية بإعتبارها تحررًا - جياني فاتيمو / وليام العوطة
- ابن رشد والسياسة: قراءة في كتاب الضروري في السياسة لصاحبه اب ... / وليد مسكور
- الفلسفة هي الحل / سامح عسكر
- مجلة الحرية العدد 4 2019 / كتاب العدد
- تأثير الفلسفة العربية والإسلامية في الفكر اليهودي – موسوعة س ... / شهد بن رشيد
- الإله الوهم والوجود والأزلية / سامى لبيب
- الطريق إلى الكائن الثالث / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حذام يوسف طاهر - أضحك للدنيا