أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عساسي عبدالحميد - المجنون- 1 -.....














المزيد.....

المجنون- 1 -.....


عساسي عبدالحميد

الحوار المتمدن-العدد: 2058 - 2007 / 10 / 4 - 10:52
المحور: الادب والفن
    


========
● في طريقي إلى المدينة وقع نظري على رجلين متواجهين وكل منهما يجمع ورائه حشد من الأتباع والمؤيدين ،كان الأول يحمل سيفا وكانت ملامحه مخيفة و يحكم على كل واحد ترك فريقه بالموت ليكون عبرة للآخرين، بينما كان الرجل الثاني يقف وينتظر بشوق عودة من ظل من أبنائه ليقيم للعائد الوليمة، فيلبسه البز والأرجوان و يذبح له العجل المسمن ....
========
● كان لأحد الرعاة مائة رأس من الغنم، وكان شهر نيسان عندما ابتعد أحد الحملان عن القطيع فظل الطريق وسط الغابة، ولما علم الراعي بضياعه تعقب آثاره لعله يعثر عليه ويعيده للحظيرة ، وكانت دهشته كبيرة عندما وجد الخروف الصغير حيا بين أحضان ذئب مخيف، وقف الذئب وقال للراعي يا سيد، هو ذا خروفك الظال الذي حرسته لك واعتنيت به طول النهار خوفا عليها من بنات آوى وذئاب الغابة ....
فقال له الراعي ألا رافقتني لأرد لك الجميل يا ذئب ؟؟ فرد هذا الأخير سأقنع بعظمة صغيرة منك و بكسرة رغيف يابس مقابل أن أعمل معك في حراسة قطيعك وان جدت علي من حين لآخر بقطعة جبن فذلك من كرمك و أريحيتك ...ومنذ تلك اللحظة تتحدث الذئاب لجرائها عن قصة الذئب الزاهد الذي استهوته نغمة ناي الراعي و ثغاء شياهه، فاستبدل كهوف الغابات ووديان الجبال بمدفئة الراعي و سحر أنغامه....

========
● الأنبياء الذين لم يحملوا السيوف ولم يجعلوا رزقهم تحت ظلالها كان مصيرهم الصلبان و المقاصل.

========
● كان شيوخ و أعيان القرية مجتمعين قرب باب الجامع في يوم العيد عندما مر بهم أحمقا ظريفا يسكن خربة عند أطراف القرية، فأقبل بعضهم على بعض يتغامزون، هو ذا رضوان متجها نحونا لماذا لا نوقفه ليتحفنا بمستملحاته وإنا له لمستمعون ....
فسأله أحدهم قائلا لماذا لا تصلي معنا في يوم العيد يا رضوان، ثم ردد البقية نعم...نعم ... لماذا لا تذهب معنا للصلاة؟؟ ...فرد عليهم تكفيني صلاتي، فصلواتكم أنتم مملة ترهقني و لا تروقني .
فسأله إمام الجامع العارف بأمور الشريعة بشيء من الاستهزاء قائلا خبرنا يا رضوان عن شكل و ملامح الشيطان، إنا نحسبك من العارفين، فرد عليه اذهب لبيتك وانظر للمرآة حينها سترى ملامحه جيدا يا كبير الواعظين ....فندم الإمام على تجرئه ومجازفته على سؤال مجنون توحي إليه الشياطين ...
ومنذ ذلك الوقت لم يدخر إمام الجامع جهدا من تحريض الناس و أطفال القرية على المجنون رضوان، وذات صباح استفاقت القرية على رحيل آخر مجنون، ليتم ما قاله الأقدمون ... "ما من مجنون مقبول في قريته"
فقبل كرازته وكلامه غرباء من قرى وحواضر بعيدة، وبعد مرور سنين طويلة أصبحت قرية المجنون هي كذلك تردد كلامه وتطلب بركاته لأنه صار قديسا ذائع الصيت.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,423,313,889
- في الذكرى الثالثة لمؤتمر زيوريخ للأقباط....
- الفكر والكفر سيان لأنهما من نفس الحروف : -الشيخ محمد بن عبد ...
- احتضار طويل العمر.....
- الشيخ أبو نكاحة الجهيلان في ندوة عالمية تحت عنوان -حياة أهل ...
- الشيخ العلامة -أبو عهارة الجهيلان - في ضيافة قناة -انحر-..
- الشياطين الخضر....
- إطلالة الشهر الفضيل ....
- 11 سبتمبر...فذكر إن الذكرى تنفع المؤمنين....
- هكذا تكلم العم سام..... فكان كلامه خير كلام....
- ونحن على أبواب الذكرى السادسة من أحداث الحادي عشر من سبتمبر ...
- إذا كان يوم القيامة دفع الله عز وجل إلى كل مسلم يهوديا أو نص ...
- الإسلام الوهابي أخطر من القنبلة الذرية.
- عكرمة... يحل ضيفا على الأيزدية
- أمرت أن أقاتل الناس (جميعا) حتى يشهدوا أن لا اله إلا الله مح ...
- مرشح جمهوري يطالب بتدمير مكة و المدينة !!!...
- الفدية، يمكن استعمالها كمصيدة لرصد مواقع الطالبان..
- الشعب الكوري الطيب يحترم عقيدة الطالبان!!!!
- عقيدة اللعنة.....
- في الذكرى السابعة عشرة لغزو الكويت....
- تثبيت الوجود الأمريكي بإفريقيا يمر عبر خيمة القذافي الخضراء ...


المزيد.....




- فيلم -الحقيقة- يفتتح مهرجان البندقية
- شاهد: فنان إيطالي يرسم "بورتريه" أرمسترونغ بالجرار ...
- جائزة الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي.. ترجمان الآفاق للغة ...
- سلطات الشيشان تحظر -الإبداع الحر-!
- العثماني ووفد وزاري هام يحل بالداخلة الجمعة .. وهذا برنامج ا ...
- شاهد: كميات كبيرة من القمح في تونس لا تجد مكانا يحفظها
- فنان مصري مشهور يتعرض لانتقادات لاذعة بسبب إحراجه معجبا أمام ...
- شاهد: كميات كبيرة من القمح في تونس لا تجد مكانا يحفظها
- مهرجان جدة: بعد انسحاب نيكي ميناج، جانيت جاكسون تحل مكانها
- مصر.. وفاة أحد أفراد مسلسل -عائلة ونيس- الشهير


المزيد.....

- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كانت وعاشت مصر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عساسي عبدالحميد - المجنون- 1 -.....