أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ثائر العذاري - الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية(9) الشفاهية والخطاب الشعري














المزيد.....

الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية(9) الشفاهية والخطاب الشعري


ثائر العذاري

الحوار المتمدن-العدد: 2006 - 2007 / 8 / 13 - 05:19
المحور: الادب والفن
    


في ثمان مقالات سابقة حاولنا التأسيس لمقاربة نظرية لتحليل الظواهر الفنية في الأدب العربي التقليدي من خلال مفهوم الشفاهية ، وأظن أننا نستطيع الآن ولوج الموضوع اعتمادا على تلك الأسس.
من المعروف أن الشعر هو أرقى فنون اللغة ، لما يتسم به من انضباط جمالي ، غير أن الشعر عند كل الأمم هو الفن الوثيق الصلة بالرؤى الكونية وعوالم الميتافيزيقيا ، ولذلك تراه مسرحا للتأمل وميدانا لإيجاد حلول للألغاز الكونية غالبا ما تكون مبنية على مفاهيم روحانية .أما الشعر العربي التقليدي فهو بعيد أيما بعد عن هذا الفهم ، ذلك لأن أسس الخطاب الشعري العربي التقليدي تقوم على تقاليد الحياة الشفاهية ، فالشاعر ينظم قصيدته لمستمع ينتظر منه الانفعال المباشر السريع بما لا يعطي فرصة للتأمل، خذ مثلا هذه الأبيات من واحدة من أقدم القصائد العربية:

قفا نبك من ذكرى حبيب ومنزل بسقط اللوى بين الدخول فحومل
فتوضح فالمقراة لم يعف رسمها لما نسجتها من جنوب و شـمأل
...............
وليل كموج البحر أرخى سدوله عليّ بأنواع الهمــوم ليبتلــي
فقلت له لما تمطى بصلبـــه وأردف أعجازا وناء بكلكـــل
ألا أيها الليل الطويل ألا انجلي بصبح وما الإصباح منك بأمـثل

هذه هي البداية التقليدية للقصيدة العربية (قفا ، خليليّ ، صاحبيّ...)، وهذه المفردات من أدوات الخطاب الشفاهي المباشر، ومن الواضح أن الشاعر يفترض وجود المستمع أو مجموعة المستمعين ويخاطبهم خطابا مباشرا، بل أن الشاعر يغرق في الشفاهية ، اذ يمارس هو نفسه دور الراوي ، اذ يلاحظ انحراف صيغة الخطاب بعد البيت ( وليل...) حيث يتحول الشاعر الى راو يروي حواره مع الليل ويمكن ان نلاحظ محافظة الشعر على صيغة الخطاب المباشر وهو يرويه (أيها الليل،انجلي،منك) ولم ير من دافع لتحويله الى خطاب غير مباشر ، وهذا أمر طبيعي حسب معايير الرواية الشفاهية.
والأمر الذي أريد القارئ الكريم أن ينتبه اليه هو هذه البنية الصوتية المتقنة التي تجعل القيمة الجمالية للشعر مرتبطة بالاستماع لا القراءة ، وبمعنى اخر مرتبطة بالانفعال المباشر لا التأمل ، انظر مثلا الى صوت (اللام) في الابيات الثلاثة الأخيرة ، فهو يرد هكذا:
البيت الأول: الصدر 4 العجز 2
البيت الثاني: الصدر 2 العجز 4
ولكن ما ان يتغير اتجاه الخطاب في البيت الأخير حتى تتغير المعادلة تغيرا ملحوظا اذ يأتي الشاعر بحشد كبير من اللامات في الصدر.
هذه الهندسة الصوتية ترمي الى السيطرة على المستمع اعتمادا على النغم فتكرار صوت واحد بطريقة منتظمة يشبه الايقاع في الموسيقى الذي يحملنا على التجاوب مع اللحن ويساعدنا على ايجاد طريقنا فيه.
هذه ظاهرة واحدة من ظواهر الفن الشعري التي فرضتها الشفاهية ولعلنا نتمكن من الحديث على ظواهر أخرى في مقالات قادمة.

alethary@yahoo.com





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,785,942
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية (10) الشفاهية ...
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية الحلقة (8) تجم ...
- صورة الرجل في نصوص رحاب الهندي
- الاعتراف بالأدب النسوي
- زاوية النظر والبداية في القصة القصيرة
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية (7) الشفاهية و ...
- أسلوب الكولاج في شعر سعدي يوسف
- وظائف البداية في القصة القصيرة
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية (6) الشفاهية و ...
- الأفعى والتفاحة . . موضوعة الجنس في الأدب النسوي المعاصر
- فن البداية في القصة القصيرة
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية (4) الشفاهية و ...
- الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية (5) الشفاهية و ...
- فضاء الصغائر .. قراءة في قصص إيناس البدران
- الشفاهية..الداء المستعصي في الثقافة العربية الحلقة 1
- الشفاهية..الداء المستعصي في الثقافة العربية الحلقة 2
- الشفاهية..الداء المستعصي في الثقافة العربية الحلقة 3


المزيد.....




- فيل نيفيل يدعو لمقاطعة مواقع التواصل الاجتماعي بعد تعرض بوغب ...
- رحيل الأمين العام لاتحاد الأدباء والكتاب العرب الإماراتي حبي ...
- يتيمة الدهر.. عندما انتعش الأدباء والشعراء في القرن العاشر ا ...
- الرئيس التونسي: إحياء اليوم الوطني للثقافة لتكريم المبدعين ن ...
- قلاع عُمان.. حين تجتمع فنون الحرب والعمارة
- وزيرة الثقافة الإماراتية: مهرجان عكاظ منصة سنوية لخلق تواصل ...
- -الحرة- الأمريكية تتحرش بالمغرب
- رسوم أولية تظهر في لوحة -عذراء الصخور-.. هل أخفاها دافينشي؟ ...
- وفاة الأمين العام لاتحاد الأدباء والكتاب العرب حبيب الصايغ
- مزاد ضخم يعرض مقتنيات أفلام شهيرة في لندن


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ثائر العذاري - الشفاهية .. الداء المستعصي في الثقافة العربية(9) الشفاهية والخطاب الشعري