أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - عايد سعيد السراج - جمعية سي السيد , ومأساة فتاة القطيف0














المزيد.....

جمعية سي السيد , ومأساة فتاة القطيف0


عايد سعيد السراج

الحوار المتمدن-العدد: 2114 - 2007 / 11 / 29 - 11:50
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


لا يكتفي الرجال في مجتمعات الهمج, وأكل لحوم النساء باحتقارهن, وذلك بشرائعهم, وأديانهم , وعاداتهم, وتقاليدهم فقط, بل أيضاً يشكلون لهنّ جمعيات أكثر وحشية, لماذا للدفاع عن الرجل السيد المستبد, ومن هو هذا الرجل؟ ومن النساء اللواتي ظلمنه؟ وما هي عقده النفسية والاجتماعية؟ التي تجعل منه مدافعاً عن أخلاق وشرف وكرامة المرأة؟ ومن هي هذه المرأة التي تقبل أن يكون الرجل أقصد هذا الرجل الأكثر جهلاً وتخلفاً وادعاءً كاذباً بالدفاع عن إنسانيتها وكرامتها0 هل تقبل امرأة سوية , واعية لمصيرها, معتدة بشخصيتها , فاهمة لمصيرها ومستقبلها ومستقبل جيلها من النساء ,أن تترك هؤلاء الهمج, الذين يفتخرون بذكورتهم التي هي" كأذناب الماعز", يحققون لهنّ كرامتهن , ويكونون قيمين على أخلاقهن , وطرق حياتهن , وأسباب معيشتهن , إن المرأة التي تقبل هذا الأمر, إما امرأة مغلوب على أمرها , أو فاسدة أفرغوها من إنسانيتها وقيمها النسائية , التي هي قيم الوفاء , والتضحية, والكرامة, والاخلاص والسمو, وخلق الكائن الأجمل على هذه الأرض, ألا وهو الطفل, أما أن تتحول المرأة إلى ذليلة – كسيرة- تؤمر بأمر السيد الهمجي , الذي لا يملك ولا يعتز بالسيادة إلا كونه يحمل أذناب الماعز, متصدراً كرامته ووجوده , والأسباب التي تجعله يلغي إنسانية الآخر الشريك ( المرأة) ويحولها إلى دمية , يذلها بقوانينه التي يصوغ , وبقدرته على الاستغلال , التي حماها له تاريخ طويل من الاستعباد والهمجية, والذعر والخوف الداخلي من قول امرأة حرة لا تأكل بثدييها , وهذه الجمعيات المتخلفة الهمجية, والتي أسميها تجمعات الهمج , لا تكتفي باحتقار المرأة , بل تحاول تشويه كل من يناصر حقوقها من الأجلاء والجليلات أمثال الكتـــّاب – قاسم أمين- طه حسين- نوال السعداوي- رجاء النقاش00الخ وكأن هؤلاء السذج خرجوا من قمقم الهمجية, إلى الغرق في أسانة الحياة التي تليق بهكذا أشباح, ( فهل هذا الرجل الذي يغتصب المئات من الفتيات ويظل طليقاً) أنظر مقالتنا في الحوار المتمدن في تاريخ سابق 0 أقول هكذا رجل , أو رجال يحتاجون إلى من يدافع عنهم , وهل الوحوش " السبعة" الذين اختطفوا " فتاة القطيف في السعودية" وفعلوا بها ما فعلوا يحتاجون إلى جمعية تدافع عنهم, أم المسألة طغيان الرجل, في مجتمع كل القوانين والشرائع الأرضية والسماوية تدافع عن نزواته, وطغيانه, هل يوجد ياأصحاب تجمع "سي السيد" في مصر- أكثر وحشية من القوانين التي تجلد الفتاة المعتدى عليها " 200" جلدة وتسجن ستة أشهر ؟ وينتظرها عضو جمعيتكم , أو بالأصح تجمعكم الشهم , على أبواب السجن لقتلها صوناً للعرض, ( فما أشرفكم) هذا الحال يؤكد مدى الاحتقار الذي يمارس ضد المرأة , وليس ضد كرامتها وإنسانيتها فقط بل أيضاً ضد كرامتها وإنسانية كل رجل وامرأة , يقبلان السكوت عن هكذا ظلم, وهذا يؤكد مدى الانحطاط الذي يمر به العالم العربي , في الشرائع والقوانين, المدعومة من الأنظمة الاستبدادية, والفكر الشمولي البالي الذي عفا عليه الزمن, وكذلك التأكيد أن هكذا قوانين وهكذا أنظمة هي ليست معادية لشعوبها فقط, بل أيضاً لحقوق وكرامات مواطنيها, وكذلك معادية في سلوكها وممارساتها, لكل الهيئات الدولية التي تناصر لا المرأة فقط, بل حرية وكرامة الإنسان , كل التحية والتضامن مع فتاة القطيف التي هي أطهر من الجناة وقوانينهم المتعفنة , وكل التضامن والاحترام إلى " محامي الدفاع عن الضحية – طاهرة القطيف "0





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,286,541,387
- تعدد القراءات واختلافها في القرآن -1-
- تعدد القراءات واختلافها في القرآن
- حول بقية القصص القرآنية
- جدلية العلاقة الفلسطينية الإسرائيلية
- حوار الأحرار
- المرأة الشيطانية
- تموت البلاد على أبواب بغداد
- محمد غانم, والبطل المأزوم0
- الفرق بين قول اليهود وقول النصارى في صلب المسيح
- قصة المسيح عيسى بن مريم
- استنظار إبليس
- القصص القرآنية
- خلق السموات والأرض-4-
- هل يوجد حوار متمدن ؟
- خلق السموات والأرض-3-
- يؤمنون بالله لكي يقتلون شعوبهم
- بلاغة القرآن -6-
- خلق السموات والأرض -2-
- خلق السموات والأرض
- بلاغة القرآن – 5 -


المزيد.....




- لا مساعدات أميركية لداعمي الإجهاض
- أنا أيضًا: صحافيات يشهدن ضدّ أصحاب نفوذ “متحرشون”
- قرار بعدم إدراج عبارة “مولود غير شرعي” في كافة بيانات الأحوا ...
- شاب أمريكي يطلب في الشارع الزواج من الإعلامية الأردنية علا ا ...
- الخرس الزوجي.. طاقة سلبية تهدد الأسرة
- انطلاقة جميلة...المشاركات في مسابقة -ملكة جمال روسيا 2019-
- -وصول-... السعودية تزف بشرى سارة إلى المرأة العاملة
- أشهر النساء اللاتي كافحن من أجل المساواة.. تعرف عليهن
- كابل: حقوق النساء -خط أحمر- في المفاوضات مع طالبان
- مشاكل القلب المتوارثة ناتجة عن نظام غذائي تتبعه النساء أثناء ...


المزيد.....

- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر
- الجزءالأول (محطات من تاريخ الحركة النسائية في العراق ودور را ... / خانم زهدي
- حول مسألة النسوية الراديكالية والنساء ك-طبقة- مسحوقة / سارة سالم
- طريقة استعمار النيوليبرالية للنسوية، وسبل المواجهة / كاثرين روتنبرغ
- -النوع الاجتماعي و النسوية في المجتمع المغربي - - الواقع وال ... / فاطمة إبورك
- النسوية واليسار / وضحى الهويمل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - عايد سعيد السراج - جمعية سي السيد , ومأساة فتاة القطيف0