أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - عبد الكريم عليان - عندما يفلت المجرمون من العقاب يصبح كل الوطن مستباحا ؟؟














المزيد.....

عندما يفلت المجرمون من العقاب يصبح كل الوطن مستباحا ؟؟


عبد الكريم عليان
الحوار المتمدن-العدد: 2089 - 2007 / 11 / 4 - 11:33
المحور: القضية الفلسطينية
    


إذا كانت حياة المواطن في محافظات غزة قد ارتفعت تكلفتها إلى ما يقارب السبعين في المائة منذ الانقلاب العسكري الذي قادته حركة حماس على السلطة الفلسطينية بكامل مؤسساتها العسكرية والمدنية ، وسيطرت هذه الحركة على كافة مناحي الحياة ، فمن المسئول عن الارتفاع الصاروخي لأسعار السلع الاستهلاكية الأساسية والضرورية اللازمة لاستمرار الحياة للمواطن الفلسطيني في غزة ؟ وفقدان كافة المواد الضرورية لتشغيل آلاف المهنيين والعمال وتعطيل الحياة العامة ، وتوقف العديد من المشاريع التنموية ومشاريع البنية التحتية ..؟ فعدم توفير مادة الأسمنت لوحدها قد أوقفت 65 مهنة عن العمل بشكل تام ؟؟ والإسرائيليون الأعداء أوقفوا دخول كل المواد التي يمكن أن تعمل على تشغيل ورشة إنتاجية صغيرة حتى لو اعتمدت على فرد واحد ..؟ نعرف أن حركة حماس قد تقول : أنها ليست مسئولة عن ذلك فالاحتلال هو السبب الرئيسي وراء كل هذا البلاء ..! نعم يا حماس إنه الاحتلال ! ولكن هل يعقل أن يترك تجار غزة يتحكمون بأرواح العباد هكذا .. ؟ لماذا ترتفع الأسعار ولا تعود إلى النزول ؟ وإذا كانت معظم سلعنا الاستهلاكية مستوردة من الخارج وفي الغالب ندفع ثمنها بالدولار ، والدولار قد هبط سعر صرفه مقابل العملات الأخرى كثيرا .. بمعنى أنه من المفترض أن تنخفض الأسعار المستوردة لا ترتفع ؟ إذن لماذا يترك الحابل بالنابل هكذا ؟ في ظل أزمات من هذا القبيل ، أو ما شابهها يكون للحاكم دور في تقنين المواد الاستهلاكية الضرورية .. حتى أمريكا صاحبة العالم الحر لن تقبل بما يجري عندنا ، ولو حصل لديها ما حصل هنا .. فالحاكم سوف يفرض رقابة شديدة على الحركة التجارية وضبطها بما يخدم مصلحة المواطنين ؟؟ أما أنتم يا أصحاب الحكم الرشيد والعمر المديد ماذا فعلتم بمؤيديكم ومناصريكم ..؟؟
إضافة إلى الأسعار وارتفاعها الصاروخي في غزة تجار باعوا ضمائرهم واستوردوا من البضائع الفاسدة التي قد تفتك بأهل غزة بين ليلة وضحاها بدون رقيب ، أو حسيب ؟! نعم أيها الحكومة الرشيدة ! المسئول عن هذا كله هو الاحتلال .. أما أنتم ماذا تفعلون ؟ أأغوتكم المناصب الفارغة وأعمت بصيرتكم عن دوركم في حماية شعبكم من الهلاك ؟ وحولتم النواب إلى خطباء في المساجد للتهويل من قوة الصدمة ..؟ وتغييب وعي المواطن وتخويفه ليستسلم للأمر الواقع ، وحرفه عن دوره البطولي والتاريخي .. نعم ! فهؤلاء النواب الذين انتخبوا لم يكن بينهم قانوني واحد متخصص يمكنه ملاحقة المجرمين ؟ أهذا هو دوركم يا من وعدتم أهلكم بالتغيير والإصلاح ؟؟ على ماذا تتصارعون ؟ أي وطن هذا الذي تتنافسون على تدميره ؟ ما فائدة الوطن بدون أهله ؟ هل خرج محمد ( ص ) بدعوته إلى صحراء قاحلة لا يوجد بها مخلوقات ؟؟ أو هل حارب محمد ( ص ) من أجل قريش فقط ..؟! لمن تحاربون أيها المجاهدون ؟؟ لمن تقاتلون أيها البواسل والمغاوير الأشاوس ؟ لماذا أفرغتم المقاومة من مضمونها ومفهومها الذي عشقناه سنيين طويلة ؟ كيف ولماذا تسكتون على جريمة كبرى طالت كل سكان غزة بما فيها أبطالكم وأولادكم ؟؟ لماذا تركتم تجار غزة يتحكمون بالوطن ؟؟ يا أصحاب الحكم الرشيد ويا أبطال المقاومة : السكوت عن هذه الجرائم يعني مشاركة المجرمين في جرمهم .. إن لم يكن مشاركة فعلية ، فقد يكون رشاوى ، أو خاوات كي يستمروا في نهب الناس والنيل من صمودهم ... لماذا سكتم عن موردي الطحين الفاسد الذي أكله أبناؤكم وأهاليكم ..؟ للأسف الشديد بعد أن ألغت وكالة الغوث الدولية شرائها للطحين من مطاحن غزة عادت لتشتري الطحين منهم ، ليعيدوا خلط الطحين الفاسد مع الطحين الجديد ..؟ أتعرفون لماذا فعل هؤلاء ذلك ..؟ فقط ! لأنهم لم يجدوا من يحاسبهم .. ولم ينالوا عقابهم .. إذن يا أبطال : من المسئول عن ذلك ؟ الاحتلال أم انقلابكم الغاشم والمفخخ ..؟ الذي جمد عمل كل المؤسسات القانونية الشرعية التي كانت تحمي المواطن ولو بالحد الأدنى ، وآسفاه ..! أوهمتم الناس بالقضاء على الفلتان الأمني .. أمن المواطن ليس معناه الاعتداء الجسدي فقط ! إنما يحتاج إلى الأمن الغذائي وللأمن الصحي والنفسي وللأمن الاجتماعي وللأمن المعنوي والأمن في التنقل خارج الوطن وداخله والأمن في حريته في التعبير وحقه في العمل وحقه في التعليم المجاني .. إذن أي أمن الذي وفرتموه للمواطن ؟ الناس تقول : أنكم تجبون ضرائب وجمارك كبيرة على البضائع وهي السبب الرئيسي في ارتفاع الأسعار الصاروخي .. نعرف أنكم ستقولون لا ، وأن ذلك يرجع إلى فلسفة السوق والعرض والطلب .. وهنا يكون الأمر أشنع وأبشع ، لأنكم تعرفون أننا لسنا بدولة إنتاجية والأمور في استقرار .. ألم تكن شعاراتكم : " الجهاد لله ، والجهاد في خدمة شعبكم ..؟؟ إذن من تخدمون ؟ في وقت أهلكم فيه بحاجة لكم .. وفي ظرف شاركتم بصناعته أنتم ؟ عناصركم يهزؤون من المواطنين الذين أوقفوا التدخين .. لكنهم كيف سيهزؤون من الذين امتنعوا عن أكل اللحوم والعديد من المواد الغذائية المهمة للحياة ..؟ كيف سيهزؤون من الأطفال الذين توقفوا عن شرب حليبهم اليومي ، وبدأ الفقر ينخر في عظامهم وأجسادهم ..؟ كيف ستهزؤون من المرضى الذين يموتون ويتأوهون نتيجة فقدان أدويتهم ..؟ كيف ستهزؤون من الفساد الذي استشرى بين عناصركم ..؟ يا أصحاب النزاهة والحصانة الإيمانية ؟؟ هل عرفتم الآن مدى صعوبة الحكم ..؟ إذا لم تكونوا قد عرفتم الحكم ؛ فالناس قد جربت حكمكم الرشيد وبطشكم الشديد ..! وستعرف كيف تنتقم منكم في الظرف السديد ..!







رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,049,471,483
- للنساء فقط ..!
- إسرائيل ونظرية الزمن ؟؟
- العيد وغزة المسلوبة من فلسطينيتها وعروبتها !؟
- يا فتح أكشفي عن وجهك ..! إما تكوني علمانية أو تكوني أصولية . ...
- مرثية إلى أبي خالد عبد الشافي
- احذروا .. غزة في مهب الريح !
- الصحافة ومفهوم السلطة الرابعة ..؟
- الطحين الفاسد وتورط جامعة مرموقة في غزة ..؟
- المنبوذون ..؟
- صورة العربي في أدب الطفل اليهودي .. رسالة إلى اللاهثين وراء ...
- أسئلة خطيرة على بوابة السنة الدراسية الجديدة ..؟؟
- كسوف
- لماذا الطحين الفاسد .. يا سيد جون ؟!
- البنوك في فلسطين رأس الحربة على الوطن والمواطن ..؟
- سيكولوجية الغزاويين .. ولعبة الطفل ( صلاح ) ؟!
- فساد المؤسسة العسكرية الفلسطينية لا يختلف كثيرا عن فساد المؤ ...
- عناة
- نحو جبهة وطنية واحدة في غزة ..!
- الأمن الاجتماعي والأمن الاقتصادي للفلسطينيين
- استنساخ


المزيد.....




- قيلولة دوتيرتي تمنعه من حضور 4 فعاليات دولية!
- الولايات المتحدة واثقة من أن كوريا الشمالية ستفي بوعودها
- طيار يكشف الخصوصية المتميزة لاستخدام الطائرات في سوريا
- ارتفاع حصيلة ضحايا حرائق غابات كاليفورنيا إلى 66 شخصا
- قديروف يلتقي ملك البحرين وينقل له تحيات بوتين
- الرياض تواجه غضب الكونغرس.. مطالبات بفرض عقوبات على السعودية ...
- محامي مؤسس ويكيليكس يعلن عن وجود مخطط لتسليمه لأمريكا
- ارتفاع عدد ضحايا حرائق كاليفورنيا إلى 66 وأكثر من 600 شخص في ...
- اكتشاف مادة تطيل ريعان -الشباب- للدماغ
- إيران تجد طريقة جديدة لتلافي العقوبات الأمريكية


المزيد.....

- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين
- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (2-2) / غازي الصوراني
- على طريق إنعقاد المؤتمر الخامس لحزب الشعب الفلسطيني / حزب الشعب الفلسطيني
- مائة عام على وعد بلفور من وطن قومى الى دينى / جمال ابو لاشين
- 70 عاماً على النكبة / غازي الصوراني
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2017 - الجزء السادس / غازي الصوراني
- تسعة وستون عامًا على النكبة: الثقافة السياسية والتمثيل للاجئ ... / بلال عوض سلامة
- الشباب الفلسطيني اللاجئ؛ بين مأزق الوعي/ والمشروع الوطني وان ... / بلال عوض سلامة
- المخيمات الفلسطينية بين النشوء والتحديات / مي كمال أحمد هماش
- حول وثيقة فلسطين دولة علمانية ديموقراطية واحدة (2) / حسن شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - عبد الكريم عليان - عندما يفلت المجرمون من العقاب يصبح كل الوطن مستباحا ؟؟