أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جاسم المطير - أيها الوزراء العراقيون تعلموا من الوزيرة الكويتية ..!مسامير 1358





المزيد.....

أيها الوزراء العراقيون تعلموا من الوزيرة الكويتية ..!مسامير 1358


جاسم المطير

الحوار المتمدن-العدد: 2019 - 2007 / 8 / 26 - 09:27
المحور: كتابات ساخرة
    


قرأتُ في أخبار الصباح لهذا اليوم ما يلي : ا وزيرة الصحة الكويتية معصومة المبارك التي دخلت تاريخ الكويت عندما أصبحت أول سيدة تتسلم حقيبة وزارية في هذه الدولة الخليجية استقالت من منصبها.
استقالت السيدة معصومة المبارك ليل الجمعة - السبت غداة وفاة مريضين في حريق نشب في احد مستشفيات الكويت وفيما كان النواب الإسلاميون يستعدون لمساءلتها في البرلمان.
كانت المبارك أول سيدة تصبح وزيرة في الكويت بتسلمها في حزيران/يونيو 2005 وزارة التخطيط بعد شهر من إقرار البرلمان قانونا يضمن الحقوق السياسية للنساء.
انا لا اعرف بالضبط ما هو سبب الاستقالة لان الصحف لم تتكلم عنها بعد لكنني مثل غيري استطيع التقاط معمار الموقف الحقيقي الصادق لهذه الوزيرة فهي كجزء من الحكومة لم تستطع ان تتحمل خبر وفاة مريضتين بحريق في مستشفى ..!
هل هي استقالة بسبب الضمير ..؟
هل الاستقالة موقف غير مألوف لدى الوزراء العرب تريد هذه الوزيرة أن يكون جزءا من الأفكار النبيلة في العلاقات بين الحاكم والمحكوم ..؟
أم هو موقف يتصل بالظروف والفضاءات الحكومية التي تهمل هنا وهناك سياق المسئولية الحقيقية لصيانة أرواح الناس المواطنين المساكين ..؟
أنا لا اعرف جوابا لكل هذه الاحتمالات لأنني تعودت قراءة الأخبار العراقية كل يوم لأجد فيها نشاطات يومية فعالة لشبكات منتظمة من القتل والموت والحرائق في شوارع بغداد وبيوتها ومستشفياتها ومدارسها وغيرها من الأمكنة التي تتناثر فيها جثث المواطنين العراقيين ولم اسمع أبدا أن وزيرا أو مديرا أو حارسا أو بستانيا استقال من منصبه احتجاجا على زحف الطحالب والسرخسيات والاشنات في مراكز المسئولية وهم السبب الرئيسي في كل حرائق الموت في بغداد والعراق كله ،
1000 مواطن ماتوا على جسر الأئمة ولم يستقل أحد ،
500 مواطن ماتوا في تفجيرات الصدرية ،
500 قتلوا تحت الأنقاض في سنجار ،
صار عدد المقتولين العراقيين نصف مليون ،
لا احد يستقيل في بغداد اليوم رغم الموت اليومي الذي يجتاح المواطنين في كل مكان .
الحرية موجودة في بغداد اليوم لكن بيد القادة المسئولين في دوائر الدولة وبأيدي العصابات في الشوارع والساحات .. لا هؤلاء يستقيلون ولا أولئك ..! وكأنه لا يوجد تعارض بين واجبات هذا الطرف مع ذاك الطرف ..!
على أية حال أن الوزيرة الكويتية الموقرة معصومة المبارك أدركت أن كرسي الوزارة لا يليق بالمسئولية الوطنية حين يصبح حاصل جمع 6 +6 = 13 في حسابات بعض أجهزة الدولة ..!
**********************
• قيطان الكلام :
• هناك نوعان من الوزراء : النوع الأول يستقيل حال شعوره بالمسئولية .. والنوع الثاني لا يترك كرسي الوزارة إلا بانقلاب فوقاني يصيح كش وزير ..!!





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,327,687,163
- حكومة الحيص بيص ..!!مسامير 1357
- مسامير جاسم المطير 1356
- وزير فاسد في الوزارة خير من عشرة مستقيلين ..!!مسامير 1355
- مسامير جاسم المطير 1354
- مسامير جاسم المطير 1353
- مسامير جاسم المطير 1352
- مسامير جاسم المطير 1343
- فتوى جديدة عن لبسان النسوان ..!مسامير 1342
- نانسي عجرم وسيطا ً بين مقتدى الصدر ونوري المالكي ..!!مسامير ...
- مسامير جاسم المطير 1338
- مسامير جاسم المطير 1339
- مسامير جاسم المطير 1337
- مسامير جاسم المطير 1336...أليس في العراق قضية غير سلمان رشدي
- إلى نوري المالكي : أصبحت دواوين الوزارات غرفا لنوم الضمير .. ...
- مسامير جام المطير 1335
- مسامير جاسم المطير 1334
- مسامير جاسم المطير 1333
- مسامير جاسم المطير 1332
- لا شيء يسعد الميليشيا الإسلامية غير اغتصاب المسيحيات والمسيح ...
- قضية راضي الراضي .. الفساد السياسي يغطي الفساد المالي ..!


المزيد.....




- منجيب يخترع حقا جديدا من حقوق الإنسان : الحق في -السليت- من ...
- فنانة? ?مصرية? ?تصدم? ?زوجها? ?بكلمة? ?حب? ?غير? ?متوقعة? ?ع ...
- قيادي في المعارضة السودانية لـ(الزمان): مسرحية هزلية لإعادة ...
- -بريد الليل- يوصل هدى بركات إلى البوكر
- المجلس الحكومي يتدارس السياسة الرياضية
- جائزة البوكر العربية تعلن اليوم الفائز بدورة 2019
- مهرجان موسكو السينمائي يعرض فيلما عن تمثال بطرس الأكبر في بط ...
- رسام روسي يجمع ذنوب الإنسانية في مكان واحد
- رغم الجدل.. جائزة -البوكر- تعلن هوية الرواية الفائزة هذا الع ...
- بنعبد القادر يدعو إلى الانتقال إلى تدبير مهني مبني على الكفا ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جاسم المطير - أيها الوزراء العراقيون تعلموا من الوزيرة الكويتية ..!مسامير 1358