أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جاسم المطير - المؤمنون في كل مكان حلويون إلاّ في البصرة فالمؤمنون نفطويون ..!!مسامير 1368














المزيد.....

المؤمنون في كل مكان حلويون إلاّ في البصرة فالمؤمنون نفطويون ..!!مسامير 1368


جاسم المطير

الحوار المتمدن-العدد: 2037 - 2007 / 9 / 13 - 03:23
المحور: كتابات ساخرة
    


انا مثلكم أيها القراء الأعزاء ومثل أهالي البصرة الكرام أظن واعتقد كما تظنون وتعتقدون جميعا أن الفساد لم يعد شيئا سريا ولا خطيرا في مدينة البصرة الإسلامية المجاورة لجمهورية إيران الإسلامية بل هو شيء علني يجري تحت أنظار النزيهين والنزيهات من أعضاء مجلس المحافظة وأنظار قادة الأحزاب الشيعية جميعا وأمام أنظار الشيخ الفقيه صباح الساعدي رئيس لجنة النزاهة في البرلمان فقد استطاع الفاسدون من الملالي وأصحاب الألقاب الرسمية في البصرة وعبادان من إقامة تحالف استراتيجي للمحافظة ( للمحافزة ..!) على مظاهر( مزاهر ..!) وظواهر ( زواهر ..! ) الفساد الإداري والمالي من اجل استمرار تدفق النفط المهرب من الآبار العراقية إلى المصبات الإيرانية ..!!
لقد صار التهريب النفطي أكثر ضمانا وأمانا واستقرارا لان الكثير من أصحاب العمائم السوداء والبيضاء صاروا يسهمون في تخفيض درجة حرارة الآبار النفطية بنقل النفط الخام من الآبار إلى الشواطئ الإيرانية وبذلك يقللون من إحترار البصرة بتخفيض درجة مستوى غازات الاحتباس النفطي ..!!
لا أريد الحديث عن الأعمال التهريبية والتخريبية فربما تكون مهمتي صعبة لإقناع القراء الكرام بما يجري من تهريب النفط وغازات ثاني أكسيد الكربون والميثان وأول أكسيد الكربون وكل أنواع الغازات الأخرى ..!! لكن دعوني انقل لكم بعض ملخصات سجل التقارير الإيضاحية الموجودة في مديرية شرطة كمارك المنطقة الرابعة ... و أعذروني إن لا أخبركم عن موقع هذه المديرية خوفا من احتمال قيام ميليشيات العمائم البيضاء والسوداء بالهجوم عليها وحرقها للبرهنة على أننا خير امة خرجت للناس ..!
المهم إليكم ملخص التقارير كالآتي :
(1 ) تتعاون جهات حكومية في محافظة البصرة مع خفر السواحل الإيرانية والتواطؤ والمشاركة في عمليات تهريب النفط حيث تم عقد الاتفاق بين بعض الجهات الحكومية في مدينة البصرة مع المهربين، من خلال تزويدهم بتراخيص رسمية ( بوجرات) تتيح لهم المرورعبرالسيطرات دون مساءلة قانونية ، فمثلا حين يتم القبض على الكثير من الصهاريج محملة بالوقود بطرق غير شرعية، فان السائقين وأصحاب المال والحلال يبرزون وثائق تفيد بأنهم ينقلون هذه المشتقات إلى المحافظات الأخرى فيتم إطلاق سراحهم فورا وحالا ..!!
(2) تمت مفاتحة الجهات المسئولة عن الخروق التي تجري في هذا الجانب لكنها لم تتخذ إجراءات بحق هذه الجهات خوفا من الكلاشنكوفات التي تقف وراءها ..!!
(3) المشتقات النفطية تأتي في مقدمة المواد التي يتم تهريبها، سواء إلى خارج العراق عن طريق المنافذ البحرية الإيرانية ، أو إلى المحافظات الوسطى والشمالية عن طريق الصهاريج ..!!
(4) كما أن هناك عمليات لتهريب " الأغنام والإبل " إلى خارج العراق أيضا ..!
(5) اغلب المهربين يقومون حاليا بتهريب العجلات أي السيارات دون الموديلات المسموح بدخولها وإدخالها إلى البصرة عن طريق المنافذ البحرية ليتم بيعها بأسعار مضاعفة..! يجري هذا بالتعاون مع جهات إيرانية، حيث يتم جلب هذه السيارات بزوارق محلية من الخليج تسير بمحاذاة السواحل الإيرانية، بعلم وتعاون خفر السواحل هناك للإرساء في أي ثغرة على الجانب العراقي من الساحل ..!!
(6) هناك العديد من الروافد لتهريب النفط المصفى ، منها قيام بعض العصابات بثقب أنابيب النفط، والتزود منها وبعد ذلك القيام بتهريبه. وتمارس عصابات متخصصة بسرقة النفط الخام والمشتقات النفطية، هذه السرقات، عن طريق ثقب الأنابيب الناقلة للمنتجات النفطية، من حقول النفط أو مصفى الشعبية، والتي تمتد إلى العديد من المحافظات، ومما يشجع على ذلك وجود هذه الأنابيب، في أماكن قصية وغير محمية بسبب طول مسافة هذا الأنابيب ووعورة المناطق التي يمر بها إذ هنالك الكثير من خطوط الأنابيب التي لا تحميها قوات الشرطة ولا قوات الجيش العراقي مثل : الخط الاستراتيجي (الرميلة الشمالية)، وأنبوب الاستثمار الوطني (الرميلة الشمالية)، وأنبوب الضخ (زبير – 1 )، وأنبوب البزر كان فاو، وأنبوب نهر عمر – شط البصرة، وأنبوب الحزمة الشرقية، وأنبوب الخط العراقي السعودي (زبير 2 – المعجز).

**********************
• قيطان الكلام :
• المعمم الميليشياوي ينقصه شعار " حب‏الوطن من الإيمان " والمهرب لا ينقصه العمل بشعار " حساب المال قبل الصلاة " ..!!





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,326,499,547
- سكت العقل وتكلم الحظ أمام عبد الصبور ..!!مسامير 1367
- مسامير جاسم المطير 1366
- مسامير جاسم المطير 1365
- مسامير جاسم المطير 1363
- مسامير جاسم المطير 1362
- العراق لم ينجب بطلا غير نوري المالكي ..!! مسامير 1361
- دولت نوري المالكي يؤمن بأن حضارة العراق تبنى بقراءة دعاء كمي ...
- مسامير جاسم المطير 1359
- أيها الوزراء العراقيون تعلموا من الوزيرة الكويتية ..!مسامير ...
- حكومة الحيص بيص ..!!مسامير 1357
- مسامير جاسم المطير 1356
- وزير فاسد في الوزارة خير من عشرة مستقيلين ..!!مسامير 1355
- مسامير جاسم المطير 1354
- مسامير جاسم المطير 1353
- مسامير جاسم المطير 1352
- مسامير جاسم المطير 1343
- فتوى جديدة عن لبسان النسوان ..!مسامير 1342
- نانسي عجرم وسيطا ً بين مقتدى الصدر ونوري المالكي ..!!مسامير ...
- مسامير جاسم المطير 1338
- مسامير جاسم المطير 1339


المزيد.....




- من هو  فارس الترجمة والشعر بشير السباعي الذي رحل ؟
- العدوى تصل للبيجيدي.. قيادي بالمصباح -ينطح- كاتبا محليا لحزب ...
- سور قصيدة للشاعر ابراهيم منصور بدر
- فيلم? ?اللعنة? ?يتصدّر? ?الأفلام? ?الرائجة? ?في? ?أمريكا
- أشهر الأدوار السينمائية والتلفزيونية للرئيس الأوكراني الجديد ...
- من التمثيل إلى الواقع.. زيلينسكي يتربع على سدة الحكم بأوكران ...
- أحمد يوسف الجمل ينتهي من -التوأم-
- شنآن في البرلمان بسبب -هداك-!
- كوميدي ومهرج ولاعب كريكت ولاعب كرة قدم بين من يحكمون العالم ...
- بشير السباعي.. الترجمة فوق الأرصفة المنسية


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جاسم المطير - المؤمنون في كل مكان حلويون إلاّ في البصرة فالمؤمنون نفطويون ..!!مسامير 1368