أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سماء باسم القزاز - التعري الغنائي على الطريقة العراقيه!!














المزيد.....

التعري الغنائي على الطريقة العراقيه!!


سماء باسم القزاز

الحوار المتمدن-العدد: 2108 - 2007 / 11 / 23 - 08:52
المحور: الادب والفن
    



في الآونة الأخيرة انتشرت «مودة » القنوات الفضائية الغنائية العراقيه و الخليجية وهذا بطبيعة الحال ناتج طبيعي لعدة عوامل مهمة أبرزها الأهداف الاستثمارية المالية لملاك تلك القنوات نحو التوجه لسوق غني بالاستهلاك وهو السوق العراقي بلخصوص والخليجي على وجه العموم والسوق العراقي على وجه الخصوص، حتى إن المسؤولين المشهورين في مجال الفضائيات قال لي وبثقة انه سينجح حتى لو فتح قناة فضائية خاصة فقط ببث موسيقى ردح «ركص شرقي100%»بسوريا او ببغداد
!!
ولكن بالرغم من الغزو الغنائي الفضائي العراقي و الخليجي إلا أن هذا الغزو للأسف تمت «ولادته» بصورة « مشوهه»، فللأسف الشديد تأثر كثير من مطربينا العراقيين و الخليجيين بموجة الانحدار الأخلاقي لاغاني الفيديو كليب ونفذوها عراقيا دون أي «حياء» او «خجل»!!
فأثناء تتبعي عدداً من القنوات


الغنائية العراقيه و الخليجية شاهدت أغاني مصورة خادشة للحياء لشباب عراقيين واخجل ان اقول انهم عراقيين و خليجيين يتباهون برقصاتهم أمام الفتيات الاستعراضيات من روسيا او رومانيا وكأنك وبألم داخل «ملهى ليلي رخيص الثمن » استعراضي على الطريقة الشرق أوروبية !!

«زناجيل وسلاسل واساور » على أعناق وايدي مطربيناالعراقيين و الخليجيين الشباب وقمصان مكتوب عليها عبارات غير مقبولة في أوروبا الحضارة والانفتاح فما بالنا بمنطقتنا العراقيه والخليجية «إلا اذا كان هؤلاء المغنون لا يعرفون معاني ما كتب على قمصانهم »!!
ما الذي يحدث بالفعل، هل يعتقد هؤلاء أن الوصول للنجومية «يمر» بالغناء وأمام المشاهدين بالاتكاء على ساقين عاريتين او بالتلاعب بخصل شعر راقصة لا تعرف ماذا يقول الشاب الذي يوزع ابتساماته وهو «يغني» لان الأهم لديها «المائة دولار» عن كل ساعة «يتخبل ويشخبط بيها بكلمات احيانا هوا نفسه لايعرف معناها وعبارات تافهه وساذجه يرددها
» !! من اجل المال والشهرة
نحن كعراقيين اعرف أننا لسنا شعباً «منزهاً» او أننا غير الجميع، ولكن في الوقت نفسه اعرف ومتاكده أن الموجة الجديدة لشباب من المغنين العراقيين لا تتناسب مطلقا مع الواقع الاجتماعي والأخلاقي، مهما حاول بعضهم أن يجد المبررات لهذه الموجة غير المحترمة !!
فدعوتنا لفنانينا الشباب العراقيين بمزيد من الاحترام لاذواق المشاهدين بعد أن فقدنا الثقة بأصواتهم وأغانيهم وأصبحنا نشاهدهم راقصين ومتباهين مع فتيات الملاهي الليليه، والقنوات الغنائية الخليجية تتباهى بالراقص والراقصات!!.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,469,805,595





- حصون عُمان وقلاعها.. تحف معمارية وشواهد تاريخية
- قداس بكنيسة صهيون.. الفنان كمال بلاطة يوارى الثرى بالقدس
- للحفاظ على اللغة العربية... حملة مغربية ضد إقرار اللغة الفرن ...
- اللبنانية إليسا تصدم متابعيها بقرارها الاعتزال .. والسبب &qu ...
- اللبنانية إليسا تصدم متابعيها بقرارها الاعتزال .. والسبب &qu ...
- تعز.. تظاهرات حاشدة تطالب بتحرير المحافظة وترفض الاقتتال الد ...
- الفنانة شمس الكويتية -تختبر الموت- في صورة لافتة (صورة)
- الفنانة إليسا تعتزل الغناء
- الوطن المفقود والمشتهى.. قصائده وأغانيه في الثورة السودانية ...
- القبض على مخرج فيلم -خيال مآتة-


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سماء باسم القزاز - التعري الغنائي على الطريقة العراقيه!!