أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - علي لهروشي - وزارة التربية الوطنية والتعليم بالمغرب تدس السموم للأطفال في كتب المقرر الدراسي






















المزيد.....

وزارة التربية الوطنية والتعليم بالمغرب تدس السموم للأطفال في كتب المقرر الدراسي



علي لهروشي
الحوار المتمدن-العدد: 1981 - 2007 / 7 / 19 - 05:36
المحور: حقوق الاطفال والشبيبة
    


في سابقة خطيرة من نوعها تعمدت الوزارة المكلفة بالتعليم بالمغرب إقحام الملكية في مقرر المواد الدينية إلى جانب القران و الله والرسول والملائكة والصحابة ، فقد شاءت الصدف أن أجد كتابا لدى طفل من أصل مغربي بهولندا ، يشير على غلافه الخارجي أعلاه ل :كتاب التلميذ تحت عنوان :"التفسير الواضح في المواد الدينية" الجزء الأول السنة الأولى من تأليف المدعو" بنحيدة عبد اللطيف"وهو كتابا يشير على أنه يشتمل على القرآن الكريم ، والدين ، والأخلاق والأحاديث النبوية تحت رقم 1 مطبوعا ب : " دار الثقافة 32 ، 34 شارع فكتور هيكو ص.ب 4038 الدار البيضاء المغرب" وفق ما قررته وزارة التربية الوطنية للأقسام الابتدائية، والذي جاء في صفحته رقم 60 تحت عنوان " الصبر" ما يلي : " محمد الخامس رحمة الله عليه .كان قدوة ومثالا للتضحية و الصبر و الثبات على المبدإ. لقد عرض عليه المستعمرون أن يختار واحدة من اثنتين ، إما العيش الرغيد ،وإما النفي والتشريد فاختار الثانية ، إيمانا بحقه وحقوق شعبه ، مفوضا أمره إلى الله " إن الله مع الصابرين " وهكذا نفي مع أفراد أسرته إلى جزيرة كورسيكا ، ومنها إلى جزيرة مدغشقر . متحملا صنوفا من التضييق وخنق الحرية ، بعزيمة ثابتة وصبر قوي ، مرددا قوله تعالى : " وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون " وكانت النتيجة أن من الله عليه بالعودة إلى مُلكه منتصرا على أعدائه . وبذلك يكون الصبر مفتاح الفرج كما قيل ."وهو كتاب من 115 صفحة ، دينيي قراني يبدأ بسورة الفاتحة وينتهي بسورة الفجر ، إلى جانب شرحه للمفردات الواردة في تلك السور القرآنية ، ثم تناوله لقصص الأنبياء و الرسل ، والبعض من الصحابة ، ويظل السم المدسوس به للأطفال المغاربة من قبل وزارة التعليم المعينة من قبل الملكية ، هو إقحام ملك رضي وقبل عن الحماية الفرنسية والإسبانية لتمارسا وصايتهما على الشعب المغربي بالقتل والتدمير ، والاعتقال والاغتيال ، والذبح ، والتعذيب لعقود من الزمان لأسباب حماية الملكية بالمغرب التي كانت مهددة بالزوال من قبل تحرك القبائل المغربية الأمازيغية الأصلية بالجنوب و بالشمال وبالوسط المغربي التي شعرت بالخطورة التي تهدد البلاد تحت حكم الملكية المنحدرة من القبيلة العلوية، ثم العمل على حماية مصالح كل من فرنسا وإسبانية بالمغرب وتمكنهما من استعادة القروض المالية الضخمة التي اقترضتها الملكية منهما لتتمكن من العيش في النعيم على حساب الشعب المغربي النبيل،فلو كان مؤلف الكتاب مطلعا وقارئا لكتب عديدة حول فضائح الملكية بالمغرب لأقحم بالبات والمطلق اسم ملك بكتاب ديني إلى جانب الرسل و الأنبياء ، كما سيعرف من خلال تلك الكتب أن الملك نعته المؤلف بالصبر هو ملك فاشل ، ومستسلم وبائع للبلاد والعباد، وهو متفق مع حمايته الفرنسية والإسبانية على نفيه إلى الأماكن المذكورة بالكتاب كي تتمكن الأحزاب المغربية الخائنة أن تغسل ذاكرة الشعب ، وتهيمن عليها بسياسة الأساطير المكونة للملكية بالمغرب ، ومسح الذاكرة الشعبية من بطولات المقاومين الصابرين من الأمازيغ أمثال:" عبد الكريم الخطابي وزيد أحماد ، وموحى أحمو الزياني وعدي أبهي ايت رهو..." و آخرون الذين واصلوا مقاومتهم حتى سنة 1958 عندما كان الملك الوارد في الكتاب يتنزه بالقصر إلى جانب أربعون جارية عارية تحت حراسة فرنسية إسبانية،وللمزيد من الإفادة على الكاتب صاحب الكتاب المسموم أن يطلع على فضائح الملك بالكتب التالية : كتاب جيل بيرو من 500 صفحة تحت عنوان : صديقي الملك أو كتاب فاطمة أفقير تحت عنوان : حدائق ملك أو مليكة افقير تحت عنوان : السجينة إلى جانب كتب تاريخية أخرى تعري تاريخ الملك المقتحم في مقرر تدريس الأطفال إلى جانب الرسل و الأنبياء ، فيما أن الحق هو إدراجه ضمن المجرمين و الخونة حتى يتسنى للمغاربة معرفة تاريخهم الحقيقي ومن كان المسؤول عن تأخرهم وفشلهم ، وتصحيح الأخطاء التي رسخت في أذهانهم عبر السموم الرسمية المحرفة للأحداث ومن خلال مصادفتي لهذا الكتاب المسموم فإني أعاهد نفسي أن أعمل على قطع العلاقة بين أطفالي الذين لم يولدوا بعد مع كل ما هو مغربي رسمي مسموم، وهو ما يفرض على المسلمين بأنحاء العالم محاربته في مقاومتها لأكاذيب ولأساطير الملكية بالغرب المسيئة للإسلام من خلال معادلتها ما بين الملوك والأنبياء و الرسل، وليس الهجوم على الغربيين الذين بحجة ذلك.







رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,548,970,201
- قصة :الله يرى ولكنه لا يتدخل
- قصة : الطريق إلى الجحيم
- تأملات من عمق الذاكرة: صرخة يقظة من القلب إلى الشعوب المحكوم ...
- المغرب بين مطرقة القبيلة العلوية المستبدة ، وسندان الأحزاب ا ...
- أعوان القبيلة العلوية المسلطة تنهج سياسة تشويه وتفريق الأماز ...
- اللإنتخابات المزمع تنظيمها بالمغرب تحت استبداد سلطة القبيلة ...
- ما هو التسامح المطلوب من قبل المسلمين للمملكة الهولندية ؟ ال ...
- ليكون الغرض من إحياء الأمازيغية هو الدفاع عن الإنسانية والهو ...
- ما هو التسامح المطلوب من قبل المسلمين للمملكة الهولندية الجز ...
- ما هو التسامح المطلوب من قبل المسلمين للمملكة الهولندية؟الجز ...
- ما هو التسامح المطلوب من قبل المسلمين للمملكة الهولندية؟الجز ...
- جلسات الاستماع لضحايا الاعتقال السياسي بالمغرب مجرد دعايات ت ...
- البيعة قمة الاستبداد بالمغرب
- المغرب وسياسة الأبارتايد
- الصحراء الغربية بين طموحات الشعب الصحراوي وتخاذل النظام المل ...
- المغرب مجرد تجمع بشري لا علاقة له بمفهوم الدولة
- أسباب ظهور الخلايا الجهادية حاليا ، و الحركات الثورية مستقبل ...
- لبنان ليس هو الحريري ، والحريري ليس هو لبنان فمن ينقذ شعب لب ...
- نداء تاريخي للدعوة لتأسيس الجبهة الثورية الديمقراطية الأمازي ...


المزيد.....


- تاسيس شبكة حقوق الطفل العراقي / غسان شمخي جبار
- هل تكون مئوية جامعة القاهرة.. احتفالية سرية؟! / سعد هجرس


المزيد.....

- السعودية: يُظهر تحديد موعد لإعدام شخص آخر بحد السيف قسوة الس ...
- فاليري آموس: دخول القافلة الروسية إلى أوكرانيا قضية تعالجها ...
- أوكرانيا: دخول القافلة الإنسانية إلى شرق البلاد انتهاك صارخ ...
- تقرير صادم.. الأمم المتحدة: أكثر من 191 ألف قتيل حصيلة الصرا ...
- الأمم المتحدة تجري مشاورات مع مختلف الأطراف اليمنية لإيجاد ح ...
- مطالبات بسحب الجنسية من إمام جزائري يبيح زواج المثليين
- الأمم المتحدة: عدد القتلى بسوريا يتجاوز 191 ألفا
- السعودية: يُظهر تحديد موعد لإعدام شخص آخر بحد السيف قسوة الس ...
- يظهر إعدام شخص على الملأ في ملعب لكرة القدم انزلاق ليبيا نحو ...
- العفو الدولية: إعدام مصري علنا في ليبيا.. انزلاق نحو الفوضى ...


المزيد.....

- حقوق الطفل في التشريع الدستوري العربي - تحليل قانوني مقارن ب ... / قائد محمد طربوش ردمان
- أطفال الشوارع في اليمن / محمد النعماني
- الطفل والتسلط التربوي في الاسرة والمدرسة / شمخي جبر
- أوضاع الأطفال الفلسطينيين في المعتقلات والسجون الإسرائيلية / دنيا الأمل إسماعيل
- دور منظمات المجتمع المدني في الحد من أسوأ أشكال عمل الاطفال / محمد الفاتح عبد الوهاب العتيبي
- ماذا يجب أن نقول للأطفال؟ أطفالنا بين الحاخامات والقساوسة وا ... / غازي مسعود
- بحث في بعض إشكاليات الشباب / معتز حيسو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - علي لهروشي - وزارة التربية الوطنية والتعليم بالمغرب تدس السموم للأطفال في كتب المقرر الدراسي