أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - أيمن رمزي نخلة - إنسانية الأطفال المفقودة في مصر.1














المزيد.....

إنسانية الأطفال المفقودة في مصر.1


أيمن رمزي نخلة

الحوار المتمدن-العدد: 1993 - 2007 / 7 / 31 - 11:55
المحور: حقوق الاطفال والشبيبة
    


يؤلم الإنسان الراقي أن يجد إنسان ـ أينما كان ـ يعاني من مظاهر فقدان حقوقه الإنسانية. إن جميع المصريين يتألمون لأجل ما يحدث لإخوتهم في الإنسانية في كل دول العالم التي تعاني من الحروب والإرهاب والقتال العشوائي، سواء بين أهل الوطن الواحد مثل حماس وفتح الفلسطينيين المسلمين، أو أخوتنا في العراق الذين يحاربون بعضهم بعضا بجانب الغزو الأمريكي، وأخوتنا في لبنان الذين يتخذون الدين الإسلامي شعاراً لقتال الجيش الوطني، والكثير من أمثلة الصراع في عالمنا العربي.
ليس فقط الكبار هم الذين يعانون من الحروب في الشرق الأوسط، لكن أيضاً الأطفال هم أكثر المضارين من حروب الشرق الأوسط. لقد أصبح وبات الشرق الأوسط مصدر قلق وقلاقل لكل طفل يعيش فيه، ولا يجد فيه أي بادرة أمل في سلام أو حياة أفضل على المدى القريب في ظل صراع بغيض تدعمه قوى تتخذ الدين والشعارات الوهمية سببا للقتال بين بعضها البعض.
جيد ـ ومطلوب ـ الاهتمام بالمحيطين بنا ومشاركتهم وجدانياً وعملياً، لكن مما يدعو للأسى والحزن هو بذل كل ما هو غالي ونفيس من مقدرات وموارد الشعب المصري المحدودة من أجل الشعوب المحيطة!!!!!!!
لثاني مرة خلال أقل من شهر تُمنح السيدة سوزان مبارك جائزة دولية ـ من دولة اليونان ـ لأجل مساعدتها أطفال دول العالم الثالث!! ولكن الأطفال المصريون ما أتعسهم.
؟؟؟؟
لا أستطيع أن أنسى صورة الأطفال المصريين المشردين من منازلهم التي هدمها رجال الشرطة. انظر من فضلك عدد جريدة المصري اليوم بتاريخ 23/3/2007 ـ ولاحظ الأطفال حاملي الحجارة المصريين ضد رجال الشرطة ـ المصريين أيضاً ـ في هذا العام الحزين في حي الكباش. أتت الشرطة للاستيلاء على منازل الفقراء المصنوعة من أرداء أنواع مواد القمامة. ومازال البعض يعيش في العراء حتى يومنا هذا وبعد مضي الشهور على استيلاء المسئولين المصريين على بيوتهم الفقيرة.
حقا يا لها من قمة المأساة الإنسانية التي يعيشها أطفال مصر في ظل حكم مبارك لعشرات السنين، وبعد ذلك تحصل زوجته الكريمة جداً على جوائز إنسانية من دول العالم الخارجي!!!!!
يا عزيزي القاري.
• مَن يضحك على مَن؟
• مَن الماكر، ومَن خير الماكرين في التلاعب بالشعب المسكين؟
؟؟؟؟؟
أي اهتمام بأطفال العالم الثالث وأطفال مصر يتركون التعليم في المدارس من أجل البحث عن لقمة العيش؟
من فضلك عزيزي القارئ انظر مقالتي ـ المنشورة في واحة الحرية والمنادة بالعدل المسماة الحوار المتمدن بعنوان: الله مات، يا أطفال مصر!
http://www.rezgar.com/debat/show.art.asp?aid=95849
والمنشورة في مجموعة من المواقع المحترمة الأخرى.

********************.

كل اهتمامات ومشغولات وسفريات آل مبارك للخارج من أجل الشعوب الصديقة واللصيقة والحبيبة، والأخوة الأصغر منهم والأكبر المحيطين بنا من كل جانب، حتى لو بيننا وبينهم عشرات الدول الفارقة والمؤثرة. وشعبه يزداد فقراً وبؤساً وفقداناً لكل مظاهر الإنسانية.
وما زال آل مبارك الكرام يُرسلون المعونات للدول الشقيقة. يا للإنسانية العظمى التي لا مثيل لها!!

• ليذهب المصريون إلى الجحيم جوعاً وتشرداً في المساكن العشوائية المتهالكة.
• ليذهب المصريون إلى قاع البحر في السفن الخربة المستهلكة، فهم أكثر من المطلوب.
• فاض الكيل بالمصريين، ليحترقوا في القطارات المتعفنة.
• لتأكل المصريين الأمراض الفتاكة.
• ليس مهماً أن يموت الآلاف سنويا من حوادث الطرق.
• ليس المهم أن يموت المصريين من إهمال المستشفيات.
• ليس المهم أن تهدم البيوت الآيلة للسقوط على المئات من الناس.لكن الأهم هو الاهتمام بالطبقات الثرية جدا التي تمتلك ثروات طائلة مشبوهة المصدر، وتبنى لهم القصور الفخمة والمساكن الضخمة، وهناك الملايين من المصريين يعيشون في "عشش من الصفيح"، والآلاف يأكلون من القمامة.
يا آل مبارك ألم تكفيكم السنوات السابقة التي فقد فيها الأطفال المصريين كل إنسانيتهم؟
ألا تفكرون في الرحيل؟ وكفانا ما ذقناه من عذاب وفقدان لكل أشكال الإنسانية، نحن وأطفالنا؟







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,358,326,088
- إنسانية الأطفال المفقودة في مصر.2
- إهانة الإسلام، مَن السبب؟2
- إهانة الإسلام، مَن السبب؟1
- العبادة المزيفة2
- العبادة المزيفة1
- خير الماكرين وزواج ملك اليمين.
- نسوان جنة الإسلام
- القمص متى المسكين وفصل الدولة عن الدين.3
- القمص متى المسكين وفصل الدولة عن الدين.2
- القمص متى المسكين وفصل الدولة عن الدين.1
- أين الإنسانية في مصر يا سوزان مبارك؟3
- أين الإنسانية في مصر يا سوزان مبارك؟2
- أين الإنسانية في مصر يا سوزان مبارك؟1
- الفساد في جامعة الأزهر الشريف جدا؟
- لماذا كراهية إسرائيل؟
- إسلاميون؟ أم أزهريون؟ أم فاسدون؟3
- ترجمة القرآن وضرب النسوان3
- ترجمة القرآن وضرب النسوان2
- ترجمة القرآن وضرب النسوان1
- ارفعي الفستان ارضع


المزيد.....




- الأغذية العالمي يهدد بوقف توزيع المساعدات الغذائية في مناطق ...
- الأمم المتحدة تعرب عن قلقها من تصاعد الانتقادات ضد المبعوث ا ...
- التصعيد بين أمريكا وإيران... الأمم المتحدة تحذر -خطر- في الخ ...
- وثيقة: ألمانيا أنفقت 23 مليار يورو على اللاجئين العام الماضي ...
- وثيقة: ألمانيا أنفقت 23 مليار يورو على اللاجئين العام الماضي ...
- رابطة حقوق الإنسان في تونس تندد بالمداهمات الأمنية ضد مفطري ...
- ألمانيا تنفق مبلغا قياسيا على اللاجئين
- ألمانيا تسجل أعلى إنفاق على اللاجئين العام الماضي
- اعتقال المسؤول عن بيع -السبايا- في شمال العراق
- إصدار أوامر اعتقال بحق 249 عاملا في وزارة الخارجية التركية


المزيد.....

- نحو استراتيجية للاستثمار في حقل تعليم الطفولة المبكرة / اسراء حميد عبد الشهيد
- حقوق الطفل في التشريع الدستوري العربي - تحليل قانوني مقارن ب ... / قائد محمد طربوش ردمان
- أطفال الشوارع في اليمن / محمد النعماني
- الطفل والتسلط التربوي في الاسرة والمدرسة / شمخي جبر
- أوضاع الأطفال الفلسطينيين في المعتقلات والسجون الإسرائيلية / دنيا الأمل إسماعيل
- دور منظمات المجتمع المدني في الحد من أسوأ أشكال عمل الاطفال / محمد الفاتح عبد الوهاب العتيبي
- ماذا يجب أن نقول للأطفال؟ أطفالنا بين الحاخامات والقساوسة وا ... / غازي مسعود
- بحث في بعض إشكاليات الشباب / معتز حيسو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - أيمن رمزي نخلة - إنسانية الأطفال المفقودة في مصر.1