أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عساسى عبدالحميد - الشيخ العلامة -أبو عهارة الجهيلان - في ضيافة قناة -انحر-..















المزيد.....

الشيخ العلامة -أبو عهارة الجهيلان - في ضيافة قناة -انحر-..


عساسى عبدالحميد

الحوار المتمدن-العدد: 2042 - 2007 / 9 / 18 - 04:05
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


(....اللهم سلطنا عليهم كواسح لواقح لا تبقي ولا تذر، اللهم أعد ملاحم بدر وحنين وخيبر....على كل مَن كاد وتجبر ....اللهم مكننا من حواضر وخزائن ونسوة مَن كفر...من الطليان والفرنجة والانجلتار والمجر....)
(....موضوع الحلقة : جواز استباحة دار الكفر على ضوء ما جاء في الحديث.....)
*نصرت بالرعب مسيرة شهر، وأحلت لي الغنائم ولم تحل لأحد قبلي....
* مَن قتل قتيلاَ فله سلبه......
*مَن مات ولم يغزو أو يحدث نفسه بالغزو فقد مات على شعبة من النفاق.........
* أمرت أن أقاتل الناس جميعاًَ حتى يشهدوا ألا إله إلا الله ..............
* لقد جعلت رزقي تحت ظل سيفي...
بداية نرحب بالشيخ أبي "عهارة الجهيلان" في برنامج "نسائم الجهاد" التي تقدمه قناة "انحر" ونلفت عناية مشاهدينا الكرام الذين يتلقوا هذا البث المباشر بأن قناتنا مشفرة ولا يستطيع إلتقاط برامجها إلا الراسخون في العلم والمتفقهون في بروتوكول حكماء بني وهاب ....وللتذكير فإن ضيفنا هو سليل أسرة عريقة عالمة عرفت بالزهد والذود عن العقيدة وقد كان أبوه الشيخ "الرضيعان بن البعيران" عالماً متبحراً في أصول الدين ....
موضوعنا اليوم هو استباحة ديار الكفر ....
* شيخنا الجليل... هل لكم أن تضعوا المشاهد الكريم في الصورة فيما يتعلق بموضوع استباحة ديار الكفر....؟؟
= بعد البسملة والحمد لله والعنعنة والقلقلة ....وتقديم الشكر للقائمين من قريب ومن بعيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد على قناتنا الغراء "أنحر" ......
فإنه مَن مات ولم يحدث نفسه بالغزو فقد مات على شعبة من النفاق ....فالجهاد قائم إلى يوم الدين ....ولا يخفى عليكم ما تمر به الأمة من ظرف حرج تآمرت فيه علينا الأمم وتكالبت كما تتكالب الكلاب على القصعة ...فالمناورة والمراوغة مرغوبة، وإبداء غير ما نضمر حلال إلى أن تتقوى شوكتنا ويشتد بأسنا، عندئذ فلا صلاة بديارنا إلا قرب أسوارهم وبروجهم وحصارهم حتى يخرجوا إلينا مستسلمين خانعين، وحتى نعلي في عقر ديارهم راية الحق التي تعلوا ولا يعلا عليها، ونحول معابدهم إلى بيوت يذكر فيها اسم الجبار القهار المنتقم المتكبر ذو الفقار ...
أملاكهم ونسائهم تحل لمن لبى النداء من جند الله ولا نصيب لمن تأخر وتقاعس من المسلمين...
* فضيلة الشيخ.... يتساءل المشاهدون عن المعيار الذي يتخذ في ذبح اليهود والنصارى بعد أسرهم وتكبيلهم ؟؟؟...
= كل مَن بلغ الحلم أي من نبت زغب في عانته وعلينا ألا تأخذنا فيهم رحمة أو شفقة، فحماية العقيدة تقتضي منا الصرامة والحزم و شدة البـأس...
نسأل الله أن يهيئ لأمتنا الأسباب ويعجّل بفتح رومية عاصمة الطليان الذي وعد به السلف الصالح، واسترجاع الأندلس إلى حظيرة الإسلام ....اللهم أرنا فيهم يوماً كيوم بني القينقاع وبني قريضة، اللهم أجعل أملاكهم وخزائنهم ونسائهم وأطفالهم غنيمة للمسلمين، اللهم لا تحرمنا من حلاوة إناثهم، فإن صبرنا قد ضاق وتزعزع.... ولم يبق في قوسه منزع... ونفوسنا تتشوق للقاء و وطء بنات الأفقع ... ( اغزوا تبوك تسبوا بنات الأصفر .... ) ..........
* فضيلة الشيخ "الجهيلان ابن الرضيعان"..... يتساءل أحد المشاهدين ممن يهتم ببروتوكول حكماء بني وهاب عن حكم الشرع في المقيمين في ديار الغرب الصليبي من المسلمين ؟؟؟.....
أحياناً الفتوى تتغير بتقلب الظرف أي أنها تنسخ كما نسخت آيات عديدة ، فالتقية مع الغرب الكافر مباحة ....صحيح أن بعض ساداتنا العلماء أفتوا بعدم جواز الإقامة بدار الكفر و على رأسهم الشيخ "محمد بن عبد الوهاب" و "عبد العزيز بن باز" رحمهما الله ، بيد أن بعضا من علمائنا الأجلاء المعاصرين الذين لا نشك في حميتهم و إخلاصهم و عكرمتهم قد أحلوا المكوث والعمل في ديار الغرب إلى حين، بشرط على أن يعمل القادة الجهاديون و علمائنا فتح قنوات مع الذين يحملون الغيرة على الدين من المقيمين في ديار الغرب، لكي يكونوا بمثابة خلايا نائمة وجيوش احتياطية جاهزة لتنزل ضربات موجعة بالعدو في عقر داره كلما سنحت بذلك الفرصة و لكم في غزوة منهاتن آية لعلكم تتفكرون ....فالغرب الكافر يسمح لنا ببناء المساجد وإقامة حلقات العلم في دياره وهذه من نعم الله ....
* يتساءل أحد المشاهدين عن علامات وإرهاصات قرب الفتح المبين، أي فتح روما و من بعده حواضر الغرب الكافر باريس و لندن و كوبنهاكن ومدريد ونيويورك ؟؟؟؟..
العلامات بدأت تظهر بحمد الله، وقد هيأ سبحانه وتعالى من الأسباب لأمتنا بأن جعل عائدات النفط بين أيادي المخلصين من عباده وكذلك ريع الحج والعمرة، فالقائمون على عمارة البيت وخدمة الصنم الأصم الأبكم يغدقون بالغالي و النفيس على تمويل الإرهاب نعم الإرهاب الذي هو قمة الجهاد....
* سماحة الشيخ ...هل يجوز إقامة خيام المناكح وحفل الذبائح مباشرة بعد قتل البالغين أي كل من نبت في عانته زغب؟؟؟ .
بعد الإجهاز على الذكور البالغين منهم واقتحام متاجرهم وخزائن طعامهم للتقوت من الشوكولاتة... والجبن.... والألبان.... والعصائر وغيرها مما لذ وطاب من الأطعمة والشراب ....يجب الصلاة ركعتين شكراً لله ومن ثم توزيع إناث الكفار ولا بأس إن كانت بعضهن غير بالغات فالتفخيذ والملامسة والتقبيل ومص اللسان أمور مباحة ....قد يتساءل البعض ما المراد بإقامة خيام المناكح مباشرة بعد القتال؟؟ ...فهذا جزاء من الله لجنده وعباده المخلصين الذين تركوا المال والولد و لبوا دعاء الجهاد و أبلوا البلاء الحسن فحق لهم التمتع بما أحله الله...
فالمناكح ....و الذبائح.. و إطلاق العنان للقرائح....والاستمتاع بصوت النوائح ... هي من سبيل الترويح عن النفس ..و قد جاء في الحديث ( فلتعلم يهود أن في ديننا فسحة و أني بعثت بحنيفية سمحة ..... )
* نفعنا الله ببركة شيخنا الجليل" أبي نكاحة الجهيلان بن الرضيعان " وسنواصل حلقتنا هذه من نسائم الجهاد بعد هذه الوصلة الاشهارية القصيرة ....
مشاهدينا الكرام ...فاصل... و سنواصل ...

الإشهار -1-
1- شركة ألبان نبيلة
شركة ألبان نبيلة .....تضع رهن إشارتكم الطريقة المثلى للقم ثدي ورشف لبن الزميلة
رضاعة الكبير أحسن وسيلة....
للوقاية من الغواية والرذيلة....
حليب الزميلة........... يحمي عبد الله و نبيلة ...

الإشهار -2-
2- شركة الشعيلان لبيع بول البعير....
شركة الشعيلان لبيع بول البعير....
قوارير بول منسمة بمسك الحجاز....وممزوجة بمسحوق الحبة السوداء الممتاز...
خبراء مختصون في المضادات الحيوية أثبتوا بالدليل القاطع على نجاعة بولنا النافع ....
شركة الشعيلان لبيع بول البعير المنسم ...نجاحنا في خدمتكم..

عودة مرة أخرى لفضيلة الشيخ "أبي نكاحة الجهيلان" في برنامج "نسائم الجهاد" باستوديوهات قناة "أنحر" ...
* شيخنا الفاضل هل يجوز إطلاق النار على ذكور الكفار و مقاتليهم بعد تكتيفهم ؟؟؟ ...
الإقتداء بالسلف الصالح تقليد مستحب، و لهذا يحسن قطع الرقاب بالسيوف والسواطير كما كان الحال مع يهود بني قريظة، والحكمة من هذا هو إرهاب أعداء الله الذين لم تصل إليهم سيوفنا بعد حتى يسمعوا عن بأسنا وشدتنا وفظاظتنا وغلظتنا فيتمكن الرعب من قلوبهم وتضعف معنوياتهم قبل محاصرة حواضرهم (....نصرت بالرعب مسيرة شهر وأحلت لي الغنائم ولم تحل لأحد قبلي .... متفق عليه )
* ما هي الطريقة المثلى للتخلص من جثت المعدومين يا شيخنا الجاهل عفواً الفاضل .؟؟؟
التقليد المعروف هو حفر حفرة عميقة ورميهم فيها على شكل دفعات وردم التراب عليهم وكل هذا تكملة للجهاد والمشارك في الحفر و الطمر له الأجر والثواب...
* وماذا عن السبايا في خيام المناكح، هل يجوز شرعاً عتق المسبية إن هي أعلنت إسلامها؟؟؟...
حسب السلف الصالح فللمؤمن الخيار فإن هي أسلمت فله أن يطأها بملك اليمين أو أن يلحقها بزوجاته...
ولنا في الصحابة الكرام خير قدوة فمنهم مَن أعتق ومنهم مَن أبقى على التسري ...
* ما هو الأسلوب للتعامل والتواصل مع المسلم القاطن بديار الكفر ؟؟
يجب تفعيل دور المراكز الثقافية بتلك البلدان لتثقيف وتربية ناشئتنا على روح الجهاد وإنشاء الجمعيات الخيرية لتوثيق الصلات وترسيخ الإيمان استعداد للمد الجهادي الموعود كما يجب طبع المزيد من النسخ و الكتيبات التي تتطرق لضمة القبر و أهوال النشور والكتب التي تحبب الموت إلى نفس المسلم و خاصة براعم الإيمان لتنشأتهم على العروة الوثقى .......
* وماذا عن الأقليات التي تعيش بين ظهرانينا شيخنا الفاضل ؟؟؟....
الشرع واضح.... فهم أهل ذمة، وقد أذلهم الله وأعزنا برسالته وعليهم أن يدفعوا الجزية عن يد وهم صاغرون كما عليهم توقير المسلمين والنهوض لهم إن أقبلوا، وأن يجزوا رؤوسهم و يشدوا وسطهم بالزنار ولنا في العهدة العمرية مع نصارى الشام و القدس خير مثال ....والحال ينطبق على أقباط مصر و موارنة و أرمن الشام وكلدان و آشور و صابئة العراق وكل كتابي بديار الإسلام


* معنا اتصال مباشر مع أحد المشاهدين الكرام ...آلــــــو مََن معنا ؟؟؟
السلام عليكم ....
معكم "عبد النحار الظليمان" من المدينة المعتمة ...تحياتي لقناتنا الغراء "أنحر" وللقائمين على برنامج نسائم الجهاد وكل مَن يمد يد العون لقناتنا من قريب ومن بعيــــــــد و تحية خاصة لفضيلة شيخنا الجليل أبي" دعارة الجهيلان " حفظه الله و أعز به الإيمان ....
سؤالي شيخنا هو كالتالي ...ما تفسير من رأى في منامه حاضرة الفاتيكان وهي محاطة بأعلام خضراء وقد طليت أسوراها بدماء حمراء قانية ؟؟؟....
هذه رؤيا يا أخي الكريم "عبد النحار"... و تفسيرها أن مقر البابوية حيث يقيم كبير الأحبار... وزعيم النصارى الأشرار.... سيتحول مباشرة بإذن الله بعد الفتح المبين إلى مسجد كبير يشد إليه الأنظار.... ومنارة علمية يتقاطر عليها طلاب العلم من كل الأمصار و الأقطار ....
ولك أن تتصفح أخي الكريم عبد النحار... كتاب ابن سيرين لتفسير الأحلام لترى مدى صحة الأخبار... فبارك الله فيك و كثر من أمثالك الأشرار.... عفوا الأخيار....
* كلمة أخيرة للمشاهدين الكرام شيخنا الجاهل... عفواً الفاضل... .....
مرة أخرى نطلب من الله أن يشد من أزر إخواننا المجاهدين المرابطين في سوح الجهاد و تثبيت أقدامهم عند اللقاء و أن يضاعف إيمانهم وهم يفجرون أجسادهم الطاهرة و أن يسكنهم الله فسيح جنانه مع الأنبياء و الصالحين
اللهم سلطنا عليهم كواسح لواقح لا تبقي و لا تذر، اللهم أعد ملاحم خيبر....على كل من كاد وتجبر ....اللهم مكننا من حواضر و خزائن ونسوة من كفر...من الروم و الفرنجة و الانجلتار و المجر....
آمين ....
===========
تعليق لا بد منه :
وأخيراً و ليس آخراً ها كم شيئاً من المأثور الساطع... والدر اللامع ...والعلم النافع ...
فلا هي من الإسرائيليات ولا من المدسوسات ....بل كلمات مأثورة... ودرر منثورة... وصحف منشورة... جادت بها القريحة المنصورة.... في أيام معلومة مشهورة ...
هــــاكم :
حدثنا عبيد الله بن عمرو بن ميسرة أن الرسول صلعم بعث يوم حنين بعثاً إلى "أوطاس" فلقوا عدوا فقاتلوهم فظهروا عليهم و أصابوا لهم سبايا فكان أناساً من أصحاب رسول الله تحرجوا من غشيانهن من أجل أزواجهن المشركين فأنزل الله في ذلك والمحصنات من النساء إلا ما ملكت أيمانكم أي فهن حلال لكم إذا انقضت عدتهن ....الحمل أو حيضة ..و يسقط نكاحها من زوجها المسبي لأن السبي يسقط النكاح فيحق لمن تقع عليه سهمه وطئها أي نكاحها ....
بمقدورنا أن نسرد الكثير من الأمثلة في هذا السياق ومن صحيح مسلم والبخاري الذي يتمنى الكثير من العلماء إزالته ومحوه تجنباً للإحراج الشديد والمصائب التي يزخر بها التي لم يعد يتقبلها عقل أو منطق .... ما يثير العجب أن أكاديميين و باحثين ورجال دين غربيين يحضرون ندوات ومحاضرات تحت مسميات عديدة من قبيل حوار الأديان مع علماء مسلمين يؤمنون بالتقية وبالغنيمة و بوطء زوجة المسبي أي زوجة من وقع أسيراً في يد جيش المسلمين!! وباستباحة ديار الكفر إن كانت موازين القوى بيد الأمة ....
كان أليق بهؤلاء الباحثين عوض حضور محاضرات من هذا القبيل مع علماء التقية والنكاح أن يضغطوا على المجتمع الدولي من أجل إجبار حكام جهلستان وقمعستان في بلدان الشرق الأوسط و شمال أفريقية، وبالقوة إن أمكن على الدفع بالمسلسل الديمقراطي في بلدانهم واحترام حقوق الإنسان وتقزيم دور المؤسسة الدينية وإبعادها عن الشأن السياسي و اجتثات أوكار و مشاتل الإرهاب
نعم .....كان عليهم فعل هذا عوض مصافحة و مجالسة ومحاورة أعجاز نخل خاوية ..





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,274,273,458
- الشياطين الخضر....
- 11 سبتمبر...فذكر إن الذكرى تنفع المؤمنين....
- إطلالة الشهر الفضيل ....
- هكذا تكلم العم سام..... فكان كلامه خير كلام....
- ونحن على أبواب الذكرى السادسة من أحداث الحادي عشر من سبتمبر ...
- إذا كان يوم القيامة دفع الله عز وجل إلى كل مسلم يهوديا أو نص ...
- الإسلام الوهابي أخطر من القنبلة الذرية.
- عكرمة... يحل ضيفا على الأيزدية
- مرشح جمهوري يطالب بتدمير مكة و المدينة !!!...
- أمرت أن أقاتل الناس (جميعا) حتى يشهدوا أن لا اله إلا الله مح ...
- الفدية، يمكن استعمالها كمصيدة لرصد مواقع الطالبان..
- الشعب الكوري الطيب يحترم عقيدة الطالبان!!!!
- عقيدة اللعنة.....
- في الذكرى السابعة عشرة لغزو الكويت....
- تثبيت الوجود الأمريكي بإفريقيا يمر عبر خيمة القذافي الخضراء ...
- الحرية الدينية بالسعودية لغير المسلمين و اهتزاز عرش الله.
- الطالبان يزهق روح الرهينتين الألمانيتين على طريقة عكرمة .... ...
- العهدة العمرية -العنصرية- عنكبوت أسود يسكن العقلية المسلمة ا ...
- رفات إدريس البصري... هل تقبل به ربوع الشاوية الغراء ؟؟؟..... ...
- البحرين جزء لا يتجزأ من إيران الفارسية ......


المزيد.....




- مجزرة المسجدين.. أمير قطر يقدم تعازيه لرئيسة وزراء نيوزيلندا ...
- هل لتحريض قادة عرب على المساجد علاقة بمجزرة نيوزيلندا؟
- إسرائيل تغتال منفذ عملية سلفيت بعد محاصرته قرب رام الله
- حماس تنعي عمر أبو ليلى: عملية -سلفيت- تربك منظومة الأمن الإس ...
- -فتى البيض- حر طليق.. ويعتزم التبرع لذوي ضحايا -مجزرة المسجد ...
- مقتل منفذ عملية -سلفيت آريئيل-
- مراسلتنا: الشاباك يعلن رسميا مقتل الشاب الفلسطيني منفذ عملية ...
- الطيب.. شيخ الأزهر الذي جعلته الثورة زعيما سياسيا
- سواريز يثير جدلا بعد نشر صورة مع صديقته داخل -المسجد الكبير- ...
- كنيس يهودي يجمع تبرعات لضحايا -مجزرة نيوزلندا-


المزيد.....

- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته
- قراءات أفقيّة في السّيرة النبويّة (4) / ناصر بن رجب
- طواحِينُ الأوهام: حين تَضْرِبُ رأسَك بجدار العالم / سامي عبد العال
- كتاب انكي المفقود / زكريا سيشن
- أنبياء سومريون / خزعل الماجدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عساسى عبدالحميد - الشيخ العلامة -أبو عهارة الجهيلان - في ضيافة قناة -انحر-..