الامبريالية أعلى مراحل توحش الرأسمالية


اسحاق الشيخ يعقوب
2017 / 1 / 9 - 16:11     



ان وحشية الحروب الاقليمية التي يدار جرائم توحشها اللا انسانية في حروب أهلية ارهابية في سوريا والعراق وليبيا واليمن في وحشية قتل الاطفال والنساء والرجال ما يتشكل ارهابا في صميم توحش الرأسمالية في بلوغ الامبريالية أعلى مراحلها وفي واقع هذا التوحش في الارهاب والموت تنتعش صناعة آليات هذه الحروب القذرة بلايين الدولارات في جيوب شركات هذه الرأسمالية المتوحشة والمسيطرة على صناعة هذه الآليات الحربية وقد تكشفت الرأسمالية المتوحشة على حقيقتها الاجرامية شيئا فشيئا كونها «نهاية»

التاريخ وذلك بعد سقوط الاتحاد السوفياتي وان ما تقوم به في دوبلوماسيتها تجاه الامم والشعوب في انشطتها المادية والمعنوية الرأسماليتين ما هو الا ارتباط بارادة التاريخ (!)
لقد سقط الاتحاد السوفياتي ودول المنظومة الاشتراكية وعلى أثر هذا السقوط أصبح الانتكاس من الاشتراكية الى الرأسمالية يسأل أحدهم أكان ذلك ضمن ارادة التاريخ؟! التاريخ في ارادة الجماهير وليست الجماهير في إرادة التاريخ (...) الجماهير تحرك التاريخ وتصنع التاريخ. ينتكس التاريخ بالجماهير أم الجماهير تنتكس بالتاريخ؟!
وكما ان الفرد يصنع التاريخ فإن الجماهير تتنادى في الفرد وتصنع التاريخ (...)
وقد حجم الاتحاد السوفياتي التوحش الامبريالي الرأسمالي وكان ردعا سوفياتيا تحسب له الرأسمالية المتوحشية على صعيد العالم ألف حساب وكان بدلا من ان تحفر الرأسمالية المتوحشة قبرها بنفسها حفرت قبر الاتحاد السوفياتي (!)


ما خطب التاريخ يتعرى منتكسا في التاريخ (؟) أكان ذلك مكر التاريخ (؟) من يصنع مكر التاريخ في التاريخ أكان سقوط الاتحاد السوفياتي شأنا من مكر الرأسمالية المتوحشة في التاريخ (؟)
في سقوط الاتحاد السوفياتي أصبح الطريق المتوحش للرأسمالية يأخذ مدى توحشه دون رادع.
لقد انخرطت الاشتراكية في الرأسمالية وساد التوحش الروسي في التوحش الامريكي واخذت الطائرات الروسية ومدافعها ودباباتها تميط اللثام عن جرائمها في حلب الشهباء في قصف المنازل الآمنة وتمزيق الأطفال وتهجير النساء والرجال في مئاسي انسانية بشعة الجرائم للحلبيين والحلبيات من الذين ما برحت دموعهم تنزف دما من عيونهم أمام هذه المجازر البشعة للرأسمالية الروسية المتوحشة التي يدير دفة توحشها فلاديمير بوتن الذي كان يوما يدير أمن الاتحاد السوفياتي عبر اجهزة (ال كي جي بي)



والذي انقلب على عقبيه في حميمية رأسمالية متوحشة وضد من يتوجد حنينا في العودة الى الاتحاد السوفياتي ونبذ الرأسمالية المتوحشة وهو لا يخجل قائلا: بان الذين يدعون الى العودة الى الاتحاد السوفياتي لا أدمغة عندهم يقول صاجي: سبحان مغير الاحوال يومها كانت جيوب بوتن خاوية أما الآن فان جيوبه في بنوك سويسرا تنوء بالملايين من الدولارات هذه الدولارات الملطخة بدماء أطفال حلب والانسانية بشكل عام (!)


بلى لقد توحشت الرأسمالية الروسية واضحت امبريالية وهي تحمل صفات الرأسمالية المتوحشة بأعلى رتبها ضمن توصيفات طيب الذكر (لينين) في شروطها الخمسة حيث يتركز الانتاج ورأس المال في عصر الامبريالية الى درجة تؤدي الى نشوء الاحتكارات التي تقوم بالدور الحاسم في الحياة الاقتصادية للرأسمالية وحيث يندمج رأس المال المصرفي الاحتكاري مع رأس المال الصناعي الاحتكاري ويشكلان رأس المال المالي اي الاحتكار المالي ويكتسب تصدير رأس المال كشيء متميز عن تصدير السلع أهمية كبيرة خاصة وتؤدي عملية فرض سيطرة الاحتكار الى تكوين الاحتكارات الدولية التي تقسم العالم بينها اقتصاديا حيث يتم التقسيم الاقليمي للعالم بين حفنة من الدول الرأسمالية الكبرى وبانتقال الرأسمالية الى مرحلة احتكار. ان توصيف (لينين) للامبريالية ما ينطبق تحديدا واقعا على الدولة الروسية في رأسماليتها المتوحشة في اعادة التقسيم الاقليمي للعالم.



تعليقات الفيسبوك