أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ناصرعمران الموسوي - الشيطان الذي يستقرفي التفاصيل..؟














المزيد.....

الشيطان الذي يستقرفي التفاصيل..؟


ناصرعمران الموسوي

الحوار المتمدن-العدد: 1994 - 2007 / 8 / 1 - 06:20
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تتصدرواجهات اعلامنا ومؤتمراتنا,مانشيتات عريضة وكبيرة عن اعمال ومواضيع مسبوقة ابدا بسوف اوالسين,وهذه تؤكد باكورة انطلاق اجنداتنا وسلال عملنا وموضوع ينسحب من الحياة العامة الى الحياة الخاصة,وبالرؤية والمطالعة وقراءة مانريد وما لانريد يتضح عظمت اعمالنا المستقبلية افرادا وحكومات,فالحرية جاءت للوجود بلقاح من صنعنا ومخاض عشناه نحن ونحن وليس سوانا من صدر الحريات وتقبل الراي الاخر والانسان في مجتمعاتنا قيمة عليا فمن قال ان هناك انسان يقتل ويموت في مجتمعاتنا التي لو لا قدريات الموت ,لاحتجنا الى ارض اخرى تستوعب اعدادنا,المراة والطفل العامل والفلاح والنخبة وغير النخبة,زد وبارك في _سبات ونبات وليس لديهم فرق بين المولود صبيان اوبنات_ الفرص متكافئة وليس هناك من فرق بين عربي واعجمي واسود وابيض الا بالتقوى العقائد مصانةوالطريق الى الله او الحكومة معبد وعلى جوانبه الورد وليس كما زعم المتنبي_على جوانبه الدم_ ولانناخير امة اخرجت للناس فاننا تسابقنا لنكون الافضل والاحسن فالعلم سلاحنا والادب دربنا ونجن بين هذا وذاك فرس رهان ,حملنا بخيولنا الاموية ذات يوم الى اسبانياانسانيتنا بعد ان فاضت بها مجتمعاتنا فماذا نفعل وخير الناس من نفع الناس,وماعرفنا طعما لشيخ قبيلة اورجل دين اومسؤول حكومي والكل يردد الله يساعدهم لا ليلهم ليل ولا نهارهم نهار,والمجازات عند رب العالمين وكم اعجبني قيام الكثير من الناس بالتجمهر شكرا لهذا المسؤولاووفاءا لذالك,وهويامررجال الدرك بان يقنعوهم بان مايقوم به هوتكليف لا تشريف,وينتهي الامر بتوزيع رجال الشرطة الورد ورشه على المتظاهرين الذين ارهقتهم الخدمات المقدمة من قبل الحكومات حتى اصاب بعضهم الكسل مما حدى بالحكومة ان تسن اكثر من تشريع لمعالجة هذه الحالة,اماتداول السلطة السلمي فتلك مشكلة اخرى فالكل يهرب من ذلك حتى ان الكثير من مناصب الدولة تجدد اعلاناتها لتولي هذا المنصب وذاك,وحين نسمع ان هناك مصادرة لحقوق وبطالة وفقر مدقع .ننفض مقدمة ملابسنا للدلالة على ان فالهم على قدهم كما يقول المثل,ولان اللجوء الينا مشكلة نعاني منها فاننا ولكوننا بلد يمتلك صحارى وبوادي لاهي للخيل ولاللسيف باشرنا بخطط تنموية لاستيعاب اللاجئين القادمين الينا,وهو ماتعلمناه ونسلكه في حياتنا,لاينقصنا اي شيء ومانراه في مجتمعاتنا من سبق هذا وتاخر ذاك انما هو لكل مجتهد نصيب,ومن الطرائف المشهورة ان مجتمعاتنا افتقدت لسكا كين المطبخ خوفا من سؤال الاطفال عنها وجوابنا بانها الة جارحة وربما مستقبلا تشغل فكره عبارة جارحه فيبحث عن معناه وذلك غير محبب لدينا,اسرنا اجتماعياليس لها علاقة باجندات الدولة وسياسات الحكومة,فما فقدت عائلة معيلها في حرب او سجن رغم معارضة الكثير منا لسياسة الدولة,بل انك وبمجردعرضك اراي مخالف للحكومة تبتلي منها بالطلب لتبيان وجهة نظرك مع الكثير من بطاقات الشكر كونك اعلنت بانك لديك راي .....كل ذلك يحدث في مجتمعاتنا ونتعامل فيه والتفاصيل معدومة لدينا وليستقر بها من يستقر.






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,387,395,350
- دكتاتورية الهامش ,احلام مابين السطور
- المخاض والاحتضار في اليات التغييرات الاستراتيجية الشرق اوسطي ...
- ظاهرة التشرد في احكام قانون رعاية الاحداث العراقي رقم76 لسنة ...
- التعديلات الدستورية بين الضرورات الديمقراطية والمحاصصة السيا ...
- الاستراتيجيات الجديدة للاحزاب الاسلامية في العراق
- الحوارالامريكي الايراني وطاقية الاخفاءالعراقية...؟
- الدولةالمدنية في العراق ....؟
- العلمانية والدين ..نظرة جديدة .............؟
- المجتمعات التاثيمية بين ثقافة الوعظ وثقافة الفكر............ ...
- الذاتي والوارد وازمة الاشكالية في الفكر العربي..؟
- مؤتمر شرم الشيخ وثنائية التسوية والاعمار
- المثقف الستراتيجي
- جولة بيلوسي في المنطقة العربية والانتخابات الامريكية
- الاسلام بين رؤيوية المثقف واجندات السياسي
- الكائن الذي يحمل خرافته
- معوقات التجربة الديمقراطية في العراق
- المواطنه العراقيه والايديولوجيات السياسيه
- بعد اربع سنوات من التغيير...العراق والاستراتيجيات المتغيره.. ...
- التغيير النيساني في الذاكرة العراقيه ..1
- المشهد العراقي 000المسرح والممثلون00؟


المزيد.....




- بيان: مصر تتوصل لتسوية مع إسرائيل بـ500 مليون دولار بشأن اتف ...
- شاهد: مصلون يرتدون خوذا واقية يحضرون أول قداس في نوتردام منذ ...
- الغارديان: موقف ترامب من إيران قد يؤدي إلى صدمة نفطية
- مراهقون يصنعون طائرة للقيام برحلة من جنوب افريقيا إلى مصر
- وزير الصحة البريطاني يعلن دعمه لترشيح جونسون لمنصب رئيس الوز ...
- إقالة رئيس الاستخبارات الباكستاني
- مقاتلات -سو-27- و-سو-30- تحلق على علو منخفض (فيديو)
- قاتل الدبابات والمروحيات يحتفل بعيد ميلاده الـ58 (فيديو)
- الولايات المتحدة تناقش إرسال قوات جديدة إلى الشرق الأوسط بعد ...
- قيادي حوثي يرد على تصريحات بن سلمان


المزيد.....

- الصراع على إفريقيا / حامد فضل الله
- وثائق المؤتمر الثالث للنهج الديمقراطي /
- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ناصرعمران الموسوي - الشيطان الذي يستقرفي التفاصيل..؟