أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - أوراق كتبت في وعن السجن - حميد الحريزي - اطلاق سراح (الابرياء )ممن لم تثبت ادانتهم؟؟!!














المزيد.....

اطلاق سراح (الابرياء )ممن لم تثبت ادانتهم؟؟!!


حميد الحريزي
الحوار المتمدن-العدد: 2126 - 2007 / 12 / 11 - 01:19
المحور: أوراق كتبت في وعن السجن
    


بين آونة وأخرى نقرأ في الجرائد والمواقع الالكترونية ونسمع في نشرات الإخبار إلى تصريحات مسؤولين عراقيين عن إطلاق سراح مجموعة ممن لم تثبت إدانتهم من الأبرياء وفق متطلبات وتحت مظلة حالة الطوارئ التي أصبحت القاعدة وليس الشذوذ والاستثناء.
طبعا لم تتطرق الإخبار إلى عدد اللذين لم تثبت أدانتهم ولا عن المدة الزمنية التي أمضاها في السجن وقد تصل إلى سنوات وكما اطلعنا على ذلك عدد كبير من السجناء والمعتقلين الإحداث الذين زارهم الأستاذ طارق الهاشمي وقد سمعنا حكايات وقصص من الصعوبة تصديق حدوثها في عراق الحرية والديمقراطية .... بل كأنهم ضحايا وشهود يتحدثون في محكمة الجنايات الكبرى ضد رموز النظام السابق حيث الاغتصاب والتعذيب والإذلال الاهانة !!!
لانعلم وليس بمقدورنا إدراك وجود مثل هؤلاء (الفحول) المغتصبين الممتد تاريخهم منذ عشرات السنين في العهود الدكتاتورية والديمقراطية الملكية والجمهورية على حد سواء.
أي وحوش هم وأي مسوخ وعلى أية درجة من الشذوذ والانحراف والخسة والحيوانية عندما يقدمون على ارتكاب مثل هذه الجرائم ضد الرجال والنساء والكبار والإحداث دون تمييز في بلد الأديان والمحرمات والقيم العشائرية والسماوية فلا تكاد محافظة من محافظات العراق لم تذكر فيها مثل هذه الممارسات الإجرامية في السجون والمعتقلات وخارجها ن قبل زمر الإرهاب والموت وان كانت تحدث مثل هذه الانتهاكات والجرائم عهد الديكتاتوريات فكيف تحدث وتمر زمن الحرية والديمقراطية والدستور وحقوق الإنسان.
كيف لنا وبأي وسيلة يمكننا تخليص المجتمع من شرور هؤلاء المجرمين الشواذ وقد أعدت الأنظمة الدكتاتورية الكثير منهم وكيف نعالج من ارتكبت بحقهم مثل هذه الممارسات اللذين قد يندفعون لممارستها ضد غيرهم تحت ضغط عقدة الاضطهاد والنقص؟؟؟!!!
وكيف وبأي وسيلة يمكننا شفاء حالة الشعور بالإذلال والانكسار والقتل المعنوي الذي هو اشد من القتل الجسدي لمن مورس ضدهم مثل هذا الفعل المشين؟؟؟
نسمع إطلاق سراح الأبرياء ولكننا لم نسمع بمعاقبة الجناة ممن اعتقلوهم ضلما ولااعتقال من قام بتعذيبهم واغتصابهم ليكونوا عبرة لم اعتبر ضمانا لأبسط حقوق الإنسان. في سجون ومعتقلات (الديمقراطية).!!!؟؟
ولم نسمع بالتعويض للخسائر المعنوية والمادية التي تعرض لها السجناء وعوائلهم نتيجة الاعتقال والحجز التعسفي على اثر تهمة ملفقة اوكاذبة أو دعوى كيدية أو نتيجة نزعة سادية لدى بعض إفراد القوى الأمنية أو بسبب حقد طائفي أو عرقي أو عشائري خارجة جميعها عن القانون.
فان كان للمواطن حق مقاضاة الشخص لعادي الذي يتهمه أو يكيد له أو يعتدي عليه فمن يقاضي السلطة وأجهزتها عن سوء السلوك وخرق القانون وارتكاب مثل هذه الانتهاكات لأبسط حقوق الإنسان للمدانين حقا فكيف يكون الأمر عند ممارستها ضد أبرياء وإحداث ومعتقلين؟؟؟!!.
وهل ان قدر العراقيين ان يكونوا دائما ضحية الشبهات ليكون الأبرياء سجناء والمجرمين طلقاء يأتيهم العفو تلو العفو من حيث يعلمون ولايعلمون؟؟؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,051,574,936
- هل نستورد التمر من الصين؟؟
- لاحظت برجيله ولاخذت سيد علي
- طائفيستان يحاضر في حقوق الانسان!!!
- المحاصصة الوظيفية؟؟؟!!
- (علاقة الإنسان والحيوان في الريف العراقي )
- اريكا فيلر مطلوبة للفراضة؟؟؟؟
- الشاي في العرف والعلم والتاريخ
- قول في المراة ج1
- رادله كرون كصوا اذانه
- فائض القيمة وفائض التموينية
- المثقف الاسفنجي؟؟!!!
- كبرياء كلب. قصة قصيرة
- مقامة الديك؟؟؟؟
- مناضلو العولمة(قول على قول ابوكاطع
- احمد راضي من اللعبة الكروية الى اللعبة السياسية
- جيفارا في ذكرى استشهاده الاربعين
- قول على قول (ابوكاطع)ح3 ذبوله رغيف وهز ذيله
- أردنا pure water فأتونا ب Black water
- نحن الأول دائما
- لا يشبه اليوم البارحة بل هو أكثر عتمة منه!!!


المزيد.....




- مدير برنامج الأغذية العالمي: رسم بسمة على وجه طفل يمني مثل - ...
- محاكمة ضابط في قوة النخبة الأمريكية بتهمة ارتكاب جرائم حرب ف ...
- الأمم المتحدة تعتمد قرارات لصالح فلسطين
- الأمم المتحدة تعلن عقد مؤتمر للسلام في اليمن قريبا
- اعتقال 2 في الأرجنتين للاشتباه في صلتهما بحزب الله.. ووالدهم ...
- اعتقال 2 يشتبه في صلتهما بحزب الله.. ووالدهما يتحدث لشبكتنا ...
- السبت.. وفد لجنة حقوق الإنسان العربية يزور الإمارات
- مصدر عسكري عراقي :اعتقال داعشيتين إحداهما روسية الجنسية غرب ...
- اعتقال أكثر من عشرة في تركيا من بينهم أساتذة جامعيون
- في غياب احتجاج دولي، المحتجزون يبدؤون إضرابا عن الطعام من أج ...


المزيد.....

- سنابل العمر، بين القرية والمعتقل / محمد علي مقلد
- مصريات في السجون و المعتقلات- المراة المصرية و اليسار / اعداد و تقديم رمسيس لبيب
- الاقدام العارية - الشيوعيون المصريون- 5 سنوات في معسكرات الت ... / طاهر عبدالحكيم
- قراءة في اضراب الطعام بالسجون الاسرائيلية ( 2012) / معركة ال ... / كفاح طافش
- ذكرياتِي في سُجُون العراق السِّياسِيّة / حـسـقـيل قُوجـمَـان
- نقش على جدران الزنازن / إدريس ولد القابلة
- تازمامارت آكل البشر 2011 / إدريس ولد القابلة
- يوميات سجين مبتورة لولا الحلم لانتهيت / إدريس ولد القابلة
- ذكرياتي في سجون العراق السياسية- الجزء الاول / حسقيل قوجمان
- سياسة السجون بالمغرب بولمهارز مراكش نمودجا -ابوغريب المغرب - ... / غسان المغربي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - أوراق كتبت في وعن السجن - حميد الحريزي - اطلاق سراح (الابرياء )ممن لم تثبت ادانتهم؟؟!!