أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - شاكر فريد حسن - بشير البرغوثي في الذكرى السابعة لرحيله














المزيد.....

بشير البرغوثي في الذكرى السابعة لرحيله


شاكر فريد حسن

الحوار المتمدن-العدد: 2040 - 2007 / 9 / 16 - 11:56
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


يستحضر حزب الشعب الفلسطيني ومعه الاوساط الثقافية والفكرية والسياسية والشعبية الفلسطينية في هذه الايام، ذكرى مرور 7 سنوات على وفاة القائد والمناضل الفلسطيني بشير البرغوثي، الذي يعتبر من الشخصيات الوطنية والسياسية والاجتماعية التي تركت بصماتها على صيرورة المجتمع الفلسطيني ومسيرة الشعب الفلسطيني التحررية، لاجل الاستقلال الوطني والتحرر الاجتماعي.
حمل بشير البرغوثي الوطن الفلسطيني في دمه وعلى منكبيه وراحته، وتمتع بوعي وطني وطبقي وسياسي واممي بعيد عن التعصب والمغامرة، مرتكزا على فكر انساني وتقدمي واضح، ومنذ ريعان شبابه اختار عن قناعة تامة وايمان عقائدي راسخ الفكر الماركسي، مبدأ وطريقا ومرشدا وهاديا، وانغمس مبكرا في الحياة السياسية، وانخرط في كفاحات شعبه ونضالات الطبقة العاملة الفلسطينية ضد القهر والظلم والاضطهاد والاستغلال والعبودية، وفي سبيل الخلاص والتحول والتحديث الاجتماعي والتطور الثقافي، وظل طوال حياته داعية للفكر العلماني والتعبير الحر والكلمة الاصيلة الملتزمة والثقافة الجديدة الرافضة، وللاصلاح وايقاظ عقل الانسان، مناهضا لكل ما يعتقد انه استبداد او طغيان، مشاركا في رسم خطوط الحلم الفلسطيني المستقبلي، وملامح المشهد الفكري والسياسي والاجتماعي الفلسطيني تحت نير الاحتلال الاستيطاني الكولونيالي الاسرائيلي.
كان المرحوم بشير البرغوثي عقائديا ومثقفا وكاتبا ومفكرا ومناضلا ومقاتلا عنيدا بارزا في حياة وصفوف الشعب الفلسطيني، كذلك ناشطا وفاعلا في العمل السياسي والوطني والجماهيري والنضالي والشعبي والصحفي والاعلامي، وتميز بشخصيته الثورية الصلبة ومواقفه السياسية الواقعية وآرائه الفكرية السديدة الحكيمة، وقدم مداخلات واسعة وكتب مقالات سياسية عميقة عديدة، ستظل ذخرا لاجيال الحاضر والمستقبل.
بشير البرغوثي، الانسان والمناضل والقائد والمعلم والمفكر القادم من عمق التاريخ الى حتميات المستقبل الزاهر، ترك في ابناء شعبه واجياله الناشئة والصاعدة الكثير من المعالم الخالدة، وكان وما زال القدوة والمثال للمبدئية والاخلاص والعمل والعطاء، وللعزيمة التي لا تلين امام قهر الجلاد والمحتل ورداءة المرحلة وزمن الرداءة والرمادة، واخا بارا لكل الناس المهمّشين والمعذبين والمضطهدين والمتعبين والمناضلين والاحرار.
بشير البرغوثي هو رجل المبدأ وفقيد الفكر التقدمي والنضال، وفارس الجماهير الكادحة وابناء الريف الفلسطيني، والحارس الامين على كرامتهم الوطنية ومصالحهم الطبقية واليومية، عرف بالصبر والجلد والشجاعة والصرامة والعقلانية وبعد النظر، وجعل من الثقافة والفكر وطنا للجياع والفقراء والغلابى، ومن مساهماته الكتابية الفكرية قوة فعل وسلاحا بيد الكادحين والمقهورين، بشير البرغوثي علَم من اعلام حزب الشعب الفلسطيني وأحد مرجعياته السياسية والفكرية، جمع بين العمل والفكر، وعمل باستقامة وشرف وتضحية، وامتاز بالصدق الوطني، وكان عطاؤه كبيرا، فكرا ونضالا وقدم حياته كلها لخدمة ابناء شعبه وطبقته العاملة، وللقضايا الوطنية والثورية والدمقراطية الجمالية التي آمن بها ودافع عنها وناضل من اجل تكريسها بين الناس وداخل المجتمع، قيم الحرية والمساواة والعدالة الاجتماعية والتقدم الانساني الحضاري.
واليوم، ونحن نستحضر ونستذكر بشير البرغوثي، المناضل والقائد السياسي وابن البيئة الشعبية الفلاحية الفلسطينية، ندرك جميعا كم هو حي بين ظهرانينا وكم لا يزال يساهم في صياغة وعينا السياسي والايديولوجي، استنادا الى الماركسية والمنهج المادي الجدلي، فلروحه سلام والمجد لذكراه العطرة الطيبة.







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,519,147,722
- من يوميات الفقر
- عن الهجمة الظلامية ضد الدكتورة نوال السعداوي
- الشاعر نمر سعدي بين التفرد والتواصل
- أفكار حول المجتمع المدني العربي
- محاولة للولوج الى عالم فاروق مواسي الشعري
- مع ابداع الروائي والمسرحي والشاعر الجزائري كاتب ياسين
- عن الصحافة الثورية- ألاتحاد نموذجًا
- في ذكرى استشهاد شاعر العمال والثورة: عــبــد الــرحــيــم مـ ...
- من صناع الفكر الثوري الحاد ماذا يتبقى من مهدي عامل؟!
- لذكرى المناضل الوطني والقائد الشيوعي محمد علي محاميد
- نوال السعداوي ومواجهة أُخرى مع الفكر الظلامي المتطرف


المزيد.....




- الحركة التقدمية الكويتية تدعو لتقوية الجبهة الداخلية عبر تحق ...
- نسوانية لأجل الــ 99% – بيان: أطروحة 4. ما نجتازه هو أزمة مج ...
- مهرجان سياسي وفني لـ -الشييوعي- في برجا
- زين العابدين فؤاد وكمال خليل يضيئون ملتقي المنيرة الثقافي ال ...
- الجيش الجزائري يصعّد ضد المتظاهرين ويمنع تنقلهم للعاصمة
- لقاء حول -مهام التغيير وآفاق المرحلة- لـ -الشيوعي- في البترو ...
- بيان النهج الديمقراطي بجهة الرباط
- مصر.. حزب حمدين صباحي يلوح بتجميد نشاطه السياسي
- اتحاد الشباب التقدمي يستضيف سفير فنزويلا 25 سبتمبر المقبل
- النهج الديمقراطي بالجهة الشرقية يخلد ذكرى تأسيس منظمة إلى ال ...


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - شاكر فريد حسن - بشير البرغوثي في الذكرى السابعة لرحيله