التيار الديمقراطي التقدمي يهنىء الطبقة العاملة في عيدها


التيار الديمقراطي التقدمي
2019 / 5 / 1 - 03:11     

تحتفل الطبقة العاملة الأردنية والعالمية في الأول من أيار عيد العمال العالمي، للتعبير عن وحدتها وتضامنها الاممي في مواجهة الاحتكارات الرأسمالية العالمية والليبرالية الجديدة التي عرضت مئات الملايين من البشر للفقر والجوع والاملاق والتشرد، في الوقت الذي تستحوذ على نصف الثروة العالمية و99% من سكان الكوكب يقتاتون من النصف الاخر.
ان عمال الأردن يستقبلون عيدهم في هذا العام وهم يعانون من الظلم والاستغلال والفقر وارتفاع معدلات البطالة بشكل غير مسبوق، والاقتصاد الأردني يترنح تحت وطأة ازمة مالية واقتصادية حادة، كما تستقبل الطبقة العاملة الفلسطينية عيدها وهي ما زالت ترزح تحت نير الاحتلال والاستيطان، وتواصل نضالها التحرري في ظروف غير مواتية، وفي ظل تهافت الرجعية العربية على الكيان الصهيوني وإقامة الحلف المشترك في مواجهة المقاومة، وتتعرض القضية الفلسطينية والاردن لأخطر مؤامرة امبريالية صهيونية، تستهدف تصفية القضية الفلسطينية، كما تستهدف الأردن وكيانه السياسي.
ليكن عيد العمال مناسبة لحفز النضال الوطني والاجتماعي، ضد الاستغلال والاضطهاد، وضد السياسات الليبرالية المتمثلة بإملاءات صندوق النقد والبنك الدوليين، ومن اجل عالم يخلوا من الاستغلال، وتمتع الشعب الأردني بالحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية، ومن اجل النضال الوطني والاجتماعي في مواجهة الاحتكارات الرأسمالية العالمية وقبر المشاريع الامبريالية الصهيونية وتمتع الشعب الفلسطيني بحقه في العودة وتقرير مصيرة على ارض وطنه.
اننا ندعو الطبقة العاملة الأردنية وجميع الرفاق والأصدقاء المشاركة غدا الاربعاء في المسيرة العمالية التي ستنطلق من امام مكتبة امانة عمان باتجاه الساحة الهاشمية، الساعة الخامسة مساء. تعبيرا عن غضب الطبقة العاملة إزاء الظروف البائسة التي تعاني منها.
عاش نضال الطبقة العاملة الأردنية لتحقيق أهدافها المشروعة.
عاش نضال الطبقة العاملة العالمية ضد الاحتكارات الرأسمالية المعولمة.



تعليقات الفيسبوك